أخباررئيسي

مواد البناء “تبحث مع”نقابة المهندسين” التعاون فى مشروعات إعمار سوريا والعراق

تعقد غرفة مواد البناء باتحاد الصناعات اجتماعا مع نقابة المهندسين الأسبوع المقبل لبحث الفرص المتاحة للمشاركة،في مشروعات إعادة اعمار سوريا والعراق .
وقال أحمد عبد الحميد رئيس غرفة مواد البناء باتحاد الصناعات إن شركات مواد البناء لديها فرص قوية وواعدة للحصول على حصة من كعكة الإعمار ، مشيرا إلى انه سيتم خلال اللقاء التعرف على خارطة الطريق التى يمكن من خلالها المشاركة والقطاعات المهتمة.
من جانب آخر ، أشار عبدالحميد إلي أن الغرفة عقدت امس اجتماعا بحضور رئيس هيئة الرقابة الصناعية الكيميائي ابراهيم المناسترلي لبحث تعزيز التعاون وتبادل المعلومات بين القطاع الخاص والجهات الحكومية، لتحقيق مصلحة الدولة ، خاصة بعد صدور قرار وزير الصناعة بإخضاع مستلزمات الإنتاج وقطع الغيار التي يتم استيرادها لاشراف ومتابعة هيئة الرقابة الصناعية.
وأوضح أنه تم خلال الاجتماع مناقشة أسعار الطاقة والغاز، لافتا إلى أن قطاع مواد البناء من أكثر القطاعات تضررا ،حيث يبلغ سعر الغاز بالنسبة للأسمنت نحو 9 دولارات للمليون وحدة حرارية وللسيراميك 7 دولارات للمليون وحدة حرارية ، و53 جنيها بالنسبة للطوب 53 جنيها لكل مليون وحدة حرارية، الأمر الذى يزيد الأعباء على المنتجين.
وأضاف عبد الحميد هدفنا الرئيسي إزالة كافة الأعباء والتكاليف عن المنتج المصري وتهيئة المناخ الملائم لمساعدته على التصدير للأسواق الخارجية.
وفي سياق مختلف كعضو الغرفة التجارية الإيطالية قال عبد الحميد إن الغرفة عقدت خلال الفترة الماضية اجتماعا مع سفير ايطاليا بالقاهرة جيامباولو كانتيني، مشيرا إلى أنه لمس خلال اللقاء رغبة الجانب الإيطالي فى الاستثمار بقطاع الغاز ، بالإضافة إلى الحصول على حصة من مشروعات إعادة إعمار ليبيا، مشيرا إلى ترحيب الجانب المصري بالتعاون والشراكة لتحقيق المصلحة لكلا الطرفين، لافتا إلى أن إيطاليا شريك رئيسي وهام لمصر وأن كلا البلدين تجمعهما علاقات تاريخية راسخة.
وأضاف عبد الحميد أن هناك وفدا من 10 شركات إيطالية سيزور مصر خلال ديسمبر المقبل لبحث تعزيز التعاون.





مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى