أخبارخدماترئيسيشركاتمحاصيل

مشروع مستقبل مصر الزراعى .. آفاق جديدة فى الاستثمار والانتاج برعاية الرئيس السيسى

مشروع مستقبل مصر الزراعى .. يعد مشروع مستقبل مصر الزراعى الذى يقع على مساحة 500 ألف فدان بامتداد طريق محور الضبعة في الاتجاه الشمالي الغربي من أهم المشروعات الزراعية التي دشنتها الدولة لتعظيم الفرص الإنتاجية في مجال استصلاح الأراضي والإنتاج الزراعي، حيث يهدف لتوفير منتجات زراعية ذات جودة عالية بأسعار مناسبة للمواطنين، وسد الفجوة في السوق المحلية ما بين الإنتاج والاستيراد.

وقد أجرى الرئيس عبد الفتاح السيسي مؤخرا جولة تفقدية للمشروع  للوقوف على آخر تطوراته، ووجّه الرئيس بتعزيز التنسيق والتعاون بين مختلف الجهات لتنفيذ مشروع “مستقبل مصر” بهدف تطوير قطاع الإنتاج الزراعي وما يتصل به من صناعات غذائية وزراعية.

ووفقا لصفحة المتحدث الرسمى لرئاسة الجمهورية السفير بسام راضى فإن  مشروع “مستقبل مصريأتى ضمن استراتيجية الدولة لتعظيم الفرص الإنتاجية الكامنة فى مجال استصلاح الأراضى والإنتاج الزراعى ليصبح إضافة جديدة لسلسلة المشروعات القومية التنموية العملاقة التى تنفذها الدولة فى كافة المجالات وعلى اتساع الرقعة الجغرافية للبلاد.

ويهدف المشروع لتوفير منتجات زراعية ذات جودة عالية بأسعار مناسبة للمواطنين، ولسد الفجوة فى السوق المحلى ما بين الإنتاج والاستيراد ومن ثم توفير العملة الأجنبية لصالح الاقتصاد القومى للدولة، بالإضافة إلى توفير آلاف من فرص العمل المباشرة، ومئات الآلاف أخرى غير مباشرة لكافة فئات المواطنين نظرًا للأنشطة المتنوعة والفرص الاستثمارية العديدة التى يوفرها المشروع باشتراك كبرى الشركات الزراعية المتخصصة من القطاع الخاص.

مزايا جغرافية عديدة لمشروع مستقبل مصر الزراعى

ويقع المشروع على امتداد طريق محور الضبعة، أحد الطرق الجديدة التى تم تمهيدها ضمن الشبكة القومية للطرق، حيث تم اختيار الموقع لما يوفره من مزايا جغرافية عديدة لقربه من موانئ التصدير، والمطارات، والمناطق الصناعية، وعدد من الطرق والمحاور الرئيسية، الأمر الذى يسهل نقل ونفاذ المنتجات الزراعية من أراضى المشروع إلى سائر انحاء الجمهورية، هو ما كان له أثرًا ملموسًا بالفعل خلال العام الماضى لتوفير المنتجات الزراعية للمواطنين من إنتاج المشروع خلال جائحة فيروس كورونا.

وتتضمن البنية الاساسية والإدارية للمشروع منظومة متكاملة للميكنة الزراعية والرى، مزودة بأحدث المعدات والتقنيات لإتمام العمليات الزراعية المختلفة بجودة وسرعة عالية، وآلاف من جهاز الرى المحورى “بيفوت” وعدد 2 محطة كهرباء بطاقة 250 ميجا وات وشبكة كهرباء داخلية بطول 200 کم، وكذلك شبكة طرق رئيسية وفرعية بإجمالى طول 500 كم.

وكان الرئيس وجه بتعزيز التنسيق والتعاون بين مختلف جهات الاختصاص لتحقيق جدارة تنفيذ مشروع “مستقبل مصر” نظرًا لرقعته الجغرافية الشاسعة، وبهدف تطوير قطاع الإنتاج الزراعى وما يتصل به من صناعات غذائية وزراعية، وليكون قيمة مضافة لمنظومة المشروعات القومية فى مجال الزراعة والغذاء وتحقيق الاكتفاء الذاتى، وتوفير فرص العمل فى تخصصات مختلفة بالمشروع الذى يمثل احدى التوسعات الاقتصادية الكبرى التى من شأنها تحقيق النمو الاقتصادى والتنموى لمصر لصالح الأجيال الحالية والقادمة. كما شدد على الالتزام بتطبيق أعلى معايير السلامة والصحة المهنية فى بيئة العمل لسلامة العمال والموظفين.

 أبرز المعلومات عن مشروع “مستقبل مصر” للإنتاج الزراعي:

– يأتى ضمن إستراتيجية الدولة لتعظيم الفرص الإنتاجية الكامنة في مجال استصلاح الاراضى والإنتاج الزراعي.

– إضافة جديدة لسلسلة المشروعات القومية التنموية العملاقة التى تنفذها الدولة في كافة المجالات وعلى اتساع الرقعة الجغرافية للبلاد.

– يهدف المشروع لتوفير منتجات زراعية ذات جودة عالية بأسعار مناسبة للمواطنين.

– سد الفجوة في السوق المحلى ما بين الإنتاج والاستيراد.

– توفير العملة الاجنبية لصالح الاقتصاد القومى للدولة.

– توفير آلاف من فرص العمل المباشرة، ومئات الآلاف أخري غير مباشرة لكافة فئات المواطنين نظرًا للأنشطة المتنوعة والفرص الاستثمارية العديدة التي يوفرها المشروع باشتراك كبرى الشركات الزراعية المتخصصة من القطاع الخاص

– يقع المشروع على إمتداد طريق محور الضبعة، أحد الطرق الجديدة التى تم تمهيدها ضمن الشبكة القومية للطرق.

– تم إختيار الموقع لما يوفره من مزايا جغرافية عديدة لقربه من موانى التصدير، والمطارات، والمناطق الصناعية، وعدد من الطرق والمحاور الرئيسية، الامر الذي يسهل نقل ونفاذ المنتجات الزراعية من اراضى المشروع إلى سائر انحاء الجمهورية، هو ما كان له اثر ملموس بالفعل خلال العام الماضي لتوفير المنتجات الزراعية للمواطنين من إنتاج المشروع خلال جائحة فيروس كورونا.

– تتضمن البنية الأساسية والإدارية للمشروع منظومة متكاملة للميكنة الزراعية والرى، مزودة بأحدث المعدات والتقنيات لإتمام العمليات الزراعية المختلفة بجودة وسرعة عالية وآلاف من جهاز الرى المحوري “بيفوت” وعدد ۲ محطة كهرباء بطاقة ٢٥٠ ميجا وات وشبكة كهرباء داخلية بطول ۲۰۰ کم، وكذلك شبكة طرق رئيسية وفرعية بإجمالي طول ٥٠٠ كم.

 العمل فى المشروع بدأ منذ عامين ويركز على المحاصيل الاستراتيجية 

من جانبه قال الدكتور نعيم مصيلحي، مستشار وزير الزراعة لاستصلاح الأراضي والتوسع الأفقي، إن الرئيس عبد الفتاح السيسي فاجأ المصريين، بمتابعة مشروع مستقبل مصر للإنتاج الزراعي باستصلاح 500 ألف فدان على امتداد طريق محور الضبعة بالاتجاه الشمالي الغربي للجمهورية، مؤكدا أنه مشروع زراعي كبير لا يعرفه الكثير من المواطنين.

وأوضح مصيلحي، أن العمل في المشروع بدأ منذ عامين، لكن لم يتم الإعلان الرسمي عنه، مشيرا إلى أنه يتم العمل والتنفيذ ومن ثم الإعلان.

ولفت إلى أنه سيتم التركيز في المشروع على المحاصيل الاستراتيجية المهمة، التي يمكن أن يحدث بها فجوة إلى جانب بعض الخضروات التي يمكن أن يتحقق فيها فائضًا للتصدير، وهذه المحاصيل هي بنجر السكر، والبطاطس، والذرة الصفراء، والخضروات، والقمح، وزراعات محمية ، مشيرا إلى أن هذا المشروع يعد من المشروعات التنموية الكبيرة التي تحظى باهتمام كبير من الدولة المصرية

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى