أخبارشركاتمجتمع الزراعة

” رجال الأعمال ” تشيد بالتفاعل مع منظومة نافذة والعمل بنظام التسجيل المسبق للشحنات ..صور

قال المهندس خالد حمزة، رئيس لجنة الاستيراد والجمارك بجمعية رجال الأعمال المصريين، أن مشروع نافذة ونظام التسجيل المسبق للشحنات من أهم المشروعات العظيمة التي تستهدف تحسين ترتيب مصر في المجتمع الدولي من خلال خفض زمن الافراج الجمركي والوقوف على المعوقات التي تواجه تيسير حركة البضائع وزيادة التجارة البينية.

جاء ذلك خلال اجتماع لجنة الاستيراد والجمارك بجمعية رجال الأعمال المصريين مع الشركة المصرية لتكنولوجيا التجارة الإلكترونيةMTS  والتي مثلها في الحضور المهندس   خالد ناصف – مستشار رئيس مجلس ادارة الشركة ، و الأستاذ /أحمد الروبي – مدير مشروع  ACI
كما شارك في اللقاء ممثلا مصلحة الجمارك المصرية وهما : نجوي زغمور رئيس الإدارة المركزية للسياسات والإجراءات و محمد جمعة رئيس الإدارة المركزية لشئون المجتمع التجاري ، وذلك بحضور عدد كبير من  أعضاء الجمعية وبعض أعضاء مجلس الإدارة ورؤساء اللجان التخصصية بها .

وأشار حمزة، إلى أن أعداد المستوردين المنضمين الي نافذة في الفترة التجريبية «جيدة» والإقبال على التسجيل من جانب الموردين بالخارج يسير بصورة طبيعية، كما أنه مع بداية التطبيق الإلزامي في ١ أكتوبر المقبل ستنضم اعداد جديدة من الشركات .
وأكد رئيس لجنة الاستيراد والجمارك بالجمعية، إلي أهمية الاستمرار في المتابعة والتقييم لمنظومة التجارة الإلكترونية الجديدة من خلال الحوار المجتمعي، مشيراً أن اللجنة من المقرر أن تعقد مجموعة من الاجتماعات مع مسئولي الجمارك والشركة المصرية لتكنولوجيا التجارة الإلكترونيةMTS  بداية من شهر أكتوبر المقبل لاستعراض أية مستجدات وحل المشاكل المتعلقة بالتطبيق وتعامل الجمهور بهدف إنجاح المنظومة الجديدة.

من جانبه أكد المهندس خالد ناصف مستشار رئيس مجلس إدارة الشركة المصرية لتكنولوجيا التجارة الإلكترونية MTS، أن ٩٥٪ من واردات وصادرت مصر تتم حالياً عبر منصة نافذة للتجارة الإلكترونية في إطار رؤية الدولة لتوحيد نقطة دخول واحدة للبضائع بالعمل على حوكمة الواردات ومشروعات رقمنة دورة الإجراءات والمستندات والتي ستلغي التعامل بالملف الورقي.
وأوضح ناصف، أنه قد تم تكليف الشركة المصرية لتنفيذ مشروع نافذة في أكتوبر ٢٠١٨، حيث بدأ تطبيقها في مطار القاهرة منذ مارس العام الماضي، وجار العمل بمطار نويبع وسفاجا وأسوان.
وأشار أن منصة نافذة قد قلصت تماماً عدد الخطوات والإجراءات التي يقوم بها المستخلص من ٣٠ خطوة قبل المنظومة لتصبح ٣ خطوات حالياً، بجانب الفصل التام بين متلقي الخدمة والموظف، بجانب الربط مع نحو ٢٠ جهة تعرض عليها الشهادات والمستندات إلكترونيا.

كما أشار إلى أن نظام التسجيل المسبق للشحنات، قد سرع من وتيرة متوسطات أيام الإفراج الجمركي للبضائع من ١٨ يوم لتصبح ٥ أيام بحد أقصي بحسب جهات العرض.

وأوضح، أن نظام التسجيل المسبق للشحنات الواردة بحرا لمصر يبدأ من تسجيل المستورد المصري علي منصة نافذة بجانب المصدر الأجنبي بمنصة كارجو اكس ثم الحصول على رقم الشحنة ACIDوالتي يتم وضعها علي فاتورة المصدر ومستندات الشحن وتجهيز الإجراءات والتحقق منها من الجهات إلكترونيا للبدء في إجراءات التخليص المسبق قبل الشحنة ثم الفحص والمعاينة بعد وصول الرسائل.
وأشار أنه قد تم تسجيل نحو ١٨ الف كيان مصري في المنظومة الجديدة من بينهم ١٦ الف شركة تعمل بنظام التسجيل المسبق للشحنات وتسجيل نحو ٢٩ ألف مصدر اجنبي بمنصة كارجو اكس، لافتاً إلي اصدار أكثر من 220 ألف بطاقة  ACID
وكشف أن مشروع نظام المخاطر سيتم العمل به في ٢٠٢٢، حيث يهدف إلى إعادة تقييم قاعدة البيانات ووضع المسار الأخضر والذي يتيح الإفراج مباشرةً للبضائع عند الوصول وبالتالي تقليل زمن الإفراج.
وقال أحمد الروبى مدير مشروع التسجيل المسبق للشحنات بالشركة المصرية لتكنولوجيا التجارة الإلكترونية، أن دورة المستندات البنكية بالمنظومة الإلكترونية سيتم تقديمها إلكترونيا من خلال البنوك.

واضاف الروبي أنه جارى العمل مع البنك المركزي المصري للانتهاء من تداول المستندات إلكترونيا، متوقعاً صدور تعليمات لجميع البنوك المصرية في هذا الصدد بعد إكتمال المنظومة والتطبيق الإلزامي في أكتوبر المقبل.
واكدت نجوى زغمور رئيس الإدارة المركزية للسياسات والإجراءات بمصلحة الجمارك، أن نظام التسجيل المسبق للشحنات إلزامي على البضائع الواردة بحرا لجميع الموانئ المصرية اعتبارا من الأول من أكتوبر المقبل.
وحول شكاوى المستوردين من مطالبة جمرك بورسعيد بتفويضات مسجلة بالشهر العقاري، أوضحت أن نص المادة ٢٣٥ وفق اللائحة التنفيذية لقانون الجمارك، كفلت لأصحاب الشأن العمل بالتوقيع الإلكتروني كما أعطت التفويض الإلكتروني الحجية القانونية.
وأكدت رئيس الإدارة المركزية للسياسات والإجراءات، أنه سيتم إصدار منشورات بالعمل بالتفويضات للتوقيع الإلكتروني وتعميمها على جميع المنافذ الجمركية قريباً.
وأشار محمد جمعة رئيس الإدارة المركزية لشئون المجتمع التجاري، أن التخليص المسبق، يبدأ قبل بدء شحن البضاعة ووصولها وذلك من خلال تدخل الجهات الرقابية وفقا لماهية البضائع والمراجعة المستندية للشحنة، والتحقق من اكتمال مستندات الشحنة قبل وصولها .
وشارك في المناقشات عدد كبير من السادة الحضور من أعضاء الجمعية حيث تم الرد من قبل ممثلي مصلحة الجمارك وشركة MTS على إستفساراتهم حول كافة إجراءات التسجيل كما تم توضيح الكثير من الأمور التي كانت تبدو غير واضحة في السابق .


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى