أخبارانتاج حيوانىمقالات

الدكتورة غادة عبد العظيم تكتب : ظاهرة نقص الولادات فى الجاموس المصرى تكمن فى معرفة الاسباب

تعد كثرة شكاوي المربيين  لقلة معدلات الكفاءة التناسلية التى  تؤدى الى نقص الولادات  والانتاج  للقطعان مما يرفع من تكلفة التربية ويقلل من الأرباح كان من  مبررات البحث بين  وجود اسباب مرضية وايجادعلاج

ومن هذة الاسباب المتعارف عليها من قبل

1-  أسباب وظيفية:

تنشأ عن عدم قيام الجهاز التناسلى الأنثوى بوظيفته أو اختلال فى التوازن الهرمونى فى جسم الحيوان؛ فمثلاً قد يرتفع مستوى أحد الهرمونات الجنسية (الاستيروجينات) عن مستواه الطبيعى فيؤدى إلى حالة شبق دائم ومتكرر، وقد ينخفض مستواه مسببًا حالة شبق صامت، وفى الحالتين تنخفض الكفاءة التناسلية للحيوان.

2-  أسباب غذائية:

إن زيادة كمية الغذاء المعطى للحيوان خاصة العجلات قرب البلوغ يؤدى إلى حالة من السمنة وترسيب الدهن حول أعضاء الجهاز التناسلى مما يؤدى إلى العقم، كما أن نقص الغذاء أو عدم اتزانه أو نقص عنصر معدنى (السيلينوم) أو فيتامين (هـ) يؤثر على النشاط الجنسى ويؤدى إلى نقص الكفاءة التناسلية للحيوان.

3- أسباب مرضية:

تنقسم الامراض التى تؤدى الى انخفاض معدلات حدوث الحمل وقلة الولادات :

امراض غير معدية وامراض معدية

  1. الامراض الغير معديه :
  • تكــــرار الشيـــــاع repeat breeder :

هو عبارة عن تلقيح الحيوان أكثر من ثلاث مرات دون حدوث إخصاب وذلك يكون بسبب :-

  • توقيت التلقيح غير مناسب بالنسبة للتبويض
  • تكرار تلقيح الحيوان بناء على العلامات الثانوية للشياع
  • وجود الأمراض الرحمية
  • الاستخدام الخاطئ للتلقيح الصناعي أو استخدام سائل منوي فاسد أثناء التداول أو التخزين
  • حدوث الإجهاض المبكر

أسباب الإجهاض المبكر :

  • أن الحيوان يكون نحيف ودون الوزن المناسب للحم
  • عدم التوازن الهرمونى
  • الجس الخاطئ أثناء اختبار الحمل
  • الالتهابات الرحمية endometritis
  • أمراض بكتيرية مثل vibriosis
  • أمراض طفيلية مثل trichomoniasis
  • الامراض الفيروسيه مثل IBR , BVD
  • عدم حدوث اتزان الأملاح فى الجسم خاصة بين الفسفور والكالسيوم وكذلك الفيتامينات خاصة فيتامين D-A والكاروتين ، وجود الأنيميا
  • عدم التوازن الهرمونات الجسم الناتج عن التغذية على مواد علف خضراء بها نسبة عالية من الاستروجين
  • استخدام طلائق ذات كفاءة تناسلية منخفضة
  • الاستخدام الخاطئ للأدوية والهرمونات والتي تؤثر على الوظائف التناسلية
  • عدم حدوث شبق anestrum :

هو عبارة عن عدم حدوث دورة الشياع أو عدم الملاحظة الجيدة لدورة الشياع

بعض أسباب عدم وجود دورة الشياع :-

عدم اكتشاف علامات الشياع في الاناث ويرجع ذلك إلى

  • إخفاق في ملاحظة علامات الشياع
  • وجود شياع خلال فترة قصيرة أو شياع صامت
  • عدم وجود الذكور الكشافة
  • عدم حدوث دورة الشياع ويرجع ذلك الي :
  • وضع الحيوانات تحت مستوى منخفض من التغذية
  • وجود الأنيميا نقص الفوسفور أو زيادته خاصة في العجلات
  • عدم التوازن بين الكالسيوم والفوسفور
  • وجود بقايا من المشيمة داخل الرحم
  • امراض رحميه PYOMETRA
  • وجود إنسداد في قناة الرحم
  • وجود حمل
  • وجود جسم أصفر
  • تكيس المبايض ovarian cyst :

عدم نزول البيضة وتحولها إلى CYST وإستمرارها في إفراز هرمون الإستروجين الذي يعطي أعراض الشياع

الأسباب التى تؤدى إلى هذه الظاهرة :

  • نقص إفراز هرمون LH والذى يفرز من الفص الأمامى للغدة النخامية.
  • الاستعداد الوراثى والمرتبط بنسبة الإدرار العالى من اللبن.
  • الحقن بالإستروجينات على فترات متقاربة وبجرعات كبيرة تتسبب فى تكوين هذا النوع من الحويصلات.
  • نقص الفيتامينات وخاصة A,E,D والكاروتين وبعض الأملاح الهامة مثل السيلينيوم.
  • النسبة العالية من الفوسفور والكالسيوم.
  • التغذية على مستوى عالى من الإستروجين فى مواد العلف الخضراء مثل البرسيم.
  • أمراض الجهاز التناسلي:

الأسباب :

  • احتباس المشيمة
  • بعض الأمراض مثل الحمى القلاعية والأمراض الرحمية والمهبلية وكثير من الأمراض الفيروسية التى تصيب الجهاز التناسلي نقص فيتامينD ،A والسيلينوم
  • تلقيح الاناث التي لا تكون في شياع حقيقي  يؤدى الى إصابات الجهاز التناسلي أثناء التلقيح الصناعي  من غير المدربين
  • إصابات الجهاز التناسلي بسبب الولادة المتعسرة
  • بعض الأمراض تنتقل إلى الجهاز التناسلي عند التلقيح الطبيعي
  • عدم كفاية التغذية للاناث الجافة
  • الإجهـــــاض abortion :

أسباب  المرضية  للإجهاض خلال مرحلة متقدمة من الحمل (6-7 شهور من الحمل):

  • أمراض بكتيرية مثل البروسيلا
  • أمراض فيروسية مثل IBR and BVD
  • نقص فيتامين E , A والسيلنيوم وكذلك اليود
  • استخدام هرمون البروستاجلاندين أو هرمون الكورتيزون في الاناث الحوامل
  • سوء التغذية خاصة خلال المرحلة الأخيرة من الحمل
  • السالمونيلا ايضا تسبب الإجهاض
  • الاجهاد الحراري العالي يســـــبب الإجهــاض
  • سوء التغذية خاصة خلال المرحلة الأخيرة من الحمل
  • احتباس المشـــــيمه retained placenta :
    • الولادة غير الطبيعية ( كبر حجم الجنين – الوضع الغير طبيعي – تأخر معاد الولاده – نزول السوائل الجنينيه مع عدم نزول الجنين )
    • نقص فيتامين A , E ونقص السيلينيوم
    • أمراض الجهاز التناسلي وحمى اللبن
    • نقص الكالسيوم والفسفور بسبب عدم إضافتها خلال فترة الحمل.
    • ضعف انقباضات الرحم
    • غياب الحركة عند الحيوان خاصة في الفترة الأخيرة من الحمل

وتتميز بنوعين من احتباس المشيمة :

  • احتباس مشيمة كلي.
  • احتباس مشيمة جزئي.

ومن الامراض المعديه التى تؤثر ايضا على القطعان :

  • الحمي المتموجه brucellosis : ينتشر هذا المرض في القطيع بسرعه و خاصتا اذا دخل الي القطيع حيوان حامل للمرض . ويتميز بحدوث ولاده مبكره (اجنه غير مكتمله) و يعيش الميكروب القناه التناسليه في و يسبب موت الاجنه و اجهاض.
  • Leptospirosis : ينتقل هذا المرض عن طريق تلوث الغذاء او الماء ببول حيوان حامل للمرض او مصاب به و يتميز المرض بحدوث اجهاض و انخفاض في ادرار اللبن و في بعض الحالات نزول بول مدمم وفي العجلات يظهر المرض في صوره ارتفاع درجه الحراره و ضعف عام و نزول بول مدمم .
  • Vibriosis : يحدث هذا المرض الاجهاض المبكر ما بين الشهر الثاني و السادس من الحمل و فتره الحضانه للمرض صغيره حيث ان الميكروب يسبب فشل الحمل في حاله التلوث اثناء التلقيح او تسبب موت مبكر للاجنه مع امتصاصها او حدوث اجهاض غير ملحوظ.
  • الاجهاض المعدي trichomoniasis : يحدث نتيجه لهذا المرض حدوث عقم ووجود صديد بالرحم و الاجهاض و ينتشر هذا المرض عن طريق التلقيح بطلائق مصابه بالمرض او انثي مصابه تنقل المرض الي الطلوقه . ويمكن ان ينتشر المرض عن طريق السائل المنوي و يسبب حدوث عقم دائم لمده 6 شهور و الاعراض العامه للمرض تتمثل في حدوث فشل في الاخصاب مع الشياع علي فترات منتظمه و يحدث الاجهاض في اي مرحله من مراحل الحمل ولكن لا يحدث الاجهاض المبكر خلال اسبوع الي 16 اسبوع بكثره.

 4- أسباب وراثية:

رغم أن الوراثة ذات أثر محدود على الكفاءة التناسلية بالنسبة لأثر البيئة عليه , إلا أن هذا لا يغفل تأثير الوراثة ولا يكون سببًا لإهمالها، ومن أمثلة ذلك تعمل تربية الأقارب على تركيز العوامل الوراثية الخاصة بخفض الكفاءة التناسلية. ومن العيوب الوراثية أيضًا حالة الأنثى التوأم الشاذة التى تولد مع توأم ذكر. تسمى هذه الحالة الفريمارتن، وهذه الإناث تكون عقيمة، وهناك من العيوب الوراثية حالة مرض العجلات البيضاء؛ حيث يوجد غشاء فاصل بين الرحم والمهبل يسبب العقم. والذكور أيضًا قد ترث عوامل وراثية تقلل من حيوية الأسبرمات أو تشوهها، أو حالات الخصى المعلقة التى تعمل على خفض الكفاءة التناسلية أو العقم فى الذكر.

5- أسباب أخرى:

يقوم بعض المربين بتأخير تلقيح الحيوانات الحلابة لمدة طويلة بغرض الاستفادة من إنتاج اللبن العالى لها لأطول فترة ممكنة و مما يؤدى إلى تكرار الشبق عدة مرات دون تلقيح فيؤدى إلى خمول فى أداء المبايض لوظيفتها وتقليل العمر الإنتاجى لهذه الحيوانات، وكذلك عدم ملاحظة الشبق فى الإناث يجعل الدورة تمر دون تلقيح عدة مرات مما يطيل الفترة بين ولادتين ويخفض من الكفاءة التناسلية للأنثى.

لذلك كان من الضرورى اجراء مزيد من الابحاث  لايجاد بعض الحلول للتغلب علي هذه المشاكل ورفع  معدلات حدوث الحمل وعدد المواليد .

  • الاهتمام اولا بتغذية الحيوان على عليقة شاملة (طاقة – بروتين- املاح معدنية وفيتامينات) للوصول للاتزان الفسيولوجى للهرمونات وخاصة عندما يتعرض الحيوان للاجهاد الحرارى فى الصيف مع غياب اليرسيم وقلة العلف المركز.
    • تجنب الاغذيه التي بها نسبه عاليه من الاستروجين.
    • الاهتمام باضافات الاعلاف التى تعمل على تحسين صحة الكرش وحموضتة ووظائف الكبد حيث ان حموضة الكرش تتسرب من الفناة الهضمية وتسبب تلف فى الكبد وحدوث التهابات مع نتائج سلبية على عمر الجسم الاصفر.
    • استخدام برامج جيده لاكتشاف الشياع و تحديد الوقت المناسب للتلقيح
    • استخدام برامج تنظيم الشياع.
    • اللجوء الي التلقيح الاصطناعي بدلا من التلقيح الطبيعي لانه من طرق نقل الامراض التناسليه.
    • اجراء التحصينات اللازمه ضد الامراض التناسليه المختلفه.
    •  المحافظة على الحيوان من االتعرض للالتهابات الرحمية .

وينصح بالتخلص من الإناث المصابة بالأمراض العضال، أما المصابة بالالتهابات فيمكن معالجتها والاحتفاظ بالإناث التى تستجيب للعلاج.


د/  غاده عبدالعظيم محمد –  معمل بحوث  الصحة الحيوانيه/ قسم الكيمياء . مركز البحوث الزراعية   – مصر 

Dr_kada2012@yahoo.com       

 


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى