أخباربيزنس الزراعةتحقيقاتخدماترئيسيزراعة عربية وعالميةشركاتمجتمع الزراعةمحاصيل

صادرات الفراولة المجمدة بين مطرقة شركة ” إمكوكال ” وسندان ” الحجر الزراعى ” .. تفاصيل

كتب : مصطفى خلاف 

<< كارثة .. إجبار مصدرى الفراولة المجمدة على دفع إتاوات لشركة أمريكية بدون وجه حق

على مدار أكثر من ساعتين شهدت قاعة اجتماعات المجلس التصديرى للصناعات الغذائية اليوم جلسة ساخنة ونقاشات أكثر سخونة حول “فرص وتحديات صادرات الفراولة المجمدة ” .. شارك فى المؤتمر الصحفى  رجال اعمال وممثلين عن شركات تصدير الفراولة ومنتجاتها ، بجانب نخبة من الصحفيين والإعلاميين ، وادار الحوار المهندس أشرف سيد وكيل المجلس التصديرى للصناعات الغذائية ورئيس لجنة الفراولة .

 

تؤكد بوابة الزراعة  انها تقف مع مصلحة الصادرات الزراعية التى تمثل مكونا مهما ومصدرا معتبرا من مصادر النقد الأجنبى ، وأنها على استعداد لنشر وتوضيح وجهة نظر أى جهة للمساهمة فى تذليل العقبات أمام هذه الصادرات ومن بينها موضوع هذا المؤتمر المتعلق بصادرات الفراولة المجمدة 

كارثة تتعرض لها صادرات الفراولة المجمدة

فى البداية قدم المهندس تميم الضوى نائب المدير التنفيذي للمجلس التصديري للصناعات الغذائية عرضا لطبيعة وحجم التحديات التى تواجهها صادرات الفراولة المجمدة ، مشيرا إلى وجود  كارثة تتعرض لها صادرات الفراولة المجمدة ، والتى تتمثل فى إجبار مصدرى الفراولة المجمدة على دفع إتاوات فى مصر لشركة أمريكية “إمكوكال ” بدون وجه حق بزعم أن لها حقوق ملكية فكرية ، ووفقا لما جرى طرحه خلال المؤتمر فإن شركة إمكوكال الامريكية تدعى وكالتها الحصرية لأصناف الفراولة المسجلة لجامعة فلوريدا دون أى إثباتات

وأضاف ” الضوى” أن نفس الشركة ترتكب ممارسات غير مشروعة حيث تدعى لدى سلطات الجمارك الأوربية على خلاف الحقيقة أن لها حقوق ملكية فكرية على شحنات الفراولة المجمدة مما يؤدى إلى إعاقة الإفراج عنها جمركيا ، بجانب إدعاء إمتلاكها لكافة الفراولة  المزروعة فى مصر ، وفى حالة قيام المصدرين المصريين بالإعتراض على قرارات الإيقاف فى الوقت المناسب تقوم السلطات الجمركية بالإفراج عن الشحنات ودخولها إلى الأراضى الأوروبية

وقال المهندس أشرف سيد رئيس لجنة الفراولة أن الشركة الأمريكية تستغل  عدم معرفة المصدرين المصريين بالقوانيين المصرية أو الدولية التى تمنحهم الحق فى الاعتراض على هذا الاشتباه فى مدة زمنية محددة وفقا لتشريعات كل دولة مستوردة ، كما تستغل عدم قدرة المصدر المصرى فى الدخول فى صراعات قانونية تحتاج إلى وقت وتكاليف مالية عالية للتقاضى فى الدول الأوربية .

وأوضح أن :”  شركة إمكوكال تجبر المصدرين المصريين بمساعدة الحجر الزراعى المصرى على توقيع عقود إذعان تعطى لها الحق فى جمع إتاوات إجبارية على كل طن يتم تصديره من مصر بدون تقديم أى خدمة أو مقابل لهذه المبالغ المالية أو حتى التحقق من شرعية زراعة أو أصالة هذه الفراولة .. فى حين أن معظم الفراولة الطازجة المسجلة لصالح أكلاند لا تخضع لأى رسوم ملكية فكرية وقد يتم تصديرها مجمدة لدول لا تحميها ولم تسجلها أو ليست ضمن الدول التى وقعت على اتفاقية اليوبوب

معوقات حالية 

ومن بين المعوقات التى تواجهها صادرات الفراولة المجمدة والتى تم طرحها خلال المؤتمر  الصحفى دعم الحجر الزراعى لتوجهات الشركة الأمريكية على حساب تطور صادرات الفراولة المجمدة المصرية .. و شملت المعوقات  ما يلى :

  • أصدر الحجر الزراعى منشور فى 11 نوفمبر 2020 بالمخالفة لأحكام القانون المصرى ربط به إصدار شهادة الصحة النباتية بالتسجيل بالقائمة البيضاء للشركة الامريكية دون غيرها ، ومن ثم دفع لها إتاوات غير مبررة عن المزارعين الذين استخدموا شتلات غير شرعية وغير أصلية
  • يدعم هذا المنشور إدعائات الشركة الامريكية فى ان كافة الفراولة المزروعة فى مصر من أصناف مملوكة لجامعة فلوريدا وهذا عكس الحقيقة وبما يخالف الواقع وفقا للمذكرة القانونية التى اعدها المستشار القانونى للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية .
  • تدعى شركة إمكوكال انها وكيل حصرى لشركة فلوريدا سيد فونديشن دون تقديم اى دليل يثبت هذه الوكالة المزعومة .
  • علما بأن شركة فلوريدا سيد فونديشن  لم تسجل فى مصر سوى 6 اصناف نباتية من الفراولة من بين حوالى 70 صنف مسجلة لصالح 10 شركات أخرى ،وأن الحماية طبقا للقانون المصرى لأربع أصناف منها تقتصر على مواد الإكثار فقط دون الثمار

  “تصديرى الصناعات الغذائية : الحجر الزراعى ساهم فى انتشار فراولة غير أصلية وتسهيل عدم دفع المزارعين ما عليهم تجاه المربى 

ومن بين المعوقات التى تم الإشارة إليها  خلال مؤتمر المجلس التصديرى للصناعات الغذائية والتى تواجه صادرات الفراولة المجمدة أيضا  اسهام الحجر الزراعى فى انتشار فراولة غير أصلية فى مصر والتسهيل على المزارعين عدم دفع ما عليهم تجاه المربى ، فالمثير للدهشة والتعجب – بحسب لجنة الفراولة بالمجلس التصديرى للصناعات الغذائية – أنه بالرغم من أن الحجر الزراعى يقوم بتكويد جميع مزارع الفراولة فى مصر  التى توجه زراعتها للتصدير إلا أنه يعطى لنفسه الحق فى تدعيم شركة اكلاند بإجبار مصنعى مصر الذين هم تحت مظلة وزارة أخرى وهى وزارة الصناعة والتجارة بدفع إتاوات بدون وجه حق .

الموقف القانونى لإجراءات الحجر الزراعى 

وقدم الدكتور حسام الصغير المستشار القانونى للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية واستاذ القانون التجارى والملكية الفكرية وجهة النظر القانونية تجاه ما يقوم به الحجر الزراعى المصرى ، حيث أشار الدكتور ” الصغير ” إلى أن التعميم الصادر من رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى تضمن إقرار النظام الذى أنشأته شركة امكوكال لتسجيل الشركات المصدرة للفراولة على موقعها الألكترونى مما يجعل البيانات المسجلة على موقعها حجية فى مواجهة الحجر الزراعى وكافة الجهات المعنية ، كما يجعل للسجل الذى تمسكه الشركة – وهى شركة أمريكية – وظيفة إشهارية شبيهة بنظام السجل التجارى بالمخالفة الصارخة لأحكام القانون المصرى .

وأضاف الدكتور حسام الصغير أن هذا التعميم يخالف الفتوى الصادرة من رئيس إدارة الفتوى بوزارة الزراعة بتاريخ 19 /6/ 2017 والتى تتضمن أن دور الحجر الزراعى يقتصر على الموافقة على تصدير المنتجات الزراعية بناء على التحقق من مطابقتها للشروط التى تطلبها الدولة المصدر إليها

حدد الدكتور حسام الصغير اجراءات أخرى قام بها الحجر الزراعى وتلحق الضرر بصادرات الفراولة المجمدة وهى كما يلى : 

  • يمنح التعميم الذى أصدره رئيس الادارة المركزية للحجر الزراعى  وكذا مشروع البروتوكول لشركة اموكال حماية على مستوى دول العالم لأصنافها النباتية بما يخالف مبدا إقليمية الحماية .
  • ترجيح مصالح الشركة الامريكية على حساب الشركات المصرية المصدرة للفراولة بدون وجه حق حيث أجبر الشركات المصرية المصدرة للفراولة على الخضوع للشروط التعسفية ودفع الإتاوات الغير شرعية التى تفرضها شركة امكوكال
  • منح التعميم لشركة امكوكال مستوى حماية لأصنافها النباتية تتجاوز معاير الحماية المقررة قانونا لأصنافها المسجلة فى مكتب حماية الأصناف النباتية المصرية .
  • يتضمن مشروع البروتوكول وكذلك التعميم مخالفة صارخة لنص المادة 198 من قانون حماية الملكية الفكرية ” قبل تعديلها ( وذلك فيما تضمنه من قيد على تصدير الفراولة الطازجة إذ تنص المادة المذكورة قبل تعديلها على أنه :” لا يحق للمربى منع الغير من تصدير الصنف المحمى إلى أى دولة إذا كان الغرض منه هو الاستهلاك ” .
  • يمنح التعميم وكذلك مشروع البروتوكول ميزة تنافسية لشركة امكوكال فى مواجهة الشركات الأخرى صاحبة أصناف الفراولة المسجلة فى جمهورية مصر العربية بدون وجه حق على الرغم أن عدد أصناف الفراولة النباتية المسجلة لصالحها فى مصر يبلغ ستة أصناف من بين 74 صنف فراولة مسجل لصالح 10 شركات .
  • يعطى التعميم وكذلك مشروع البروتوكول الفرصة لشركة امكوكال لتدعى أن أى صنف فراولة يتم تصديره يدخل  فى عداد اصنافها الستة المسجلة نظرا لعدم تقديم الشركة للبصمة الوراثية للأصناف التى تدعى أن لها حقوق ملكية فكرية عليها مما أدى إلى تمتع الشركة بوضع احتكارى من شأنه فرض قيود على التصدير بالمخالفة لاحكام القانون .
  • كما ان التعميم وكذلك مشروع البروتوكول يتضمن الإخلال بقواعد المنافسة العادلة من جانب اخر إذ يفرض قيدا على الشركات المصرية المصدرة للفراولة بينما لا تفرض الدول الأخرى الأعضاء فى منظمة التجارة العالمية قيودا مماثلة على رعاياها المصدرين للفراولة .
  • أصدر رئيس الإدارة المركزية للحجر الزراعى التعميم المذكور بدون منح مصدرى الفراولة والتجار فرصة التعليق على ما جاء بأحكامه بما يخالف المادة الثانية من اتفاق تيسير التجارة WTO-TFA
  • يتناقض التعميم وكذلك مشروع البروتوكول مع السياسة التى تتبناها الدولة بشأن تشجيع وتنمية الصادرات الزراعية بزعم حماية سمعة  الصادرات المصرية على خلاف الحقيقة ، إذ أن سمعة الصادرات المصرية ترتبط بدرجة جودتها وتوافقها مع المعايير الدولية لتدابير الصحة النباتية ISPMS والاتفاقية الدولية لوقاية النباتات IPPC.

