أخباررئيسي

الزراعة: سحب عينات من أسواق الخضار بالجيزة لرصد متبقيات المبيدات

بدأت وزارة الزراعة واستصلاح الأراضى تنفيذ برنامج تقصٍّ على المنتجات الزراعية بسحب عينات من الأسواق المحلية والمركزية لبيع الخضراوات والفاكهة، لتحليلها بمعرفة المعمل المركزى لمتبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة، لرصد نسب متبقيات المبيدات والتأكد من مطابقتها للمواصفات، لحماية الصحة العامة والبيئة.

وبدأت المرحلة الأولى بأسواق الجيزة، وتليها المرحلة الثانية بـ«القاهرة، الإسكندرية، القليوبية، الجيزة، المنوفية، البحيرة، الغربية، والإسماعيلية».

قال الدكتور أشرف المرصفي، رئيس المعمل المركزى لمتبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة التابع لمركز البحوث الزراعية بوزارة الزراعة، في تصريحات صحفية الإثنين، إنه بناء على تعليمات الدكتور عبدالمنعم البنا، وزير الزراعة، تقرر تشكيل لجنة لدراسة متبقيات المبيدات على المنتجات الزراعية من الخضراوات والفاكهة التي يتم بيعها بالأسواق المحلية والمركزية بمختلف محافظات الجمهورية للتأكد من مطابقتها المواصفات والاشتراطات، والاطمئنان على صلاحية وسلامة تلك المحاصيل من جودتها، حيث بدأت اللجان في سحب عينات من أسواق الخضراوات والفاكهة بالجيزة كمرحلة أولية.

وأكد «المرصفى» أن سحب عينات من الأسواق المحلية والمركزية لبيع الخضر والفاكهة، لتحليلها بمعرفة المعمل المركزى لمتبقيات المبيدات بناء على الدراسات السابقة، ومعرفة قيم متبقيات المبيدات والعناصر الثقيلة في «المنتجات» لحماية الصحة العامة والبيئة بناء القرار 974 لسنة 2017 مادة رقم 38، موضحًا أنه سيتم بدء تطبيق برنامج التقصى بمختلف الأسواق المركزية والمحلية ومزارع الإنتاج، موضحا أن سحب العينات الهدف منه الوقوف على موقف الحاصلات الزراعية من التلوث، خاصة متبقيات المبيدات والملوثات الأخرى في العينات المجمعة.

وأضاف أن وزارة الزراعة لا تهتم فقط بالمنتجات الزراعية المصدرة من حيث سلامتها من متبقيات المبيدات أو المعاملات خلال فترة ما بعد الحصاد، لكن تهتم بالمنتج المحلى أيضا بسلامة المواطن وصحة وسلامة وتناول منتج سليم قابل للاستهلاك ومطابق للحدود القصوى لمتبقيات المبيدات.





مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى