أخبارخدماترئيسيزراعة عربية وعالميةمياه ورى

 وزير الرى : تنفيذ مشروع مصرف بحر البقر بتكلفة  14,2 مليار جنيه لسد الفجوه المائيه

دراسة الاستفادة من مياه الصرف الزراعى بغرب الدلتا لمجابهة التغيرات المناخية

جاهزية المصارف ومحطات الرفع للتعامل مع موسم الامطار والسيول
– مواصلة العمل على مدار الساعة لضمان أداء وكفاءة سير العمل بكافة ادارات الصرف على مستوى الجمهورية
جارى إعداد دراسة للاستفادة من مياه الصرف الزراعى بغرب الدلتا لمجابهة التغيرات المناخية وتقليل تداخل مياه البحر مع المياه الجوفيه في الدلتا
– الالتزام بتطبيق الإجراءات الإحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كوفيد-19 “كورونا” فى جميع المبانى والمنشآت التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية
عقد الدكتور محمد عبد العاطى وزير الموارد المائية والرى إجتماعاً مع القيادات التنفيذية بهيئة الصرف لمتابعة حالة المصارف وموقف محطات الرفع المقامة عليها ومدى جاهزيتها لاستقبال موسم الأمطار والسيول.
وشدد الدكتور عبد العاطى على مواصلة العمل على مدار الساعة لضمان أداء وكفاءة سير العمل بكافة ادارات الصرف على مستوى الجمهورية ، وضرورة المرور والمتابعة المستمرة للتأكيد على تطهير المصارف ، وجاهزية قطاعات وجسور المصارف لمجابهة أي طارئ ، وجاهزية كافة المحطات الواقعة عليها والاستعداد التام لمواجهة أية إزدحامات فى المصارف.
وكانت وزارة الموارد المائية والرى قد اتخذت كافة الاستعدادات والتدابير اللازمة لمواجهة أخطار موسم الأمطار الغزيرة التي تشهدها بعض المحافظات، بالتنسيق مع كافة الجهات المعنية بالدولة ، ورفع حالة الاستنفار العام بكل أجهزة وقطاعات الوزارة من خلال خطة تشمل التنسيق التام بين الأجهزة المعنية لمتابعة حالة الأمطار بشكل دائم.
كما شدد الدكتور عبد العاطى على الاستمرار فى حصر وإزالة التعديات على كافة المصارف ، وتحرير محاضر المخالفات وقرارات الإزالة للتعديات الواقعة على المصارف ، وإرسالها للنيابات العسكرية لإتخاذ الإجراءات القانونية تجاهها ، ومتابعة عدم تكرار التعدي وإزالة كافة التعديات في مهدها.
واستعرض الدكتور عبد العاطى موقف المشروعات التى تقوم الوزارة بتنفيذها حالياً للاستفادة من مياه الصرف الزراعى بهدف تعظيم الموارد المائية لمصر ، وعلى رأسها مشروع مصرف بحر البقر والجاري تنفيذه بتكلفة قدرها 14,2 مليار جنيه لمعالجة حوالي (1,7 مليار م3/سنة) ، بالإضافة لمشروع معالجة مياه مصرف المحسمة والذى تم تنفيذه بالفعل بتكلفة تقدر بحوالى 4.255 مليار جنيه لمعالجة (0,3 مليار م3/سنة) من مياه الصرف الزراعي لتحسين البيئة وسد الفجوة المائية.
كما أوضح الدكتور عبد العاطى أن وزارة الموارد المائية والرى تقوم حالياً بإعداد دراسة للاستفادة من مياه الصرف الزراعى بمصارف العموم وغرب النوبارية والقلعة والخيرى فى غرب الدلتا على غرار ما يتم تنفيذه حالياً فى مصرف بحر البقر بشرق الدلتا لمجابهة التغيرات المناخية وتقليل تداخل مياه البحر مع المياه الجوفيه في الدلتا.
ووجه الدكتور عبد العاطى بضرورة الالتزام بالإجراءات الإحترازية اللازمة للوقاية من فيروس كوفيد-19 “كورونا” فى جميع المبانى والمنشآت التابعة للوزارة على مستوى الجمهورية ، والاستمرار فى تخفيض العمالة قدر الإمكان من خلال السماح بعمل بعض العاملين عن بُعد من المنزل بدون التأثير سلباً على كفاءة سير العمل ، مع التأكيد على أنه سيتم اتخاذ إجراءات رادعة حال عدم إتباع الإجراءات الوقائية المطلوبة.
و أكد الدكتور عبد العاطى إن كافة المنشآت والمشروعات التى قامت الوزارة بتنفيذها خلال الفترة الماضية جاهزة للتعامل مع موسم الامطار والسيول وبكفاءة عالية دون أى تأثير على المنشآت أو المناطق التى تحميها ، كما وجه بضرورة المتابعة المستمرة لضمان جاهزية جميع المصارف والمحطات المقامة عليها للتعامل مع أى مواقف طارئة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى