أخباررئيسيشركاتمجتمع الزراعةمنوعات

مصر تكتشف علاجا للعقم وأفضل علاج للضعف الجنسي وتأخر الإنجاب في تاريخ البشرية

العلاج الجديد : يعالج القدرة الجنسية والخصية وتتباين فترة العلاج من شهر إلى عام

<< وداعا لمشاكل العقم عند الرجال ..عالم فى الطب البديل يتوصل لعلاج مُؤكد بشهادات محلية ودولية

المخترع المصرى محمود النحاس :

العلاج الجديد خليط من النباتات المصرية المحلية  

الدكتور صابر حارص :

<< العلاج تم اختباره ليس فقط  علميا من المركز القومي للبحوث ومعامل جامعات على يد أساتذة دوليين كبار

<< أخضعت المخترع وأبحاثه ووثائق إثبات العلاج تحت التحقق الشخصي حتى تأكدت من حالات فعلية تم علاجها

 

وداعا لمشكلة العقم عند الرجال والنساء..  حلم انجاب أطفال لمن لديهم مشاكل صحية  أصبح بين يديك .. وتحويل هذا الحلم إلى واقع تحقق على يد عضو جمعية المخترعين المصريين وأحد علماء الطب البديل فى مصر وهو محمود النحاس حسين التومى عضو نقابة الطب البديل وأحد أبناء محافظة سوهاج

اللافت للنظر  – وفقا للمخترع المصرى محمود النحاس – فإن العلاج الجديد  ” هو عبارة عن خليط من النباتات المصرية المحلية  ، التى تم اضافتها بنسب وطريقة علمية  عن طريق المركز القومى للبحوث وتبين فعاليتها ونتائجها المبهرة من خلال علماء وبحوث المركز القومى للبحوث  أكبر جهة علمية فى مصر والشرق الأوسط وأفريقيا  ، بجانب  النشر العلمى فى العديد من المجلات العلمية المعتبرة المحكمة عالميا .

وأضاف ” النحاس” فى تصريحات لـ” بوابة الزراعة ” أن العديد من الجامعات ومراكز البحوث الدولية أشادت بهذا الاختراع وأقرت ذلك فى شهادات معتمدة وموثقة ، تم كما تم الحصول على الميدالية الذهبية الأمريكية كأفضل علاج للعقم فى العالم وذلك بترشيح من نقابة المخترعين المصريين .

د. صابر حارص : “مان فورت” يُحسن كم ونوع وحركة الحيوانات المنوية

هذا العلاج- وبحسب الدكتور صابر حارص استاذ الإعلام  بجامعة سوهاج – تم اختباره ليس فقط  علميا من المركز القومي للبحوث ومعامل جامعات على يد أساتذة دوليين كبار يتفاخرون بالعمل فيه، ولا تم نشره في اعلى الدوريات العلمية بالغرب، ولا بإنتاج ألمانيا كتابين عنه وعن مبتكره عضو جمعية المخترعين المصريين وعضو نقابة الطب البديل الاستاذ محمود النحاس حسين التومي، ولا بحصوله على الميدالية الذهبية الأمريكية..

وأكد الدكتور صابر حارص أنه أخضع  المخترع وأبحاثه ووثائق إثبات العلاج تحت التحقق الشخصي حتى تأكد من حالات فعلية تم علاجها ، حالة كانت فيها عدد الحيوانات المنوية مليونين وبفضل الله حملت زوجته بعد ثلاثة أسابيع… حالة عمرها 68 عاما رزقه الله بطفلين وعمره الآن 71 عاما… حالة 55 سنة وحملت زوجته…

وأضاف الدكتور ” حارص ” لقد أثبتت التجارب العلمية والممارسة الواقعية ان(مان فورت) يحسن كم ونوع وحركة الحيوانات المنوية، ويعالج القدرة الجنسية والخصية نفسها، وتتباين فترة العلاج من شهر إلى عام وفقا لمستوى الحالة بداية من زيرو وحتى وجود حيوانات منوية قليلة أو ضعيفة الحركة أو مشوهه أو يموت معظمها…

د. صابر حارص

وواصل استاذ الاعلام بجامعة سوهاج قائلا : فإذا استعصى عليك الانجاب ولفيت الدنيا ولجأت للحقن المجهري فباذن الله هذا العلاج يجدي معك، وإذا كنت من كبار السن وترغب في الإنجاب، أو إذا تأخر الإنجاب لديك عامين أو أكثر او كنت كبيرا في السن وترغب في الإنجاب فإن هذا العلاج بفضل الله سيجدي معك

ولمزيد من الاستفسار او العلاج مباشرة فإن الأمر يتطلب أن يكون معك تحليلا حديثا حتى تعرف بنفسك مدى تقدم حالتك قبل وبعد تعاطي العلاج.. وللاستفسار يمكنك التواصل مع صاحب العلاج على رقم 01146047576 وذلك تمهيدا لعقد مؤتمر صحفي سأدعوا إليه قريبا، وإعداد التقارير العلمية اللازمة للنشر الصحفي والبث الإعلامي، فضلا عن اعداد العقود اللازمة مع الشركات الموزعة…

من جانبه أكد المخترع المصرى محمود النحاس  أن العلاج الذى توصل إليه هو نتيجة سنوات من التجارب والخبرة مؤكدا أنه يسجل و بكل الاعتزاز والفخر شكره وتقديره لعلماء جامعة سوهاج الذين ساعدوه واجروا له التجارب العلمية دون أن تذكر أسماؤهم في الدوريات العالمية التي نشرت الاختراع، وهما:
الدكتور عزيز احمد عواد أستاذ العلوم بجامعة سوهاج والباحث الكبير باليابان، والدكتور أحمد محمد أبوضيف استاذ الكيمياء بجامعة سوهاج والشكر موصول للمركز القومى للبحوث اكبر جهه بحثيه فى أفريقيا والشرق الاوسط



زر الذهاب إلى الأعلى