مطالب مصدرى الفراولة المجمدة :

طالب مصدرو الفراولة الحجر الزراعى بالتراجع عن إجبار الشركات المصرية المصدرة للفراولة المجمدة والراغبة فى الحصول على شهادة صحية نباتية التسجيل فى القائمة الخاصة بشركة امكوكال حيث أن هذا الطلب غير قانونى وفقا للمذكرة التى أعدها المستشار القانونى للمجلس التصديرى للصناعات الغذائية .

كما طالبوا معاونة المجلس ومساندة المصدرين بتوفير مكتب محاماه للتصدى لإجراءات إمكوكال فى الموانئ الأوربية ورفع دعاوى قضائية ضدهم إذا لزم الأمر .

شدد مصدرو الفراولة على وجوب التحقق من صفة وشرعية وموقف شركة إمكوكال القانونى ، حيث امتنع الحجر الزراعى التقدم بأى اثباتات لأحقية إمكوكال فى ذلك بل أجبر المصدرين على دفع إتاوات لشركة غير معلومة الهوية بدون وجه حق ضاربا عرض الحائط جميع  القوانيين المصرية فى ذلك الشأن .

مصدر بالحجر الزراعى يرد : 

من جانبه أكد مصدر بالإدارة المركزية للحجر الزراعى أن موقف الحجر الزراعى قانونى مئة بالمئة وأن ما يصدر من قرارات هدفه تنمية وزيادة الصادرات الزراعية المصرية ومن بينها الفراولة ، مشيرا إلى أن الشركة الامريكية تقدمت بالمستندات والاوراق التى تؤكد موقفها القانونى ، وانه تم الاتفاق مع جامعة فلوريدا التى تمثلها هذه الشركة على انشاء مشتل  لانتاج نحو 15 مليون شتلة فراولة باستثمارات أمريكية خالصة وتم بالفعل تصدير نحو 2 مليون شتلة فراولة للخارج .

وفيما يتعلق بما تم طرحه خلال مؤتمر المجلس التصديرى للصناعات الغذائية أكد المصدر أن مصدرى الفراولة المجمدة تقدموا بشكاوى إلى وزير الزراعة وإلى جهات أخرى مختلفة وتم بالفعل التحقيق فيها وتبين سلامة وصحة موقف الحجر الزراعى

أكد مصدر الحجر الزراعى أن مدير الملكية الفكرية فى وزارة الزراعة أيضا أوضحت للمصدرين تفاصيل ما يجرى وقانونية التعميم الذى أصدره الحجر الزراعى وانه يصب فى خدمة الصادرات المصرية من الفراولة .. لافتا إلى أن ما يجرى من جانب المصدرين مخالف تماما للقواعد الدولية .

وأشار إلى أن وزير الزراعة السيد القصير التقى مؤخرا  الدكتور باتريك هاريسون ممثلاً عن جامعة فلوريدا الأمريكية، ورئيس مجلس إدارة شركة إيكلاند كاليفورنيا الدولية المالكة لحقوق الملكية الفكرية لأجود أصناف الفراولة المتميزة عالميا، وذلك بحضور د. محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعية والدكتور أحمد العطار رئيس الحجر الزراعي والدكتور فهيم قورة مدير البرنامج الدولي لتربية الفراولة بجامعة فلوريدا الأمريكية ، وأن وزير الزرعة  بحث مع “هاريسون” آخر مستجدات خطوات إنشاء المركز العلمي Center of Excellence الذي تم الاتفاق على إنشائه والذي سوف يجعل من مصر مركزا عالميا لتصدير شتلات الفراولة المعتمدة ذات الصفات المميزة إلى مختلف دول العالم.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى