أخبارخدماتمجتمع الزراعةمقالات

الدكتورة هالة عبد الهادى تكتب : التسمم الغذائي الناتج عن العصوية الشمعية (Bacillus cereus) وطرق الوقاية

تعد بكتريا العصوية الشمعية بكتريا واسعة الانتشار، توجد في معظم الأغذية وتتكاثر فيها ويرجع تواجدها في الأغذية النباتية لتلوث التربة، تسبب تسممات غذائية للإنسان. تشكل حالات التسمم الغذائي ببكتريا العصوية الشمعية 1-33% من حالات التسمم المرضية وخاصة في البلدان الفقيرة ويعود أغلب حالات التسمم المنتقلة عن طريق الغذاء التي تسببها أنواع جنس العصويات الى مجموعة العصوية الشمعية.

ما هي العصوية الشمعية

هي نوع من أنواع البكتريا الهوائية، موجية الجرام، متحركة.

التسمم الغذائي الناتج عن العصوية الشمعية:

يحدث التسمم الغذائي عندما تنتج هذه الكائنات الدقيقة السموم مما يتسبب في نوعين من اعراض أمراض الجهاز الهضمي:

1-النوع الذي يؤدى الى الأسهال (متلازمة الأسهال) Diarrhea syndrome

2-النوع الذي يؤدى الى التقيؤ (متلازمة القيء) Ematic syndrome

1- متلازمة الاسهال:

يتصف بفترة حضانة للميكروب تتراوح من 8-16 ساعة وهو نتيجة لإنتاج سموم معوبة داخل الأمعاء الدقيقة وهي ذات طبيعة بروتينية معقدة، لذلك تتأثر بالأنزيمات وغير ثابتة حراريا.

الأعراض:

  • تشنجات في عضلات البطن.
  • الم في البطن.
  • اسهال مائي وأحيانا مصاحبا للدم أو المخاط

عادة ما تختفي الأعراض في 12-24 ساعة.

 2- متلازمة القيء:

يتصف بفترة حضانة بين ساعة – 6 ساعات وهو عائد لإنتاج سموم منخفضة الوزن الجزيئي ومقاومة للحرارة ولا يتحطم في المعدة بالأنزيمات والحمض المعدي.

الأعراض:

  • غثيان وقيء
  • الام في البطن

عادة ما تختفي الاعراض في 6-24 ساعة

الأطعمة التي قد تسبب التسمم الغذائي الناتج عن العصوية الشمعية

  • متلازمة الأسهال: الحليب، اللحوم، الخضروات والأسماك.
  • متلازمة القيء: النشويات كالأرز والمكرونة و الصلصات والحلويات.

 

المضاعفات الناتجة عن التسمم بالعصوية الشمعية:

  • التهاب السحايا.
  • التهابات وخراج في الرئة.
  • التهاب الشغاف.
  • وفاة الرضع.
  • التهابات في النسيج الخلوي بشكل عام.

التشخيص

يمكن تشخيص التسمم الغذائي الناتج عن هذه البكتريا عن طريق عزل هذه البكتريا في عينات الطعام أو البراز أو القيء. ويتم عزل ميكروب العصوية الشمعية باستخدام وسط مناسب لنمو الميكروب مثل  MYP)),( PEMBA) ويتم التعرف على الميكروب من خلال الفحص الميكروسكوبى والاختبارات البيوكميائية و PCR .

العلاج

يتعافى معظم الناس دون علاج، يوصى بتناول السوائل للوقاية من الجفاف، لا يتم وصف المضادات الحيوية عادة لان الأعراض ناتجه عن السموم وليس البكتريا.

الوقاية

  • طهى الأطعمة جيدا وتسخينها بحرارة كافية قبيل استعمالها.
  • في حالة عدم تناول الطعام خلال ساعتين: إذا كان ساخنا يجب حفظة في درجة حرارة عالية وفى حال كان الطعام باردا فيجب تخزينه في درجات حرارة باردة.
  • تحفظ الأطعمة المطبوخة في أوعية واسعة وتبرد في الثلاجة في أسرع وقت ممكن.
  • الامتناع عن إعادة تسخين الطعام نفسه لأكثر من مرة واحدة.

د / هالة أمين محمد عبد الهادي – باحث أول بكتريولوجي – معهد بحوث الصحة الحيوانية – مركز البحوث الزراعية – مصر 

 


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى