عباس : مصر تستند لمرجعية واشنطون فى مفاوضات السد وأثيوبيا لديها نقاط عالقة

أعرب وزير الرى السودانى، ياسر عباس، عن أمله فى أن تسود الروح الإيجابية خلال الاجتماعات المقبلة للوصول إلى توافق حول النقاط العالقة بشأن سد النهضة، كاشفا عن استمرار تلك الاجتماعات بصورة يومية ما عدا الجمعة والأحد.

ووصف وزير الري السوداني، اجتماع وزراء الري في مصر والسودان وإثيوبيا بالمثمر والإيجابي، كاشفا عن إنه تم الاتفاق على مواصلة الاجتماعات بشأن سد النهضة مع استمرار عمل المراقبين .

وقال وزير الري السودانى، في مؤتمر صحفى عقب الاجتماع الثلاثي الذى ضم كلا من وزراء الري فى مصر والسودان وإثيوبيا: “تمت الدعوة لهذا الاجتماع بواسطة السودان وذلك بناء على مبادرة رئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك، وكانت هناك اجتماعات ثنائية بين وزراء الدول الثلاث، مشيرا إلى أن الاجتماع ناقش شقين أساسيين، أولهما ما هي الإجراءات المطلوبة لمواصلة التفاوض بأسرع ما يمكن، والجانب الثانى ما هى المسائل الأساسية العالقة بالنسبة للدول الثلاث”.

وكشف وزير الري السوداني عن اجتماعات غد لتحديد دور عمل المراقبين من دول جنوب أفريقيا والولايات المتحدة والاتحاد الأوروبي، مشيرا إلى النقاط المتبقية للوصول إلى اتفاق محدودة من وجهة نظر السودان.

وأكد أن مصر اقترحت نسخة 21 فبراير من اجتماعات واشنطن كمرجعية للتفاوض، وأن إثيوبيا لديها عدة نقاط عالقة لم تحسم بعد.

تعليقات الفيسبوك