أخباررئيسيزراعة عربية وعالميةمجتمع الزراعة

انتخاب مصر امينا مساعدا لاتحاد المهندسين الزراعيين العرب

شهد المؤتمر العام لاتحاد المهندسين الزراعيين العرب انتخاب الدكتور يحيي بكور امين عاما للاتحاد من اعضاء الحمعية العمومية للاتحاد فيما تم انتخاب مصر لمنصب الامين العام المساعد لاتحاد المهندسين الزاعيين العرب بالتزكية واعضاء المكتب التنفيذي للاتحاد العربي التابع لجامعة الدول العربية.

قال الدكتور سيد خليفة نقيب الزراعيين انه تم اعادة انتخابه امينا عاما مساعدا لاتحاد المهندسيين الزراعيين العرب وذلك ضمن فعاليات الدورة ٤٤ للمؤتمر العام لاتحاد المهندسين الزاعيين العرب بالعاصمة السورية دمشق موضحا ان الاجتماعات شملت مشاركة ١٢ دولة عربية وعرض مشروعات الرئيس السيسي للتنمية الزراعية المستدامة في القطاع الزراعي وخاصة مشروعات استصلاح الاراضي والصوب الزراعية.

واضاف خليفة في تصريحات صحفية علي هامش مؤتمر اتحاد المهندسين الزراعيين العرب ان المؤتمر العام تناول  اعادة تشكيل للامانة العامة والمكتب التتفيذي للاتحاد وعقد المؤتمر الفني حول دور للتنمية الريفية واثارها علي التنمية الاقتصادية والاجتماعية بالبلدان العربية ضمن خطة التنمية المستدامة

وقدمت مصر ورقة عمل عن خطة التنمية المستدامة ٢٠٣٠ في قطاع الزراعة وياتي في مقدمتها المشروعات القومية الزراعية والتنمية المستدامة في مصر والتي تبدا من النجوع والقري حتي تصل الي المدن.

واضاف خليفة انه تم عرض خطة مصر للتنمية الزراعية للاستفادة من الموارد المائية والارضية ومواجهة الزيادة السكانية في مصر من خلال برامج ترشيد استهلاك مياه ورفع كفاءة الاستفادة من الموارد المائية والتوسع في خطط البحوث الزراعية لزيادة التوسع الراسي في الانتاج الزراعي خاصة المحاصيل الاستراتيجية ومنها القمح والذرة والارز مشددا علي اهمية مواصلة المراكز البحثية خطة استنباط سلالات جديدة من هذه السلالات تواجه مخاطر التغيرات المناخية التي تؤثر سلبيا علي القطاع الزراعي.

واوضح ان التنمية الزراعية المستدامة تعتمد علي تنتفيذ مشروعات تحقق الكفاءة داخل التنمية الريفية والاستفادة من الانتاج الزراعي من خلال منظومة تسويقية تحقق العائد من تسويق المحاصيل مع تنفيذ برامج لتقليل الفاقد من المحاصيل الزراعية بالاضافة الي تنفيذ مشروعات صغيرة في محال التصنيع الزراعي ترفع من القيمة المضافة من المحاصيل الزراعية.

واشار نقيب الزراعيين انه تم عقد لقاءات مع عدد من نقابات الزراعيين في السودان والمغرب وموريتانيا والجزائر لدعوتهم لحضور المؤتمر التاسيسي لاول اتخاد افريقي للمهندسين الزراعيين الافارقة والمقرر عقده اغسطس المقبل مشيرا الي ان تدشين اتحاد المهندسين الزراعيين الافارقة يأتي في اطار الدور المصري في افريقيا خاصة في ظل تولي الرئيس عبد الفتاح السيسي، رئاسة الدورة الحالية للاتحاد الإفريقي وتماشيا مع المبادرات الحالية الهادفة الى تعزيز التعاون بين البلدان الإفريقية، ودعما لمبادرة نقابة المهن الزراعية الي إنشاء اتحاد المهندسين الزراعيين الأفارقة ، لتكون بمثابة المنصة الرئيسية التى تمثل القطاع الزراعى بأكمله فى القارة الإفريقية، علي أن يتم البدء في مخاطبة نقابات الزراعة في دول حوض النيل ونقابات الزراعة في الدول العربية في شمال أفريقيا بالإضافة إلي جيبوتي.

واوضح “خليفة” ان للاتحاد يهدف لدعم عمليات التبادل التجاري بين الدول والذي تتعهد النقابة بتفعيله كدور ومسئولية رئيسية لها فى برنامجها ودعم تأسيس مراكز استشارية فى النقابة لتقديم الاستشارات الفنية والتجارية لنقابات الدول الاعضاء.

وشدد نقيب الزراعيين على ان إفريقيا في حاجة ملحة لتسريع وتيرة النمو الاقتصادي وتشجيع التبادل التجاري بين دول القارة، وتعد الزراعة ثاني أكبر قطاع اقتصادي فى إفريقيا حيث تمثل 25% من الناتج المحلى الإجمالي للقارة و60% من سوق العمل. ورغم ذلك فإن أنظمة الزراعة والتجارة تواجه صعوبات في تلبية احتياجات السكان المتزايدة. مشيرا الي ات تحديث القطاع ضروري لنموه والاستفادة من الفرص المتاحة.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى