نقيب الفلاحين: نرفض التخريب والتظاهر وهدفنا توفير الغذاء

قال الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين ان فلاحين مصر يرفضون دعوات التظاهر والتخريب لافتا ان الفلاحين لا هم لهم إلا الانتاج وتامين مصر غذائيا مؤكدا أن مصر حققت الاكتفاء الذاتي من الخضروات والفواكه واللحوم البيضاء والارز والحليب

واضاف ابوصدام ان دعوات التظاهر والتخريب التي تطلقها الجماعات الارهابيه من حين لاخر هدفها تعطيل عجلة التنمية التي يقودها الرئيس عبدالفتاح السيسي وادخال مصر في متاهة عدم الاستقرار ودوامة الخراب وضرب العلاقه القويه بين الشعب وقياداته

مشيرا إلي أن وعي المصريين دائما ما يمثل حائط صد منيع لهذه الدعوات وصخره فولاذيه تتحطم عليها احلام الاخوان الشيطانبه وامال اتباعهم في شق الصف الوطني

مكررا ان التنميه الشامله والوصول إلي الاكتفاء الذاتي من كل المنتجات الزراعيه هي امل الفلاحين والهدف النبيل الذين يسعون اليه مؤكدا علي ان كل فلاحين مصر يقفون مع القياده السياسيه الحاليه والحكومه في طريق البناء والتنميه وضد الفوضي والتخريب والدعوات المشبوهه

واوضح عبدالرحمن ان توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي تصب دوما في مصلحة الوطن وتهدف إلي تحقيق الامن والتنميه الشامله

مشيرا إلي أن مصر الان لديها اكتفاء ذاتي من الحليب الطازج بانتاجيه تصل لنحو 7 ملايين طن سنويا وان مصر تتجه حاليا لانشاء وتطوير ودعم مراكز تجميع الالبان لتحقيق اقصي منفعه لمنتجي الالبان وخاصة صغار المنتجين والذين يمثلون 80% تنفيذا لتوجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي

واكد عبدالرحمن ان مصر تكتفي ذاتيا من جميع الخضروات والفواكه حاليا وصدرت فائض وصل الي4 مليون طن وتكتفي ذاتيا من الارز بزراعة مساحة تصل الي 1.2 مليون فدان بانتاجيه تصل ل 3.2 مليون طن ارز ابيض تقريبا رغم الارتباك الذي احدثته جائحة كورونا
وقاربت مصر علي تحقيق الاكتفاء الذاتي من اللحوم البيضاء بانتاجيه تصل لنحو 1.3مليار طائر سنويا، وهذا الإنتاج يحقق اكتفاءً ذاتيا
بنحو 95%

وتابع نقيب عام الفلاحين الي ان انتاج مصر من الاسماك بلغ 1.9 مليون طن منهم نحو 1.6 مليون طن من الا ستزراع السمكي و300 الف طن من المصايد الطبيعية مما جعل مصر تتربع علي عرش الاستزراع السمكي قارة وتحتل المرتبه السادسة عالميًا في مجال الاستزراع السمكي

ودعا ابوصدام جميع المصريين إلي العمل والإنتاج ورفض دعوات الحاقدين والهاريين للحفاظ علي أمن واستقرار مصر بعد اجتياز المرحله الصعبه والي ما وصلنا اليه من تنميه وازدهار في فترة وجيزه يحق لكل مصري ان يفتخر بها

تعليقات الفيسبوك