أخبارخدماترئيسيمجتمع الزراعةمحاصيلمشروعكمياه ورى

” الشناوى” لـ ” بوابة الزراعة” : الأمطار الحالية تحمل كل الخير للمحاصيل والقلق من وجود كرات ثلجية

أكد الدكتور عباس الشناوي رئيس قطاع الخدمات الزراعية والمتابعة بوزارة الزراعة  أن معدلات سقوط الامطار حتى الأن تسير بشكل طبيعى ولن يكون لها أى أثار ضاره على المحاصيل الشتوية طالما أنها لن تكون مصحوبة بإرتفاع فى حركة الرياح أو مصحوبة بكرات ثلجية ، مشيرا إلى أننا ندعو الله ان تستمر على هذا الهدوء الذى سينعكس بالإيجاب على المحاصيل الشتوية ويحمل الخير الكثير لمصر .

وأوضح الدكتور عباس الشناوى  فى تصريحات لـ “بوابة الزراعة ” أن معدل الهطول المطري بمختلف المحافظات لا يهدد إنتاجية المحاصيل الشتوية وخاصة القمح والبرسيم وربما يكون مفيدا للمحصولين، ما لم يكن مصحوبا برياح شديدة أو أن تتحول الأمطار إلي كرات ثلجية تخترق أوراق النباتات لمحصول القمح ولن يسبب أضرارا في حالة إستمرار هذه الحالة بدون مكثفة.

وأضاف الشناوي،  انه يتابع الموقف أولا بأول للتأكد من حالة محصول القمح وأن النتائج حتي الآن تؤكد أنها جيدة في ظل معدل الأمطار المتوسطة والتي ترفع من حرارة التربة وتزيد من خصوبتها خاصة لمحصول البرسيم، مشيرا إلي مواصلة الإتصال بمختلف مديريات الزراعية للوقوف علي الوضع الحالي للأمطار علي مدار الساعة مع الربط بغرفة المتابعة الرئيسية بوزارة الزراعة التي شكلها وزير الزراعة لإعداد التقارير الكاملة عن حالة مختلف المحاصيل والتوصيات الفنية لكل مرحلة من مراحل الزراعة حتي الحصاد.

غرفة عمليات على مدار الساعة :

يشار إلى أن  السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى  قرر تشكيل غرفة عمليات من قيادات الوزارة تستمر في انعقاد دائم على مدار الساعة طوال اليومين حتى تتابع مع المزراعيين والمربيين تأثير الظروف الجوية المتقلبة وحمايتهم من الآثار السلبية للطقس السيئ ،

كما وجه القصير  قيادات الوزارة بالمتابعة لحظة بلحظة مع مديري المديريات بالمحافظات لحل المشاكل الفورية التي تواجه المزراعيين والمربين
كما شدد على الإدارة المركزية لحماية الأراضي بمنع أي تعديات على الاراضي الزراعية خلال الإجازة واتخاذ إجراءات فورية بإزالة أي مظاهر للتعدي في مهدها
كما وجه  وزير الزراعة  أيضا قطاع الارشاد الزراعىً بالتعاون الدائم مع الفلاحين والمزارعين لتوصيل التوصيات والإجراءات الوقائية لهم لتخفيف اى أضرار كذلك قطاع تنمية الثروة الحيوانية والداجنة وهيئة الثروة السمكية وأيضا الخدمات البيطرية بالمتابعة المستمرة مع المربيى والصياديين لمساعدتهم في تخفيف مواجهة هذه الظروف الاستثنائية التي تواجها البلاد ،

و طالب وزير الزراعة  قطاع الخدمات والمتابعة والإدارة المركزية لشئون المديريات بالمتابعة المستمرة مع غرف العمليات بمديريات الزراعة بالمحافظات وافادته بتقارير لحظية عن الآثار المناخية على المحاصيل الشتوية المنزرعة حاليا .
والجدير بالذكر أن السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضى قد وجه في وقت سابق بإصدار توصيات وإرشادات للمزراعيين والمربيين لمجابهة الظروف الجوية المتقلبة وطالب بالتعاون مع جميع وسائل الإعلام لضمان وصول الإرشادات لكل المزراعين وتوعيتهم لتخفيف تأثير الظروف الجوية على المحاصيل والثروة الحيوانية والداجنة .

 


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى