أخبارزراعة عربية وعالميةمجتمع الزراعة

سوريا .. الوزير قطنا : ضرورة تطبيق مشروع البطاقة الإلكترونية للفلاحين والمستثمرين الزراعيين

أكد وزير الزراعة والإصلاح الزراعي المهندس محمد حسان قطنا أن الحكومة مستمرة بدعم القطاع الزراعي ومستلزماته بشكل كامل رغم الحصار الاقتصادي الغربي المفروض على الشعب السوري.

وتفقد المهندس قطنا واقع القطاع الزراعي في ريف محافظة طرطوس بشقيه الحيواني والنباتي خلال جولة في مناطق سهل يحمور والصفصافة ومرقية شملت الاطلاع على الزراعات المحمية ومحصولي القمح والبطاطا والخضراوات والحمضيات والزراعات الاستوائية ومراحل إنتاج شتول الخضراوات المحمية بالتطعيم في إحدى شركات المشاتل الخاصة ومنشأة دواجن الفيحاء.

وأشار المهندس قطنا في تصريح للصحفيين إلى ضرورة تطبيق مشروع البطاقة الإلكترونية للفلاحين والمستثمرين الزراعيين الأمر الذي من شأنه استقرار توفير المازوت وحصول الفلاحين على مستحقاتهم من المحروقات لافتاً إلى أنه سيقوم بدراسة هذا الأمر مع وزارة النفط والثروة المعدنية.

ولفت المهندس قطنا إلى متابعة حصول مربي الثروة الحيوانية على مستحقاتهم من الأعلاف والتي لم يحصلوا عليها بسبب عدم توافرها في المستودعات إضافة إلى ضرورة إعادة دراسة القرار الصادر عن وزارة الزراعة المتعلق بمنع الزراعات الاستوائية في المنطقة الساحلية لوجود مناطق أخرى تعتبر الأنجح لتلك الزراعة من خلال إعداد خارطة محددة تبين فيها الأماكن المناسبة لها ولتكون زراعات بديلة وداعمة للزراعات المحمية في تلك المناطق.

بدورهم طالب عدد من المزارعين بضرورة تأمين مستلزمات الإنتاج الزراعي من أسمدة وبذار وغيرها عن طريق المصرف الزراعي وتخصيص محطة وقود في منطقة سهل عكار لتزودهم بمادة المازوت.

كما لفت عدد من مزارعي البطاطا إلى مشكلة تلف الإنتاج نتيجة الصقيع الذي تعرضت له محافظة طرطوس مع بداية العام الحالي والخسائر الكبيرة التي لحقت بهم.

شارك في الجولة محافظ طرطوس المحامي صفوان أبو سعدى.


زر الذهاب إلى الأعلى