أخبارخدماتدواجنرئيسيزراعة عربية وعالميةشركات

بالصور.. الفاو و” الخدمات البيطرية” تحدثان خطة الاستعداد والاستجابة لإنفلونزا الطيور في مصر لعام 2021

د. عبد الحكيم : الفاو قدمت دعمًا كبيرًا لمكافحة إنفلونزا الطيور مما أدى إلى تحسين وتقليل عدد الحالات المصابة في مصر

في إطار تحديد الإمكانات المتاحة والتدخلات اللازمة للوقاية من تفشي فيروس إنفلونزا الطيور، قام خبراء في صحة الحيوان من جهات متعددة بمراجعة وتحديث الخطة الوطنية الحالية للاستعداد والاستجابة لإنفلونزا الطيور 2021 في مصر، مع الأخذ في الاعتبار الخبرات التي اكتسبتها مصر في هذا الإطار والدروس المستقاة خلال 14 عامًا من مكافحة إنفلونزا الطيور، بالإضافة إلى المعرفة العلمية الناشئة.

لهذا الغرض قام مركز الطوارئ للأمراض الحيوانية العابرة للحدود (إكتاد) التابع لمنظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة (الفاو) بالتعاون مع الهيئة العامة للخدمات البيطرية بتنظيم اجتماعٍ تشاوريٍ خلال نوفمبر الجاري.

وقد تم تطوير وتحديث الخطة الوطنية الحالية للاستعداد والاستجابة لإنفلونزا الطيور لضمان قدرة الحكومة المصرية على إدارة حالات تفشي إنفلونزا الطيور والاستجابة لها في قطاعات الدواجن.

وحضر ورشة العمل 36 من خبراء صحة الحيوان من الهيئة العامة للخدمات البيطرية، والمختبر الوطني لمراقبة جودة إنتاج الدواجن، وكلية الطب البيطري بجامعة القاهرة، واتحاد الدواجن، ومنظمة الفاو، حيث تم الاتفاق على المضي قدمًا في وضع اللمسات الأخيرة على خطة الاستعداد والاستجابة.

وقال الدكتور عبد الحكيم علي، رئيس الهيئة العامة للخدمات البيطرية:” لقد كان وجود خطة استعداد واستجابة لإنفلونزا الطيور وغيرها من الأمراض الحيوانية، أحد أولويات الهيئة، كما أنها مجالًا مهمًا من التعاون مع منظمة الفاو منذ عام 2007. وقد قدمت المنظمة دعمًا كبيرًا لمكافحة إنفلونزا الطيور، مما أدى إلى تحسين وتقليل عدد الحالات المصابة في مصر”.

يشار إلى أن خطة الاستعداد والاستجابة توفر تحليلاً سريعًا للوضع الحالي لأنفلونزا الطيور ومدى ملاءمة التدخلات الحالية للاستجابة لتفشي المرض في مصر. كما تحدد هذه الخطة بوضوح الهيكل التنظيمي داخل هيئة الخدمات البيطرية، مما يسهل الكشف الفعال عن إنفلونزا الطيور والاستجابة لها بشكل فعال في صناعة الدواجن.

ومن جانبه قال زيلالم تاديسي، رئيس فريق مركز الطوارئ للأمراض الحيوانية العابرة للحدود (اكتاد)، فاو مصر:” تقدم خطة الاستعداد والاستجابة إرشادات واضحة بشأن إجراءات التأهب والاستجابة اللازمة للسيطرة بفعالية وكفاءة على تفشي أنفلونزا الطيور مع مراعاة الدروس المستقاة من البرامج السابقة”.

والجدير بالذكر أن منظمة الفاو تقدم الدعم لوزارة الزراعة واستصلاح الأراضي منذ عام 2007 في مكافحة إنفلونزا الطيور من خلال العمل عن كثب مع الهيئة العامة للخدمات البيطرية، ومعهد بحوث صحة الحيوان، والمختبر الوطني لمراقبة الجودة البيطرية لإنتاج الدواجن، في مختلف مجالات مكافحة مرض أنفلونزا الطيور، ضمن البرنامج الممول من الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية.

 

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى