أخباررئيسيمحاصيل

“مزراع الدمرداش” تنفذ برنامج للتوسع فى الرى بالتنقيط ..و” البنا” : واجهة مشرفة للقطاع الخاص وخطة لتعميم التجربة

كفر الشيخ : بوابة الزراعة

 

أشاد الدكتور عبد المنعم البنا وزير الزراعة واستصلاح الأراضى بالطفرة التى حققتها مزارع ” الدمرداش ” بكفر الشيخ خاصة فيما يتعلق بالتوسع فى انظمة الرى المتطور والحديث  القائم على ” التنقيط” ، مشيرا إلى أن تطبيق أنظمة الرى بالتنقيط الذى تطبقه مزارع الدمرداش تعد نموزجا سنسعى لتعميمه خلال الفترة المقبلة .

ووجه وزير الزراعة واستصلاح الاراضي، خلال زيارته للمزررعه اليوم الأحد  الدكتور محمود مدني رئيس مركز البحوث الزراعية بإنشاء نماذج بالمحطات البحثية في المحافظات المختلفة، يطبق فيها أنظمة الري الحديثة لكافة مراحل الإنتاج للمحاصيل المختلفة وخاصة البساتين.

 

جاء ذلك خلال زيارته واللواء السيد نصر محافظ كفر الشيخ، لمزرعة الدمرداش  المنزرعة بالعنب و المانجو على مصاطب بالمحافظة،  والتي تحولت مؤخرا من نظام الري بالغمر إلى الري بالتنقيط.

 

 

وقال البنا ان مزرعة ” الدمرداش” تعد باكورة تطوير منظومة تحويل الري من الأمر إلى ري حديث ليتم تعميمها تدريجيا على مزارع البساتين بمنطقة الدلتا،  لافتا إلى ضرورة العمل على توعية المزارعين بهذه المنظومة وارشادهم الي تطبيقها  والتي تساهم في ترشيد استهلاك المياه المستخدمة في الري.

 

وأوضح وزير الزراعة ان ذلك النظام يساهم في توفير 40%  من المقنن المائي،  كذلك يساهم في زيادة انتاجية المحصول ورفع قابلتيتها للتصدير.

 

وأشار وزير الزراعة إلى ان الوزارة تنفذ حاليا مشروع عملاق لتطوير الري الحقلي بالتعاون مع الصندوق الدولي للتنمية الزراعية “ايفاد” وبعض من الجهات  المانحة،  حيث سيتم تحويل المراوي الحقلية بالمشروع الى مراوي بنظام المواسير المدفونة، مما يساهم في توفير حوالي 20% من المياه المستخدمة في الري، وزيادة مساحة الرقعة الزراعية بنسبة 5%، مما يساهم أيضاً في زيادة الانتاج الزراعي بنسبة 20%.

 

وأشار وزير الزراعة الى أن ا لمشروع يتم تنفيذه على مساحة 180 ألف فدان في محافظتي البحيرة وكفر الشيخ، وتم الانتهاء من تطوير 50% من تلك المساحة، ومن المقرر الانتهاء من باقي المساحة خلال العام الجاري

من جانبه أوضح المهندس عبد الحميد الدمرداش رئيس المجلس التصديرى للحاصلات الزراعية وعضو مجلس النواب ورئيس مجلس إدارة مزارع الدمرداش أن الاتجاه لتحويل انظمة الرى لتكون بالتنقيط بدلا من الغمر فى اجمالى مساحة تبلغ نحو 150 فدان لكرحلة أولى يأتى فى توقيت مهم للغاية تواجه فيه مصر تحديات كبيرة تتعلق بندرة الموارد المائية ، مشيرا إلى أن الفترة المقبلة تتطلب من الحكومة السعى بجدية للتوسع فى أنظمة الرى المتطور .

ولفت ” الدمرداش” إلى أنه من الممكن مواجهة مشكلة التمويل التى قد تواجه بعض أصحاب مزارع الفاكهة والبساتين من خلال تشجيع البنوك على الدخول كممولين لهذه النوعية من المشروعات ، كما أن البنك الزراعى سيكون له دور أخر يتصدر قائمة البنوك الداعمة لهذا التوجه .


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى