أخبارزراعة عربية وعالميةمحاصيل

سوريا .. زراعة اللاذقية تواصل حملات مكافحة الآفات لضمان إنتاجية عالية

بلغت المساحة التي قامت مديرية زراعة اللاذقية بمكافحتها ضد مرض تبقع عين الطاووس على أشجار الزيتون منذ بدء حملة المكافحة التي أطلقتها بداية الشهر الجاري وحتى تاريخه 1251 هكتاراً من مجمل المساحة التي تم حصر بؤرة الإصابة فيها والبالغة 1300 هكتار.

وبين رئيس دائرة الوقاية بالمديرية المهندس ياسر محمد في تصريح لـ سانا أن الحملة مستمرة حتى تفتح نسبة 10 بالمئة من الأزهار وهي تختلف من منطقة إلى أخرى وتم إطلاق حملة إعلامية من خلال الندوات والجولات الميدانية ووسائل التواصل الاجتماعي وعبر الإعلام المحلي لضمان مشاركة واسعة من المزارعين مشيراً إلى أن المديرية تقدم الجرارات والمرشات مجاناً للمزارعين كما تعرفهم على طرق وإجراءات الإدارة الآمنة للمرض كالتعشيب والتسميد المتوازن والتقليم الصحيح وزراعة الأصناف المقاومة للمرض كالعيروني والسكري في المناطق المنخفضة.

وقال المهندس محمد: إن المديرية تقوم بعملية التحري عن آفات القمح كالصدأ ولفحة السنابل والإصابات الحشرية والعناكب حيث يتم تنفيذ حملة مكافحة مجانية بالكامل لحشرة السونة كما يتم رصد ومتابعة الحقول لمعالجة السامات التي تستدعي الرش عند بلوغ الإصابة العتبة الاقتصادية لافتاً إلى أن المساحة المصابة بلغت لغاية تاريخه 160 دونماً تركزت في منطقتي جبلة والقرداحة وتمت مكافحتها بالكامل.

وأشار إلى أن هناك حملات مجانية مستمرة على مدار العام لمكافحة ذبابة الفاكهة وفأر الحقل وتقوم دائرة الوقاية بتوزيع المواد الجاذبة الهرمونية والغذائية على الوحدات الإرشادية وعلى المزارعين وسيتم إطلاق حملة مكافحة شاملة لهذا الغرض بداية الشهر القادم كما تستمر حملة تطبيق الإجراءات الآمنة لسوسة النخيل من خلال حصر إحصاء الأشجار المصابة ومعالجتها أو استئصالها.

ولفت رئيس دائرة الوقاية إلى أن الدائرة تقوم بمتابعة سلامة الغراس في المشاتل الخاصة والعامة وتقدم خدمات فحص العينات للمزارعين مجاناً في مخبري الوقاية وصحة البذور إضافة إلى متابعة الآفات الحشرية والغازية عبر مركز الحجر وتتأكد من تداول المبيدات الزراعية الآمنة في مراكز الإنتاج وبيع المبيدات الزراعية.

فراس زرده – نشرة سانا الاقتصادية


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى