أخباراقتصاد أخضرمياه ورى

مؤتمر المناخ .. وزير الرى يلتقى مدير قسم الهيدرولوجيا وممثل جامعة آخن الألمانية للتعليم الإفتراضي

– التنسيق المشترك بين الوزارة والجامعة فى مجال التدريب ورفع قدرات العاملين بقطاع المياه من المصريين والافارقة
– التعاون في التدريب بشكل افتراضي لتقليل تكلفة التنقل ، وتسهيل نقل خبرات دول العالم إلي الدول الإفريقية
– مناقشة سبل تحديث ودعم البنية الأساسية وقدرات مركز التدريب الاقليمى في مجال التعليم والتدريب الافتراضي
– مصر مركز إقليمي للقارة الأفريقية في مجال بناء القدرات في موضوعات المياه والتغيرات المناخية تحت مظلة مبادرة التكيف بقطاع المياه
– الإستفادة من خبرات وعلاقات الدكتور هاريبرت مع المنظمات التابعة لليونيسكو لرفع شأن مركز التدريب الاقليمى
على هامش مشاركة سيادته فى فعاليات مؤتمر المناخ .. إلتقى الدكتور هانى سويلم وزير الموارد المائية والري ،  الدكتور هاريبرت ناكن مدير قسم الهيدرولوجيا وممثل جامعة آخن الألمانية للتعليم الإفتراضي والحاصل علي العديد من الجوائز الدوليه في الإبداع في التعليم الافتراضي.
وتم خلال اللقاء التباحث حول التنسيق المشترك بين الوزارة وجامعة آخن فى مجال التدريب ورفع القدرات للعاملين بقطاع المياه من مصر والدول الإفريقية ، حيث أكد الدكتور سويلم على أهمية تعزيز التعاون في مجال بناء القدرات بين مختلف الدول خاصة فيما يخص موضوعات التكيف مع التغيرات المناخية.
كما تم مناقشة التعاون في التدريب بشكل افتراضي Virtual Reality لتقليل تكلفه التنقل وخاصه مع الدول الافريقيه ، وتسهيل نقل خبرات الدول المختلفة الي الدول الإفريقية.
كما تم مناقشة سبل تحديث ودعم البنية الأساسية وقدرات مركز التدريب الاقليمى التابع للوزارة في مجال التعليم والتدريب الافتراضي ، والذى يُعد جهة معتمدة لدى اليونسكو من الفئة الثانية كأحد المراكز المتميزة فى تطبيق كافة معايير الجودة العالمية ، وذلك فى ضوء الاعداد لأن تكون مصر مركزاً إقليمياً للقارة الأفريقية في مجال بناء القدرات في الموضوعات المتعلقة بالمياه والتغيرات المناخية تحت مظلة المبادرة الدولية للتكيف بقطاع المياه مع التغيرات المناخية والتي ستطلقها مصر خلال فعاليات مؤتمر المناخ.
كما تم مناقشة سبل الإستفادة من خبرات وعلاقات الدكتور هاريبرت مع المنظمات التابعة لليونيسكو والمتواجدة في العديد من دول العالم لرفع شأن مركز التدريب الاقليمى من خلال توفير الخبرات في مجالات المياه المختلفة ، وكذلك الاستعانه بالمواد العلميه المتاحه لدي المنظمات التابعة لليونيسكو في تدريب الكوادر المصرية خاصه والكوادر الأفريقية بشكل عام.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى