أخباررئيسي

السيسي: مصر حريصة على الارتقاء بالتعاون المشترك مع اليابان

استعرض الرئيس عبدالفتاح السيسي مع وزير الخارجية الياباني تارو كونو، إجراءات الإصلاح الاقتصادي التي تطبقها الحكومة، وما تنفذه من مشروعات وطنية كبرى وإجراءات مختلفة لتهيئة المناخ الجاذب للاستثمار وتوفير العديد من الفرص الاستثمارية، مؤكدا حرص مصر على الارتقاء بالتعاون المشترك مع اليابان، خاصة في المجالين الاقتصادي والتجاري.
وأشار الرئيس السيسي -خلال استقباله وزير الخارجية الياباني بحضور سامح شكري وزير الخارجية، وسفير اليابان بالقاهرة اليوم الثلاثاء- إلى التطلع لقيام الشركات اليابانية بزيادة حجم استثماراتها في مصر.
وصرح السفير علاء يوسف المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية بأن وزير خارجية اليابان أكد اهتمام الشركات اليابانية بتكثيف نشاطها في مصر في عدد من المجالات، مشيراً إلى ما تمثله مصر من سوق واعدة وما توفره من فرص متنوعة للمستثمرين اليابانيين.
وقال المتحدث باسم رئاسة الجمهورية إن وزير خارجية اليابان وجه في بداية اللقاء التعازي للرئيس في ضحايا الحادث الإرهابي الذي وقع بالأمس في سيناء، معرباً عن إدانة بلاده لهذا العمل الإجرامي، ومشدداً على وقوف الشعب الياباني بجانب مصر في جهودها للقضاء على الإرهاب واقتلاعه من جذوره.
وأضاف المتحدث أن الرئيس أعرب عن تقديره للمشاعر الطيبة التي أبداها وزير الخارجية الياباني، مؤكداً قوة العلاقات التاريخية التي تجمع بين مصر واليابان.
وأشار الرئيس السيسى إلى ما يكنه الشعب المصري من احترام وتقدير للشعب الياباني، معرباً عن التطلع لتطوير أوجه التعاون بين البلدين في المجالات كافة، خاصة عقب زيارة رئيس الوزراء الياباني للقاهرة عام 2015 وزيارة سيادته لليابان عام 2016، واللتين أكدتا إدراك الجانبين لأهمية العلاقات الثنائية التي تستند إلى تاريخ طويل من التعاون المشترك.
بدوره، أعرب وزير الخارجية الياباني عن سعادته بزيارة مصر، مؤكداً اعتزاز بلاده بالعلاقات الوثيقة بين البلدين وتقدير الشعب الياباني للحضارة المصرية العريقة. كما أكد كونو حرص بلاده على تعزيز الشراكة مع مصر في المجالات المختلفة، مشيداً في هذا الإطار بالتعاون القائم بينهما في مجال تطوير التعليم، واهتمام مصر بإنشاء عدد من المدارس اليابانية.
وأكد الرئيس السيسي تقديره للتعاون القائم مع اليابان في مجال تطوير التعليم، مشيراً إلى الحرص على الاستفادة من النموذج الياباني في هذا المجال والذى يقوم على الاهتمام بالجانب الأخلاقي وغرس روح العمل الجماعي في نفوس النشء، فضلاً عن بث قيم التحلي بالدقة والإتقان والانضباط، وتعظيم دور المعلم الذي يمثل القدوة والمثل للطلاب.
ووجه رئيس الجمهورية الشكر لوزير خارجية اليابان على الدعم الذي تقدمه بلاده لمصر في عدد من المجالات، خاصة مشروع إنشاء المتحف المصري الكبير الذى سيبرز الحضارة المصرية القديمة وتأثيرها في الحضارة الإنسانية، وسيُعد من أكبر متاحف الآثار على مستوى العالم.
وأوضح المتحدث باسم الرئاسة أن اللقاء شهد استعراضاً لعدد من الموضوعات الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك، خاصة الوضع في الشرق الأوسط، وأزمة كوريا الشمالية، فضلاً عن التعاون في مجال مكافحة الإرهاب. وتطرق اللقاء أيضاً إلى سبل تعزيز التنسيق والتشاور القائم بين البلدين في المحافل والمنظمات الدولية إزاء مختلف الموضوعات ذات الاهتمام المشترك.





مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى