أخبارمقالات

الدكتورة ميادة عبد الحميد تكتب : الفبريوززس فى الاسماك

تعد المزارع السمكية نشاطا هاما يسهم في توفير أغذية من مصادر مائية لتحقيق الأمن الغذائي بالاستهلاك المحلى وايضا تعتبر سلعًا لسوق التصدير والمكاسب النقدية ومن المعروف أن الأمراض البكتيرية تؤثر بشكل كبير في تربية الأحياء المائية وايضا على التطورات الاقتصادية والاجتماعية في العديد من البلدان لذلك تتم تنفيذ العديد من الاستراتيجيات للتشخيص والعلاج واكتشاف الامراض فى بدايتها لحل المشكلة قبل تفاقمها

تعريف مرض الفبريوززس :

ينتشر هذا المرض في كثير من مناطق العالم وخصوصاً في الأسماك البحرية وأسماك المياه العذبة حيث انه يؤثر على جميع مراحل النمو ويؤدي إلى نفوق ما يصل إلى 50 ٪ من الأسماك هو من الامراض الانتهازية وغالبا ما تتم الاصابة بة نتيجة لتعرض الاسماك لعوامل الاجهاد ويتميز بظهور بقع نزيفية علي جسم الأسماك المصابة ,تسمم الدم وإستسقاء وجحوظ العين

المسبب : Vibrio cholerae, V. vulnificus, and V. parahaemolyticus من بين أكثر الانواع الممرضة فاعلية للبشر

  1. mimicus, V. fluvialis, V. furnissii, and V. alginolyticus تسبب امراض أقل حدة

العوامل المساعدة لحدوث الاصابة البكتيرية بالفبريو :

تعرض الأســماك لعوامل  الاجهــاد مثل :

  • ارتفاع درجة حرارة الماء.
  • ازدحام المزرعة السمكية.
  •  التلوث العضوي للمياه.
  •  سوء التغذية.
  •  نوعية المياه الرديئة والملوثة.

طرق انتقال العدوى للاسماك :

  1. تنتقل العدوى عن طريق الفم.
  2. قد تلعب الإصابات الخارجية والطفيليات الخارجية دورًا في انتقال العدوى عن طريق الجلد.
  3. الاسماك المصابة واللتى لاتظهر عليها اعراض.
  4. تغذية الأسماك من الأغذية الملوثة (الأسماك المصابة أو أحشاء الأسماك الميتة).
  5. الاختلاط بين الأسماك السليمة ظاهريا و المريضة

فترة الحضانة:

قد تكون فترة الحضانة قصيرة (3 أيام). هذا يعتمد على ضراوة الميكروب  وحساسية الأسماك

الأعراض الظاهرية :

ممكن ان يؤدى الى موت معظم الأسماك المصابة دون ظهور أي أعراض إكلينيكية واذا ظهرت اعراض تكون فى شكل  فقدان الشهية ، سواد الجلد والموت المفاجئ في الأسماك الصغيرة ,وجود انتفاخ في البطن وتقرحات فى الجلد ونزيف جلدي و بقع حمراء على المناطق البطنية والجانبية للأسماك المصابة ,اصابات العين مثل الجحوظ بينما تعفن الزعانف وشحوب الخياشيم قد يظهران في العدوى المزمنة

الصفة التشريحية :

احتقان وانتفاخ الطحال والكبد والكلى واحتقان معوي مع وجود سائل لزج  داخل الأمعاء ت واصابات تحت الجلد وفي العضلات

الوقايــــــــــة :

تعتبر الوقاية خير من العلاج فى أسماك المزارع السمكية وذلك أن العلاج الدوائى غالباً ما يكون

باستخدام المضادات الحيوية واسعة المدي , ولكن التأثير العلاجي غالباً ما يكون محدوداً نظراً لانة لا يؤثر علي السموم المفرزة وايضا الأسماك المصابة  تكون فاقدة للشهية فى حين ان استخدام  المضادات الحيوية تكون فى شكل إضافات اعلاف فتصل كمية بسيطة من المضاد الحيوي المستخدم للأسماك مما يؤدى الى حدوث تعود للميكروب المسبب علي المضاد الحيوي وظهور عترات بكتيرية جديدة ممرضة لا تتأثر بهذا المضاد وتتمثل طرق الوقاية فى :

  • تجنب عوامل الاجهاد واستخدام رافعات المناعة والبروبيوتكس لتقليل خطر الاصابة
  • يجب عدم نقل الأسماك من المزارع المصابة إلى مناطق غير مصابة وعمل حجر صحي للأسماك الجديدة
  • التطهير الجيد لجميع الحاويات والمعدات وعدم السماح للزوار والعاملين بالانتقال بين المزارع المختلفة واستخدام احواض التطهيروتطبيق الامان الحيوى فى المزارع

4-استخدام اللقاحات الخاصة بالأنواع الممرضة قد أظهرت حماية فعالة ضد تلك السلالات     البكتيرية المحددة

وفى حالة اصابة أحـد الأحـواض :

تجنب انتقال ألاســماك مــن الحــوض المصاب إلــى حــوض آخــروتطهير الأدوات المســـتخدمة فـــي الحـــوض المصـــاب بمطهـر مناسـب قبل استخدمها مـــع أحـــواض أخـــرى وايضا منع دخـول المـاء مـن الحـوض المصـاب إلـى الاحـواض الاخرى وذلـك لمنع انتشـار المرض

العــــــــــــلاج :

فى حالة الاصابة الخفيفة تاخذ عينات من االاسماك المصابه الي المعمل المتخصص لعمل عزل وتصنيف للميكروب المسبب  للمرض واجراء اختبار الحساسيه الذي يفيد فى تحديد نوع المضادات الحيويه المستخدمة في العلاج للحصول على افضل النتائج. اما فى حالة الاصابة الشديدة ينصح بإنهاء دورة المزرعة و التطهير الجيد وعدم استخدام الأسماك المصابه في تحضير علف الأسماك


د. ميادة عبد الحميد محمد ابوزيد – باحث اول  بمعهد بحوث الصحة الحيوانية – فرع كفر الشيخ – قسم البكتريولوجى – مركز البحوث الزراعية – مصر



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى