أخبارخدماتمجتمع الزراعة

بالصور .. معهد بحوث تكنولوجيا الأغذية ينظم ندوة حول حساسية الجلوتين ” القمح “

نظم الفريق البحثي لمشروع إستخدام التمور المصرية في عمل بعض الأغذية الوظيفية والمدعوم من أكاديمية البحث العلمي تحت رعاية ا.د شاكر عرفات مدير معهد بحوث تكنولوجيا الاغذية ندوة بعنوان حساسية الجلوتين (القمح ) والذي يضم المشروع الفريق البحثي ا.د ايمان سالم الباحث الرئيسي و ا.د سمير محمد ربيع الباحث المعاون وا.د اسرار يس محمد ا.د ايمن اسكندر طب اطفال مستشفي ابو الريش  و د محمد فتحي عفيفي .

وأشارت الدكتورة إيمان محمد سالم الباحث الرئيسي عن المشروع البحثي والهدف منه في إنتاج أغذية وظيفية لتخفيف حدة مرض حساسية الجلوتين
وألقت الدكتورة ايمان سالم الضوء على وجود وحدة إنتاج المخبوزات الخالية من الجلوتين بالمعهد وتوافر بها الكثير من الأصناف
التي يتم انتاجها من الذرة والمدعومة ببودر التمر كبديل للسكر او معجون التمر ومنها البيتي فور والبسكوت والكب كيك والتمرية والاسناكس والنيوتلا والاسبريد وغيرها من المنتاجات المبتكرة التي لقت إقبال كبير عند الكثير من هذه الفئة (مرضي حساسية الجلوتين (القمح ).

كما أشارت الدكتورة اسرار ياسين محمد استاذ التغذية العلاجية عن دورالمشروع الخدمي للمجتمع والفيئات الحساسة (مرضي حساسية الجلوتين) ومدي الاستفادة من التمور المصرية وزيادة القيمة المضافة لهذه التمور من خلال عملية التصنيع ودور التدعيم لبعض المنتاجات سواء بمعجون التمر أو بودر التمر وأثره في رفع القيمة الغذائية لها وذلك لاحتواء التمور علي نسبة عالية من الحديد والتي تساعد علي علاج مرضي الانيميا وأشارت الي انه تم تسجيل براءة اختراع للبسكوت المدعوم ببودر التمر كبديل للسكر بنسبة 60% بالتعاون مع فريق بحثي من المركز القومي البحوث والذي عالج الانيميا عند الأطفال خلال 3 شهور فقط بلاضافة الي زيادة نسبة التحصيل الدراسي والادراك لدي التلاميذ محل الدراسة في احدي قري محافظة الغربية.

أضافت الدكتورة اسرار ان مصر أعلي انتاجية من التمور علي مستوي العالم ويجب الاستفادة منها بشكل كبير وعلي نطاق تجاري بزيادة القيمة المضافة عن طريق عمليات التصنيع و لما تحتويه التمور من عناصر معدنية مثل الحديد و الكالسيوم والبوتاسيوم والفسفور وان تدعيم المنتاجات الخاصة بمرض حساسية القمح والتي تعتمد علي الذرة وبعض الحبوب الاخري الخالية من الجلوتين يزيد من رفع القيمة الغذائية وتقوية جهاز المناعة بلاضافة الي استخدام دقيق الأرز وبعض البقول لتحسين صفات الجودة والقيمة الغذائية لرفع كفاءة جهاز المناعة لدي هذه الفئة الحساسة

كما أشارت الدكتورة  اسرار ياسين استاذ الاغذية العلاجية والتعبئة والتغليف علي العوامل النفسية لدي الاسرة والتقبل للحالة والتعايش معها بشكل طبيعي وليس علي انها حالة مرضية . والاعتماد علي باقي العناصر الغذائية الكبري والصغرى من بروتينات وكربوهيدرات ودهون وفيتامينات وعناصر معدنية حيث ركزت علي كثرة تناول الفاكهة والخضروات لاشباع الطفل وتعويض الفاقد من الهيموجلوبين عن طريق تناول البنجر والخضروات والفاكهة الغنية بعنصر الحديد وفيتامين سي وعنصر الزنك والكالسيوم والاهتمام بباقي العناصر الغذائية والتنوع الغذائي وليس التركيز علي الخبز فقط كمصدر غذائي .

ووضح الدكتور أيمن اسكندر استاذ طب الاطفال بمستشفى ابو الريش كلمة عن مرض حساسية القمح وأكد انه مرض وراثي يصيب الاطفال كما ووضح اعراضه وكيفية اكتشافه في وقت مبكر و طرق إجراء التحاليل الأزمة لتحديد المرض
وكيفية العلاج لتفادي بعض مشاكل الامتصاص و التمثيل الغذائي لبعض العناصر الغذائية لدي بعض الأطفال المصابون مما يؤدي لنقص في معدل النمو و الوزن والضعف العام وأثري الندوة بالرد علي الكثير من الاستفسارات الخاصة بالمرضي. من قبل اولياء الامور .
واشاد الدكتور سمير محمد ربيع بدور المعهد ووجه الشكر لإدارة المعهد للتعاون في تنفيذ هذه الندوة كما اشار الي اهمية التمور في علاج الالتهابات علي أهمية تناول الأطفال للتمور وإضافتها إلي الوجبات الغذائية بشكل يومي مما له من آثار علاجية للمحافظة علي الصحة العامة وذلك من خلال تدعيم بعض منتاجات المخابز و الألبان (الزبادي ) والعصائر والمربات وخاصة اننا في هذه الفترة مقبلين علي موسم الحصاد للتمور المصرية بلاضافة الي جودة التصنيع وتعبئة وتغليف منتاجات التمور التابعة للمشروع سواء المعجون أو المسحوق والمحافظة عليها واطالة فترة صلاحيتها .

كما اشاد الأستاذ الدكتور شاكر عرفات مدير المعهد بأهمية المشروع ودور الفريق البحثي و أن المعهد على استعداد تام لتقديم دورات تدريبية عملية مجانبة لمرضي حساسية الجلوتين عن كيفبة عمل المنتاجات والوعي التغذوي لمرضي (حساسية القمح) وذلك بالتنسيق مع الفريق البحثي للمشروع وقسم بحوث الخبز والعجائن .

كما اقترحت الدكتورة اسرار ياسين محمد عمل جروب يضم اعضاء الفريق البحثي والمعاون وجميع الحضور لتقديم كل ما هو جديد و للرد علي الأسئلة والاستفسارات وعن طرق تصنيع هذه المنتاجات وسوف يتم التنسيق مع رئيس قسم بحوث الخبز والعجائن لعمل دورات عملية لتصنيع الخبز و بعض المنتاجات المرغوب فيها سواء المدعمة ببودر التمر او معجون التمر لبعض السيدات والشباب لإتاحة الفرصة لهم بالتعلم وعدم استغلال التجار الجاشعين لهذه المنتاجات وأشارت الي ان خط إنتاج بودر التمر المتواجد في المعهد سوف يقوم بانتاج كميات كبيرة في الفترة القادمة ان شاء الله
ثم ادار الفريق البحثي حلقة نقاش موسعة بين اولياء الامور وأطفال مرضي حساسية الجلوتين ..

كما أكدت الدكتورة اسرار ياسين عن كيفية تعايش الاسرة والاطفال مع المرض بشكل طبيعي دون خوف وتعزيز تنمية الجانب النفسي بتحسين الحالة المزاجية وتنمية المهارات الإبداعية والرياضية لما له من دور ايجابي في رفع كفاءة جهاز المناعة لديهم وعن التغذية السليمة ومعرفة البدائل الغذائية المتوفرة في الأسواق بجودة عالية و باسعار منخفضة لتساعد علي نمو الأطفال بشكل سليم وصحي داخل الأسرة .

مهد بحوث تكنولوجيا الاغذية



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى