أخبارخدماتدواجنرئيسي

خليها تكاكى.. مواطنون ضد الغلاء تبحث تحديات الصناعة مع اتحاد منتجى الدواجن .. صور

فى اول رد فعل إيجابى لإرتفاع أسعار الدواجن وحملة المستهلكين علي السوشيل ميديا ومواقع التواصل الاجتماعي ( خليها تكاكى) إلتقت جمعية مواطنون ضد الغلاء صباح اليوم بقيادات إتحاد منتجى الدواجن في مصر فى إطار مبادرات الجمعية للتفاوض مع المنتجين والتجار قبل حلول شهر رمضان المبارك وذلك لإيجاد حلول لمعالجة الأزمة بما يحافظ علي أطراف العملية الإقتصادية في السوق..المنتج والتاجر من ناحية والمستهلك من ناحية أخرى.

وكان وفد من الجمعية قد إلتقى الدكتور نبيل درويش رئيس اتحاد منتجي الدواجن والدكتور ثروت الزينى نائب رئيس الإتحاد للتباحث بشأن أزمة صناعة الدواجن في مصر والبحث عن طرق حل واقعيه لهذه الأزمة.

وقال محمود العسقلانى رئيس جمعية مواطنون ضد الغلاء لحماية المستهلك بأن مبادرة التفاوض مع منتجى الدواجن تماثل ما يجري في أوربا والتي يتفاوض فيها ممثلى المستهلكين مع ممثلى التجار والمنتجين للوصول لتجارة عادلة لا تظلم المنتج والتاجر ولا تجور علي حقوق المستهلكين.
وقال العسقلانى بأن الإتحاد عرض دراسة محكمة عن صناعة الدواجن وطرق النهوض بها وإزالة العقبات التى تهدد نموها
وسوف تصدر الجمعية في وقت لاحق تقريرا عن الزيارة وما جرى فيها للرأي العام وما تم بشفافية بإعتبارها مبادرة أولى للجمعية خلال عام 2019 والذى نأمل أن يشهد مبادرات تفاوض مع جميع أطراف السوق برعاية حكوميه
وناشد العسقلانى من حيث المبدأ الحكومة بضرورة إيقاف إستيراد الدواجن وتوجيه العملة الصعبة اللازمة للإستيراد لدعم هذه الصناعة وزيادة الإنتاج مما قد يساهم في نزول السعر إلي أقل من المستورد من الخارج.

فى ضوء حقائق مسلم بها بأن هذه الصناعة لا يمكن ان تكون إحتكاريه ويستخدم فيها طرق ملتويه لتعطيش السوق أو حجب المنتج كما فى سلع أخرى لأن الحجب والتعطيش يؤذي الصناعة ويؤدي لنفوق القطيع والذى يحتاج لسحب يومي من المنتج للحفاظ علي التوازن داخل مزارع الإنتاج وحتي لا يحدث نفوق جماعى كما الطماطم سواء بسواء وهي سلعه لا يمكن للتاجر حجبها او تخزينها لأنها سوف تتلف بسرعه بإعتبارها خضروات طازجه.
ونؤكد بأن السعر خلال اليوم سوف ينخفض ثلاثة جنيها علي أقل تقدير تأثرا بعملية التفاوض الإيجابية.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى