أخباراقتصاد أخضر

وزيرا التنمية المحلية والبيئة يناقشان آخر مستجدات الخطة التنفيذية لمنظومة إدارة المخلفات.. صور

وزيرة البيئة: الانتهاء من مسودة اللائحة التنفيذية لقانون المخلفات تمهيدا لمناقشتها قبل اقرارها من مجلس الوزراء
عقد اللواء محمود شعراوى وزير التنمية المحلية ، والدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة ، اجتماعاً بمقر وزارة التنمية المحلية ، بحضور عدد من قيادات الوزارتين لمتابعة آخر المستجدات الخاصة بتنفيذ “الخطة التنفيذية لمنظومة إدارة المخلفات البلدية الصلبة” بالمحافظات فى إطار تنفيذ توجيهات رئيس الجمهورية وتكليفات رئيس الوزراء .
وأكد اللواء محمود شعراوى ، على وجود تعاون وتنسيق مستمر بين وزارتى التنمية المحلية والبيئة لتنفيذ المنظومة الجديدة للنظافة وإحداث تغيير كبير فى مستوى النظافة بجميع المحافظات وإعادة الشكل الجمالى الحضاري للشارع المصرى من جديد وتحقيق رضا المواطن عن المنظومة .
وأشار وزير التنمية المحلية إلى أن البرنامج الأول للمنظومة يسير وفقاً للخطة الموضوعة والخاص بتطوير البنية الأساسية والتي تشمل المحطات الوسيطة الثابتة والمتحركة ، وكذا المدافن الصحية ومصانع التدوير وإغلاق المقابل العشوائية والتى تتم بالتنسيق مع وزارة الإنتاج الحربى والهيئة العربية للتصنيع .
وشدد” شعراوى ” على أن الحكومة تسابق الزمن للإسراع بتنفيذ الخطة التنفيذية لمنظومة المخلفات بأعلى مستوى والتغلب على كافة المشاكل والتحديات الخاصة بالقمامة والتخلص الآمن منها من خلال منظومة جديدة للإدارة المتكاملة للمخلفات .
وأكد شعراوى على أهمية المتابعة الجيدة لعملية استخدام المعدات الجديدة للمنظومة والتى تسلمتها المحافظات خلال الفترة الماضية لضمان حسن إدارتها وتشغيلها للاستفادة بها بصورة جيدة .
ومن جانبها، أكدت الدكتورة ياسمين فؤاد وزيرة البيئة على ضرورة الإسراع في تشغيل المحطات الوسيطة التي تم الانتهاء من تنفيذها وتسليمها بالفعل للمحافظات، ومتابعة المحطات الوسيطة القائمة والانتهاء من عملية تسليم المعدات حتى يتم انضمامها المنظومة والتي سوف تساعد على كفاءة عملية جمع المخلفات، موضحة أن دور جهاز تنظيم إدارة المخلفات هو تنظيم ومتابعة ومراقبة وتقييم وتطوير كل ما يتعلق بأنشطة الإدارة المتكاملة للمخلفات طبقاً لقانون تنظيم إدارة المُخلفات رقم (202) لسنة 2020.
وأشارت وزيرة البيئة فيما يخص عقود التشغيل إلى التنسيق مع وزارة التنمية المحلية للانتهاء بتحديد التكاليف التشغيلية ومقترح الاستدامة المالية لمنظومة المخلفات البلدية، ليتم مراعاة ذلك في اللائحة التنفيذية لقانون رقم 202 لسنة 2020 الخاص بتنظيم إدارة المخلفات والتي تقوم وزارة البيئة بإعدادها، معلنة أنه تم الانتهاء من اعداد مسودة اللائحة، وسيتم مشاركتها مع وزارة التنمية المحلية وكافة الوزارات والجهات المعنية لإبداء الرأي فيها وإدراج كافة الملاحظات قبل عرضها على مجلس الوزراء واعتمادها.
واستعرضت وزيرة البيئة جهود وزارة البيئة فيما يخص الدعم المؤسسي والمشاركة الاجتماعية لمنظومة المخلفات البلدية، ومنها حملة “جميلة يا مصر” والتى ستطلقها وزارة البيئة خلال شهر مارس بهدف التعريف بقانون تنظيم إدارة المخلفات وطرق التعامل مع المخلفات الصلبة، وما يتم تنفيذه في مشروعات البنية التحتية .
كما أكدت وزيرة البيئة على حرص وزارة البيئة على إشراك القطاع الخاص في تنفيذ المنظومة، خاصة في مجال تحويل المخلفات لطاقة، حيث يتم التنسيق مع المحافظين لتحديد مواقع بالمحافظات المرشحة لتنفيذ مشروعات تحويل المُخلفات إلى طاقة في المرحلة الأولى وهي الآتي (الجيزة، الغربية ، الإسكندرية ، الفيوم ، البحيرة ، دمياط ، المنوفية ، الشرقية) .
وتم الاتفاق في نهاية الاجتماع على إعداد جدول زمنى خلال الأيام المقبلة لتنظيم لقاءات لوزير التنمية المحلية ووزيرة البيئة مع المحافظين عبر الفيديو كونفرانس لإستعراض ما تم على أرض المحافظات فيما يخص برامج المنظومة المتكاملة لإدارة المخلفات وما تتضمنه من تطوير البينة الاساسية من محطات وسيطة ومدافن صحية ومصانع للمعالجة والتدوير ، وكذا مناقشة الخطط التى سيتم تنفيذها خلال الفترة المقبلة .
كما اتفق اللواء محمود شعراوى والدكتورة ياسمين فؤاد على تنظيم لقاءات وزيارات للسادة أعضاء مجلس النواب مع قيادات الوزارتين لزيارة المشروعات المنفذة على أرض الواقع بمحافظاتهم فى إطار المنظومة الجديدة للمخلفات لإطلاعهم على آخر المستجدات التى شهدتها المحافظات منذ بدء التنفيذ الفعلى للمنظومة وحتى الآن ليكونوا على دراية وعلم كامل بما يتم فى إطار المنظومة باعتبارهم نواب الشعب ويلتقون مع المواطنين فى دوائرهم بصورة مستمرة.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى