أخبارمجتمع الزراعةمقالات

الدكتور عبد العليم سعد يكتب : أضرار حشرات البعوض و طرق مكافحتها

 

مقدمة

 تعاني معظم دول العالم و خاصة الدول النامية من إزعاجات و مخاطر مجاميع مختلفة من الآفات و تحديدا تلك التي تقوم بنقل الامراض للإنسان و الحيوان فبعض الحشرات من مفصليات الارجل مثل البعوض – الصراصير-  الذباب …,,… و بعض الآفات الفقارية كالقوارض التي تقوم بنقل امراض خطيرة للإنسان مثل مرض الطاعون والملاريا والتيفوس و الحمي الصفراء و التي ادي انتشار بعضها في اوقات معينة لحدوث وفيات فاقت في اعدادها ما سببته الحروب المختلفة في كل بلدان العالم وتعتبر اضرار آفات الصحة العامة في الدول النامية كبيرة مقارنة بالدول المتقدمة وذلك بسبب

 

  • غياب الوعي
  • عدم مواكبة التطورات بين النمو السكاني والتوسع العمراني وما يناسبها من مرافق وخدمات صحية
  • غياب التشريعات البيئية او عدم تفعيلها
  • غياب عمليات الاشراف و المتابعة الصحية والبيئية التي تساعد علي الحد من انتشار الآفات

و من أهم الحشرات الطبية والبيطرية هي حشرات البعوض (الناموس) فهي من أهم أنواع الحشرات الطائرة الناقلة للأوبئة في العالم مثل مرض الملاريا والفيلاريا والأمراض الفيروسية والحمى الصفراء .تتغذى الحشرات الكاملة (انثي البعوض) لها بامتصاص الدم سواء من الانسان أو الحيوان أو الطيور. تضم هذه العائلة أكثر من 2000 نوع من البعوض. أجزاء الفم ماص فى الذكور وثاقب ماص فى الأنثى.

اهم أنواع البعوض

  • بعوضة الأنوفيلس Anopheles
  • بعوضة الCulex
  • بعوضة ال Aedes

 

Anopheles                             Aedes                          Culex

مكان المعيشة: البرك والمستنقعات – الجداول الجارية – حقول الأرز – حواف الترع – العبوات الصناعية – أغطية التنكات .

دورة حياة البعوض: بيضة – يرقة- عذراء – حشرة كاملة

أضرار البعوض

  • تضايق الانسان والحيوان بامتصاصها الدم.
  • تنقل الأمراض الطفيلية .
  • تنقل مرض الملاريا للإنسان
  • تنقل مرض الفيل للإنسان
  • تقوم بدور العائل الوسيط لديدان الفيلاريا فى الكلاب .
  • تنقل الأمراض الفيروسية .
  • لها دور هام فى نقل مرض الملاريا فى الطيور.
  • نقل بعض الأمراض الفيروسية فى الانسان والخيول.
  • تنقل الحمى الصفراء Yellow Fever .
  • تنقل حمى الدنج Dengue Fever .
  • تنقل الحمى المخية الشوكية .

أهم الامراض التي تنقلها حشرات البعوض

 

طفيل بلازموديوم الملاريا يعيش في معدة انثى البعوض من جنس Anopheles  ثم ينتقل الي الانسان ويعيش فى كرات الدم الحمراء على شكل حيوان اميبى ،يتغذى على هيموجلوبين الدم ثم تنفجر الكرات وتخرج منها الطفيليات مع بعض السموم الى الدم

 

أعراض الاصابة  بالملاريا

  • ارتفاع درجة الحرارة ثم حمى شديدة يصاحبها رعشة وعرق غذير وصداع
  • ألم بالظهر والمفاصل والعضلات
  • فقدان الشهية مع حدوث القئ الشديد والاسهال وضعف عام للجسم
  • فقر الدم (الناتج عن انحلال الدم وتكسير كرات الدم الحمراء)
  • تليف شبكية العين
  • تشنجات عصبية وفقدان الوعى نتيجة اصابة المخ.
  • قصور في وظائف الكليتين
  • موت الجنين داخل رحم الام وولادة اطفال مبتسرين

طرق الوقاية من مرض الملاريا

  • مكافحة البعوض بردم البرك والمستنقعات أو رش سطحها بالمبيدات

  • وضع الشبك ذو الاسلاك الدقيقة علي جميع النوافذ والابواب لمنع دخول البعوض الي المنزل
  • استخدام الناموسية

  • استخدام المبيدات النباتية وصواعق الحشرات لطرد البعوض
  • استخدام بعض المركبات الطاردة للبعوض
  • اختراع ساعة للكشف عن الإصابة بمرض الملاريا

اخترع باحث من جنوب افريقيا ساعة يد ترصد الإصابة بمرض الملاريا لمحاربة واحد من أكثر الأمراض فتكا في القارة السوداء، وتراقب الساعة التي أطلق عليها اسم (راصد الملاريا) دماء من يرتديها وتصدر جرس إنذار فور اكتشاف الطفيل المسبب للمرض

  • تناول العقاقير الوقائية من الإصابة بمرض الملاريا

2- مرض الفيل

مرض الفلاريا أوداء الفيلاريًات او داء الفيل هو مجموعة مرضية تسببها ديدان أسطوانية تصيب الإنسان والحيوان.[والفلاريا ديدان خيطية تهاجم الأنسجة تحت الجلد والأوعية الليمفاوية للثدييات وتتسبّب في التهابات في الحالة الحادة والتقرّح في الحالات المزمنة. مرض الفلاريا هو مرض نادر يصيب الجهاز الليمفاوي مُسبّبا التهابا في الأوعية الليمفاوية يؤدّي إلى تضخم وكبر حجم المنطقة المصابة وخاصة الأطراف أو أجزاء من الرأس أو الجذع. وسُمّي بهذا الاسم تشبيها للرجل المصابة برجل الفيل. وهو داء يصيب الأطراف السفلية للرجال والنساء

الناقل  بعوض الكيولكس Culex pipens

الطور المعدى ميكروفلاريا

الاضرار :

تسبب اختلال للجهاز الليمفاوى وتسد الاوعية الليمفاوية فينشأ عن ذلك عقد

– فى حال انسداد عدداً كبيراً من الاوعية الليمفاوية فى جزء من الجسم كالسيقان والأذرع  مما يؤدى الى تضخم كبير جداً للجلد والأنسجة تحت الجلد وهو مايعرف بمرض الفيل Elephantiasis

اعراض الاصابة

  • ارتفاع درجة الحرارة.
  • وجود رعشة.
  • وجود عرق.
  • صداع وقيئ و آلام.
  • تضخم بالغدد الليمفاوية.
  • تورم بالمنطقة المصابة.
  • قرح بالجلد.
  • ألم بالعظام والمفاصل.
  • شعور بالتعب.
  • قد تحدث خطوط حمراء على الذراع أو الساق.
  • قد تظهر خراريج Abscesses على الجلد أو بالغدد الليمفاوية.
  • انتفاخ العضو المصاب وغالباً ما يكون القدم والساقين

 

طرق الوقاية المنزلية للحد من لدغ البعوض

  • وضع شبك معدني على النوافذ والأبواب وفتحات التهوية لمنع دخول الحشرات الكاملة للمنزل ويجب ألا يقل عدد فتحات الشبك عن 7 فتحات في السنتيمتر الطولى
  • . تغيير الماء الموجود بالأواني المكشوفة كالزهريات و أحواض تربية الأسماك ونباتات الزينة وكذلك السيفونات قليلة الاستخدام وإحكام تغطية خزانات وبراميل المياه لمنع توالد البعوض داخلها .
  • يراعى في الحدائق المنزلية وأحواض الزينة أن تكون قنوات الصرف نظيفة دائما وذات ميل كافي لمنع تراكم المياه وأن تكون حوافها سليمة لمنع الرشح حولها .
  • رش الزيوت البترولية أو الكيروسين أو مبيدات اليرقات المتخصصة على سطح الماء الراكد عند تعذر صرفه .
  • التخلص من الحشائش النامية على جانبي غرف الصرف الصحي وخزانات وأحواض مياه الري
  • في الأماكن القريبة من أماكن التكاثر وعند إرتفاع معدلات الإصابة يلزم استعمال الناموسيات  فوق الأسرة لوقاية النائمين.
  • يجب ألا يقل عدد الفتحات بها عن 25 فتحة في السنتيمتر المربع  لضمان عدم دخول اناث البعوض منها .
  • يمكن معالجة الناموسيات بماده طاردة لزيادة فعاليتها في طرد وإبعاد البعوض وتعطي المعاملة الجيدة وقاية تمتد إلى 6 أسابيع .
  • تجفيف بؤر المياه الراكدة المتخلفة عن الصرف الصحي أو الري أو غسيل السيارات أو أجهزة التكييف و المتخلفة من مياه الأمطار .
  • استعمال المصائد الضوئية لجذب وصعق الحشرات البالغة حول المنازل وفي الحدائق المنزلية .
  • يفضل ارتداء ملابس طويلة الأكمام وأحذية طويلة الرقبة لحماية الساقين عند الخروج في الهواء الطلق في المناطق المصابة بالبعوض. حيث أن الحشرات البالغة تفضل بوجه عام اللدغ تحت مستوى الركبتين .
  • استعمال المواد الطاردة للبعوض إما لدهان الأجزاء غير المغطاة من الجسم مثل الساقين والذراعين والوجه و الرقبة . ومن الممكن تشبع الملابس والخيام بمحلول المادة الطاردة لإطالة مدة فعاليتها . و من المواد الطاردة الموصى بإستخدامها مثل زيت السترونيلا .

 

المكافحة العامة للبعوض

الطرق الوقائية من حشرات البعوض

تجنب الخروج بالليل بالخارج ولاسيما في المناطق الموبوءة

ارتداء ملابس طويلة تغطي الجسم وتجنب الملابس الغامقة التي تجذب البعوض

تجنب وضع الروائح والبارفانات

يستعمل الكافور او الليمون أو البرتقال لطرد البعوض

استعمال التكييف المبرد لأن الهواء البارد يقلل من نشاط البعوض

تناول أقراص تحت اشراف الطبيب المختص للوقاية من المرض

و من المعروف أن البعوض ينجذب إلى جلد الإنسان بالرطوبة والدفء والاستروجينات التي لدي النساء.

لا يوجد لقاح ضد المرض ولكن الوقاية خير من العلاج فمن الأفضل تحاشي لدغات الناموس الناقل للعدوي بالطرق الاتية:

استخدام نباتات طاردة لللبعوض كنبات النيم الذي به مادة السلانين Salannin.

استخدام الناموسية للوقاية من لدغات الناموس اثناء النوم في المناطق الموبؤة .

ردم البرك والمستنقعات

تربية أسماك الجامبوزيا Gambosia  وجابي Guppy التي تتغذى على يرقات البعوض في الماء .

تجنب التعرض للدغ من البعوض الذي يحمل المرض

الطرق العلاجية من حشرات البعوض

 

  • مكافحة اليرقات

 

  • إزالة أماكن تكاثر البعوض والمتمثلة في البرك والمستنقعات .
  • تحويل عمليات الصرف الصحي المكشوف إلى صرف صحي مغطى .
  • إزالة الحشائش و النباتات والطحالب من المجاري المائية والمصارف
  • تغيير مستوى الماء في المصارف بغرض تغيير بيئة معيشة أطوار نمو البعوض.
  • رش اسطح البرك و المستنقعات بالزيوت او الكيروسين ويمكن استخدام المركبات الزرنخية في المناطق البعيدة عن المدن مثل اخضر باريس
  • المكافحة الميكروبية : باستخدام الميكروبات للقضاء على الآفة في أماكن تكاثرها. ومن أهم الميكروبات التي تعطي نتائج جيدة بكتريا Bacillus thuringensis
  • المكافحة البيولوجية : استخدام الحشرات المفترسة مثل حوريات الرعاش و الخنافس المائية و البق المائي
  • استخدام سمك الجمبوزيا Gambusia afinis
  • بعض النباتات المفترسة للحشرات .
  • يمكن استخدام الفطريات والبروتوزوا والنيماتودا التي تتطفل علي اليرقات
  • المكافحة الكيميائية :رش الزيوت البترولية على سطح المياه الراكدة لقتل الأطوار المائية للبعوض كما تمنع هذه الزيوت الإناث من وضع البيض على الماء أحيانا. وقد تم التوصل إلى إنتاج مركب كيماوي يعطي غشاء سطحي سائل على سطح الماء مما يتسبب في خفض قوى الجذب ويمنع الأطوار المائية من التنفس ( يستخدم بمعدل نصف سم3 / م2
  • استخدام مبيدات متخصصة لليرقات

 

  • الحشرات الكاملة
  • استخدام سلك معدني علي الشبابيك لمنع دخول الحشرات
  • استخدام الناموسية
  • اختيار اماكن المعسكرات و المساكن بعيد عن اماكن التوالد
  • استخدام بعض المنتجات الصناعية الطاردة لمكافحة البعوض والمصرح بها من وزارة الصحة
  • استخدام الايروسات المصرح بها من وزارة الصحة عند الضرورة
  • استخدام مبيدات سريعة القتل على هيئة ضباب حراري أو رذاذ متناهي الصغر لمعاملة مناطق الإصابة الخارجية مع تكرار المعاملة يومياً أثناء موسم إنتشار البعوض و أهم المبيدات المستخدمة دلتامثرين – سيبرمثرين.

……………………………………………………………………………….

دكتور/ عبد العليم سعد سليمان دسوقي

استاذ مساعد بقسم وقاية النبات – كلية الزراعة – جامعة سوهاجمصر

مدير وحدة مكافحة الآفات بكلية الزراعة – جامعة سوهاج

 


زر الذهاب إلى الأعلى