أخبارخدماتمحاصيلمقالات

“الشيح البلدى” .. علاج لمرض السكرى

 

 

 

اثبتت دراسة ا بقسم الفارماكولوجى بشعبة البحوث الطبية بالمركز القومى للبحوث، امكانية استخدام نبات الشيح كعلاج لمرض السكرى ومضاعفاته.

 

وقالت  الباحثة  هبة محمد إبراهيم عبداللهمن خلال الدراسة، ان نبات  ” الشيح ” يقلل من مستوى السكر فى الدم، وايضا هورمون الهوموسيستيين، المسئول عن مضاعفات مرض السكرى، كما وجدت أيضاً ان له أهمية كبرى فى زيادة مستوى الإنسولين بالدم، ويقلل من مستوى الدهون الضارة فى نفس الوقت، كما يقلل من مستوى انزيمات الكبد والكلى، مما يعتبر مؤشرا جيدا لحماية هذين العضوين من الضرر الناشئ عن مرض السكرى، ويقلل من التشوهات الممكن حدوثها فى الكبد والكلى نتيجة لهذا المرض.

 

وأوضحت الدراسة، أن النبات عالج بصورة واضحة مرض السكرى المحدث معملياً فى فئران التجارب، وقلل من المضاعفات الناشئة عن هذا المرض.

 

جدير بالذكر، ان نبات الشيح البلدى من الأعشاب المزروعة فى مصر على نطاق واسع، وتستخدم بكثرة فى الطب الشعبى لعلاج بعض الأمراض مثل نزلات البرد، وآلام المعدة، وارتفاع ضغط الدم وغيرهم.

 

ويسمى علمياً الأرتيميزيا-ألبا، ولذلك توصى الدراسة بامكانية استخدام الشيح كمشروب ساخن لمريض السكر، وان الابحاث مستمرة لتجهيزه فى صورة مستحضر صيدلى قريبا.

 

وقد اجريت الدراسة بمعاونة فريق بحثى على فئران التجارب وهى تعتبر ضمن سلسلة ابحاث بمشروع تم تمويله من المركز القومى للبحوث، يهدف إلى التحقق من فعالية نبات الشيح كعلاج لمرض السكرى وما يتعلق به من مضاعفات أخرى على أعضاء الجسم.

 

وحصلت الباحثة على جائزة رئيس المركز القومى للبحوث كأحسن بحث يمكن تطبيقه عملياً.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى