أخبارالزراعة خطوة بخطوةخدماترئيسيشركاتمجتمع الزراعةمحاصيل

بالصور.. وزير الزراعة يتابع اخر مستجدات إنشاء محطة شتلات القصب بوادي الصعايدة في أسوان

في إطار المبادرة الرئاسية حياة كريمة التي أطلقها  الرئيس عبدالفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتطوير الريف المصري ورفع مستوى صغار وتنفيذا لتوجيهات القيادة السياسية بتطوير زراعة قصب السكر وإنتاج الشتلات بإستخدام أحدث التكنولوجيا العالمية

عقد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي اجتماعا مع اللواء أ.ح ‏كرم سالم محمد سلامة رئيس مجلس إدارة الشركة الوطنية للمقاولات العامة والتوريدات التابعة لجهاز مشروعات الخدمة الوطنية
وذلك للاطلاع على آخر مستجدات وتطورات مشروع إنشاء محطة شتلات قصب السكر في منطقة وادي الصعايدة بمحافظة أسوان والتي تأتي في إطار اهتمام الدولة بمزارعي القصب ورفع مستوى معيشتهم
وخلال الاجتماع وجه القصير بسرعة الانتهاء من أعمال التنفيذ للبدء في تشغيل المحطة كما وجه مسئولي مركز البحوث الزراعية ومعهد المحاصيل السكرية بمتابعة التنفيذ وعرض المستجدات والتطورات أول بأول ،
وأشار القصير أن محطة شتلات قصب السكر في وادي الصعايدة بمحافظة أسوان مقامة على مساحة
على مساحة 80 فدان لخدمة مناطق زراعة القصب فى محافظة أسوان وغيرها وبطاقة إنتاجية حوالى 80 مليون شتلة في الموسم (غرس ربيعي وخريفي) بتكلفة تقديرية 800 مليون جنيه
‏ كما أكد القصير أن التحول لزراعة القصب بالشتل يحقق فوائد عديدة
منها رفع الإنتاجية الرأسية لمحصول القصب على استغلال وحدة المساحة بالشكل الأمثل والاقتصادي ،علاوه علي أن استخدام الزراعة بالشتل تسهم في تخفض تكاليف الانتاج وتقليل التقاوي المستخدمة وضمان جودتها وخلوها من الآفات والأمراض مع إمكانية استخدام النظم الحديثة في الري والميكنة في الزراعة والخدمة والحصاد لتقليل تكاليف الإنتاج وتقليل الفاقد اثناء الحصاد
‏حضر الاجتماع  د محمد سليمان رئيس مركز البحوث الزراعيةو‏ د أيمن العش مدير معهد المحاصيل السكرية وبعض قيادات وزارة الزراعة والشركة الوطنية للمقاولات



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى