أخبارانتاج حيوانىرئيسيمقالات

الدكتورة هند عبد اللطيف تكتب : مرض التهاب الضرع الفطرى وطرق السيطرة علية .. Mycotic mastitis

يعتبر إلتهاب الضرع واحدة من أهم المشاكل الصحية في الأبقاروالحيوانات الحلابة وقد تم تشخيص الفطريات كمسببات لإلتهاب الضرع في بلدان عديدة حول العالم ويصنف إلتهاب الضرع من الناحية السريرية الى إلتهاب الضرع السريري وتحت السريري والفرق بينهما انه في النوع الأول تكون أعراض الإلتهاب ظاهرة من تغيرات فى الضرع من حيث صلابة الملمس وتورم الضرع وسخونته وتغير فى الحليب من حيث الشكل والقوام بينما النوع الثاني لاتظهر علامات الإلتهاب السابقة.العديد من الفطريات تكون من مسببات إلتهاب الضرع وتعتبرCandida albicansو Cryptococcus neoformansمن اكثر الفطريات شيوعا في حالة إلتهاب الضرع الفطري في الأبقارهذا وقد وجد أن هناك 21 نوع من الفطر يسبب إلتهاب الضرع الفطري في الأبقار وبنسب مختلفة تراوحت بين 88 %لجنسAspergillusspp.4% Alternariaspp و8%لكل من Cladosporiumspp.وPencillium spp.  و16%Fusarium spp. و24%. Candida tropicalis.و60% Candida albicans . يعتبر إختبار كاليفورنيا لتشخيص إلتهاب الضرع أحد أكفأ الإختبارات الحقلية المستخدمة في الكشف عن حالات إلتهاب الضرع تحت السريري.

يتميـز إلتهـاب الضـرع بعلامـات أو تغيـرات طبيعيـة وكيميائيـة وميكروبيـة فـي الحليـب إضـافة إلـي التغيـرات النسيجية في الضرع .يطلق اللفظ ليشمل كافة إصابات الضـرع بغـض النظـر عـن المسـبب , وفـي أحيـانا كثيـرة يكـون هنـاك إصـابة في الضـرع دون وجـود أعـراض ظـاهرة , ولا يـتم الإشـتباه أو الإكتشـاف إلا عنـدما يلاحـظ صـاحب الحيـوان سـرعة تلـف الحليـب أو ضـعف الإدرار , فعنـد الفحـص يـتم التأكـد بـأن بعـض أوكـل أجـزاء الضـرع مصـابة بإلتهـاب تحـت الحـاد أو المـزمن , هـذا مـا يـدعو لضـرورة إجـراء كشـف روتينـي فـي المـزارع بصـورة دوريـة للتعرف علي الحيوانات المصابة إصابة مزمنة , وعزلها وعلاجها أو التخلص منها ووقاية القطيع.

أسباب نقص كمية الحليب:

  • إصابة الضرع وتلف الأنسجة , وقد يؤدي المرض لبترالضرع .
  • التخلص من الحليب أثناء المرض .
  • التخلص من الحليب أثناء المداواة ومدة فعالية المضاد الحيوي .
  • تلف الحليب بعد أوأثناء التصنيع أوالحفظ .
  • ضعف إدرارالثدي المصاب حتى بعد الشفاء .

المسببات الفطرية لإلتهاب الضرع :

  • ترايكوسبورون( Trichospooronsp )
  • الرشاشيات ( اسبرجلس ) (Aspergillus fumigatus)
  • خمائر الكانديدا.
  • الكربتوكوكس Cryptococcus

كيفية إنتقال الإصابة:

  • تنتقل الإصابات بعدة طرق وأهمهـا التلـوث مـن الضـرع مصـاب بأيـدي الحلابـين وآلات الحلـب.
  • التلـوث من البيئة المحيطة .أثبتت الدراسات أن التهاب الضـرع يصـيب حـوالي 25 إلـي 40 % مـن أبقـار الحليـب خـلال العـام ويقـود إلي ما يتراوح بين 50 إلي 60 % نقص في كمية الحليب الممكنة.

الأعراض والعلامات الأكلينيكية :

الأعـراض تكـون واضـحة فـي أنسـجة الضـرع حيـث يلاحـظ التـورم , التـوذم , الاحمـرار , الألـم عنـداللمس , تصلد نسيج الضرع وفقدانه إسفنجيته المعهودة مع تورم العقدة فوق الثديية .

**إذا كان الالتهاب شديدا مع وجود حمي ولو خفيفة فيعرف الالتهاب بفوق حاد .

**إذا كان الالتهاب شديد ولكن بدون حمي ( أو تفاعل جسماني ) فهذا التهاب حاد .

**أما إذا كان الالتهاب خفيفا مع وجود تغير متواصل في الحليب فيكون الالتهاب تحت الحاد .

**بينمـا يعــرف الالتهــاب المتكــرر علــي فتــرات متفاوتــة وبــدون أعــراض واضــحة عــدا تغيــر طبيعــة الحليــب بالالتهاب المزمن .

حــدوث تغيــرات طبيعـيـة فــى مكونــات الحليــب فــى الحيوانــات المصــابة يســتدل عليهــا لتحديــد درجــة الالتهاب ونوعها كما يستعان بها لمتابعة العلاج والتعرف علي مدي التحسن أو اكتمال الشفاء .

أشـهر الإختبـارات هـي إختبـاركاليفورنيـا لالتهـاب الضـرع , يـتم سـحب مـن أربـاع الضـرع فـي أنيـة مخصصـة ويجــري فحــص كــل ربــع (أو نصــف فــي الأغنــام ) منفــردا , مــن التغيــرات الممكــن إكتشــافها تغيــر اللــون بالاحمرارخاصة في الالتهاب فوق الحاد ( مع التغيرات النسيجية) أو المزمن (في حالة انعدام التغيرات ).

وجــود جلطــات أو شــرائح مــع تغيــر اللــون يعتبــر دلالــة قويــة علــي قســوة الالتهــاب حتــى ولــوكانــت هــذه الجلطات والشرائح في الدفعات الأولي للحليب.

المرحلة النهائية لالتهاب الضرع ( غير المعـالج ) هـي حـدوث ضـمور الغـدة اللبنيـة أو نشـوء آفـه مـوت نسيجي , يحدث الضمور عادة عقب الالتهاب المزمن. يحدث الموت بكثرة في الأغنام والمـاعز وبصـورة أقل في الأبقار .

التشخيص : يعتمد تشخيص التهاب الضرع الفطرى على :أعراض التهاب الضرع تدل دلالة واضحة علي المرض الإكلينيكي .ومن أجل تشخيص ومكافحـة المـرض فـإن الاختبـارات المعمليـة تشـكل حجـر الزاويـة خاصـة فـي مسـوحات القطيع وللتعرف علي المرض في مراحله الأولي أو المزمن .تجري الاختبارات المعملية التالية لتشخيص التهاب الضرع في مختلف أطواره:-

  1. اختبار كاليفورنيا لالتهاب الضرع تحت الاكلينيكى(California Mastitis Test (CMT
  2. عدد الكريات البيضاء مجهريا ( count cell Microscopic)
  3. عزل مسببات التهاب الضرع الفطرية من الحليب وتحديد العلاج المناسب بعمل اختبارات الحساسية لمضادات الفطريات.

السيطرة علي مرض التهاب الضرع:

تعتبـر السـيطرة علـي مـرض التهـاب الضـرع مـن الأمـور الصـعبة بسـبب تعـدد المسـببات للمـرض إلا أنـه يمكـن التقليل من الاصابة باتباع النقاط التالية:

  • استخدام المطهرات الفعالة فى مزارع الحيوانات الحلابة بصفة دورية.
  • الكشــف الــدوري عــن الحــالات المصــابة بالتهــاب الضــرع تحــت الســريري. باســتخدام الاختبــارات الحقلية (اختبار كاليفورنيا) والمختبرية ومن ثم علاج الحالات المصابة
  • العلاج السريع للحالات المصابة بالتهاب الضرع السريري.
  • اتبــاع الشــروط الصــحية أثنــاء عمليــة الحلــب وتشــمل غســل الضــرع بواســطة مطهــر خفيــف، تجفيــف الضـــــرع بقطعـــــة قمـــــاش نظيفـــــة وتعقـــــيم حلمـــــة الضـــــرع بعـــــد الانتهـــــاء مـــــن عمليـــــة الحلـــــب واجراء عملية الحلب فى مكان خالى من الاتربة والملوثات والاهتمام بنضافة القائمين على عملية الحلب والتأكد من خلوهم من الأوبئة المعدية
  • علاج الأبقار خلال فترة الجفاف.
  • عـزل الأبقـار المصـابة بالتهـاب الضـرع السـريري عـن بقيـة أفـراد القطيـع ومـن ثـم معالجتهـا وإدخالهـا للقطيع بعد التأكد من شفائها تماما.
  • يجــب تفــادي الحلــب الزائــد والإجهــاد للضــرع حتــي يتجنــب حــدوث إلتهــاب الضــرع، لــذا ينصــح بإجراءعملية تجفيف للضرع في الفترة من 40 ـ 90 يوماً قبل الولادة.
  • تجنـب وضـع الأكـل قبـل وأثنـاء الحلـب أمـام الحيـوان وينصـح بوضـعه بعـد الانتهـاء مـن الحلـب وذلـك لتفادي رقود الحيوان علي الأرض بعد الحلب مباشرة نتيجة لاجهاده أثنـاء الحلـب حيـث أن الحلمـات تظـل مفتوحــة بعــد الحلــب وهــذا يــؤدي إلــي الإصــابة بالتهــاب الضــرع المعــدي عــن طريــق تلــوث الحلمــات بالميكروبات الموجودة علي الأرض.
  • فـي بعـض الأبقـار التـي تحلـب لأول مـرة قـد يظهـر فـي حليبهـا بعـض الدماء وهـذا لا يعتبـر التهابـاً فـي الضــــرع ولكــــن حالتــــه تعــــود ويــــروق الحليــــب بعــــد يــــومين أو ثلاثــــة ويرجــــع إلــــي حالتــــه الطبيعيــــة.
  • عند شراء الحيوانات التي تربي لانتاج اللبن يجب معرفة تاريخها السابق وهل هناك عيـوب فـي الضـرع وهل هناك التهاب سابق للضرع وهل أمكن علاجـه ومـدي الاسـتجابة للعـلاج. كمـا يفحـص الضـرع بالنسـبة لإدرار اللـبن المنـتظم ويجـب ملاحظـة نـزول اللـبن فـي اتجـاه رأسـي ولا يتفـرع (رش اللـبن) ويفحـص الضـرع من حيث سلامته من جميع العلل ومن الجروح والخـدوش والتشـقق.
  • فى حالة الحليب الآلى يجب تعقيم جميع أدوات الحليب الآلى وتعقيم الأكواب التى تدخل فى الحلمات قبل إستخدامها لحيوان آخر.

 د/ هند عبد اللطيف أحمد ابراهيم – معهد بحوث الصحة الحيوانية – مركز البحوث الزراعية – مصر

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى