أخباردواجنمقالات

الدكتورة فاطمة مرغني تكتب : التهاب الأمعاء التنخرى في الدواجن

ما هو مرض التهاب الأمعاء التنخرى ؟

مرض حاد يصيب الدواجن مثل الدجاج اللاحم والدجاج البياض

والديك الرومي والسمان وتشير التقديرات إلى أن هذا المرض يؤثر

على 40% من قطعان الدجاج اللاحم التجارية مما يحدث خسائر

اقتصادية في هذا المجال.

المسبب المرضى هو بكتيريا الكلوستريديا بيرفرينجينز .

1.بكتيريا موجبة الجرام لها شكل شريط مستطيل نهايته يمكن أن تكون مستدير هاو مستقيمة تحت المجهر تظهر الخلايا فردية او سلاسل ا وفى عبوات صغيرة كما ان الخلايا محاطة بجدار خلوي مكون من طبقه سميكة من البيبتيدوجليكان .

2.يتكون جينوم هذه البكتيريا من كروموسوم دائري واحد يحتوى على أكثر من 35 مليون زوج من القواعد النتيروجينية.

3.تنتج هذه البكتيريا سموم معوية من بينها ما يلي:

 توكسين ألفا : يسبب الغرغرينا الغازية في البشر والتهاب الأمعاء الناخر في الدواجن والماشية والخيول .

توكسين بيتا : وفقا لبعض الدراسات هذا التوكسين يكون بمثابة سم عصبي ويرتبط ببعض أمراض الجهاز الهضمي في بعض الثدييات.

توكسين ابسيلون : احد السموم الأكثر فتكا من كل الأنواع التي تنتجها اى بكتيريا أخرى وقادر على عبور حاجز الدم في الدماغ .

توكسين جلدي ويسبب تلف على مستوى الجهاز الهضمي.   : Iota توكسين

توجد هذه السموم في الماء والتربة والأعلاف ومصادر بيئية أخرى .

كيف تتم الإصابة بالالتهاب المعوي التنخرى ؟

تنشط هذه البكتيريا في القطيع بسبب التثبيط المناعي الذي تسببه بعض الأمراض أو الظروف البيئية السيئة لبعض العنابر مثل العوامل التالية:

  1. ارتفاع نسبة الرطوبة وسوء الفرش وارتفاع نسبة الامونيا وقلة التهوية .

2.ارتفاع نسبة السموم الفطرية.

3.التربية المكثفة في وحدة المساحة.

4.التغذية المكثفة خلال فترة التربية.

5.التغذية على أعلاف غنية بالبروتين.

6.الإصابة بأحد الأمراض المعوية مثل الكوكسيديا والطفيليات المعوية مثل الديدان المستديرة ومرض الجمبورو والماريك وفيروس فقر الدم.

الأعراض الناتجة عن مرض الالتهاب المعوي التنخرى

1.يلاحظ في الدجاج اللاحم الذي يبلغ عمره من 2-5 أسابيع في حال التربية الأرضية وفى الرومي من عمر 7-12 أسبوع.

2.في بعض الأحيان يكون الموت سريعا وهو العرض الوحيد للمرض.

3.من الممكن ظهور أعراض مثل انخفاض الشهية , الإسهال ذو اللون الداكن , العيون المغلقة

انتفاش الريش.

  1. تبدو الطيور النافقة مصابة بالجفاف كما انها تتعفن بسرعة من الداخل إلى الخارج.

5.بعد فتح الطيور النافقة قد يبدو أن الطائر مصاب بالكوكسيديا ولكن الأمعاء تنتفغ بالغازات وهشة كما تحتوى على سوائل بنية كريهة الرائحة.

6.في وقت مبكر تحتوى الأمعاء على قرح أو بقع صفراء فاتحة على السطح وفى مرحلة متأخرة قد يحتوى سطح الأمعاء الداخلي على غشاء لونه اسمر إلى اصفر .

ما هي الأضرار الاقتصادية الناتجة عن الإصابة بالالتهاب المعوي التنخرى في الدواجن ؟

1.نسبة النفوق المرتفعة في حالات الإصابة الشديدة.

2.أضعاف مناعة الطائر المصاب وزيادة قابليته للإصابة بأمراض أخرى.

3.خسائر كبيرة في التحويل في حالات الإصابة تحت الظاهرية مما يؤدى إلى انخفاض معدل تحويل العلف دون أن يلاحظ المربى ذلك مما يؤدى إلى عدم الوصول للأوزان المثالية في نهاية دورة التربية.

طرق الوقاية من الكلوستريا بيرفرنجينز

1.الإدارة الجيدة والتعود على التنظيف والتعقيم لعنابر الدجاج قبل إدخال الدجاج.

2.تصليح الأمور المتعلقة بالعليقة.

3.إعطاء دواء مناسب ويفضل إعطاء المضادات الحيوية التي تؤثر على الجراثيم الموجبة لصبغة الجرام في العليقة خاصة المزارع التي تعانى من المشكلة بشكل مستمر.

3.معرفة مدى قدرة هذه البكتيريا على تكوين الغشاء الحيوي واستخدام بعض المواد والتركيبات لمنع تكوينه والتصدي له باستخدام المضادات الحيوية المناسبة . ومن المعلوم أن عدد من الجينات هي المسئولة عن سلوك هذه البكتيريا والتي بدورها تتحكم في تكوين الغشاء الحيوي القادر على مقاومة بعض الإنزيمات والمضادات البكتيرية.

العلاج المناسب لمرض الالتهاب المعوى التنخرى بالدواجن:

من أهم الأدوية المستعملة هو اللينكومايسين وفى حالة عدم توفره يمكن إعطاء الامبيسيللين أو الاموكسيسيللين أو الاوكسى تتراسيكلين لمدة (3-5 ) أيام . إذ يلاحظ انخفاض النافق بعد فتره وجيزة (1-2 ) يوم من العلاج.

 التهاب الأمعاء التنخرى . مخاطية الأمعاء تصبح شكل المنشفة. وهو عبارة عن تنخر تجلطي لزغابات الأمعاء تسببه السموم التي تنتجها

بكتيريا الكلوستريديا بيرفرنجينز 


فاطمة مرغني طه أبو زيد – باحث مساعد بكتيريولوجيا – طنطا – مركز اتلبحوث الزراعية – مصر

 

 

 

 



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى