أخباردواجنمقالات

الدكتورة ريم محمد تكتب : الايكولاى المعوى فى الدواجن

تعتبرالإيشريشيا كولاى  أو ما يسمى بداء العصيات القولونيه من الأمراض الشائعة لدى الدواجن  ، والتي قد تشكل خطرًا كبيرًا على صناعة الدواجن مما يؤدي إلى إرتفاع معدل الوفيات وفقدان الوزن وتقليل إنتاج البيض

تعد عدوى الايشريشيا كولاى من المشاكل الخطيرة التي تسبب تهديدًا كبيرًا لربحية شركات الطيور في جميع أنحاء العالم. على الرغم من أن الإشريكية القولونية تعيش بشكل طبيعي في القناة المعوية للطيور ، إلا أنها تحت تأثير العوامل المختلفة، مثل التهوية غير الكافية والخطيرة ، والازدحام ، والجوع ، والعطش ، ودرجات الحرارة القصوى ، وإنخفاض الحيوية ، وإرتفاع معدل النفوق أثناء التربية ، وانخفاض زيادة وزن الطيور وقت الذبح

أعراض الأصابه بمرض الايشريشيا كولاى :

إلتهاب الحويصلات الهوائية وإلتهاب التامور المرتبط بها ، وإلتهاب حوائط الكبد والتهاب الصفاق هو الأكثر شيوعًا ت، وفقدان الشهية ، ضيق التنفس ، وانخفاض الوزن ، وتدلي الجناح ، وعينين مغلقة ، وزراق وصعوبة في التنفس.وبعض الأعراض التنفسية كالكحه والعطس

الأعراض التشريحية لمرض الايشريشيا كولاى:

1-إلتهاب فيبرينى فى الكبد ويكون الكبد محاط بغشاء ابيض

2- وإذا كانت هناك اصابة فى الكتاكيت فيظهر التهاب فى السره  وتعتبر من أسباب نفوق الكتاكيت فى الاسبوع الاول من التحضين

3- إلتهاب فى الاكياس الهوائيه ووجود مادة متجبنة بها بالإضافة إلى إلتهاب فى الغشاء البيرتونى المحاط بالإعضاء الداخلية فى البطن وأيضا اسهال اخضر

4-إلتهاب  الغشاء الزلالى فى المفاصل

المقاومه والعلاج :

الوقايه من المرض هى من اهم الخطوات للحد من الاصابة من المرض وتتمثل فى :

1-جودة البيض المستخدم فى معامل التفريخ والحضانات حيث يستبعد البيض الغير صالح والمريض

2-ضمان الحصول على تهوية جبدة ودرجة حرارة ورطوبه جيدة داخل الحضانات ومعامل التفريخ لضمان الحصول على كتاكيت  ذو صحه جيدة ومناعة قويه

3-إتباع برامج التحصين بشكل جيد حيث انه يجب  تحصين الطيور ضد مرض النيوكاسل والأمراض التى تستوطن المنطقة التى تعيش فيها الطيور

أما فيما يخص المعالجة:

يعد العلاج بمضادات الميكروبات أداة مهمة في تقليل كل من معدل الإصابة والوفيات المرتبطة بداء القولونية في الطيور. ومع ذلك ، فإن مقاومة مضادات الميكروبات الموجودة منتشرة على نطاق واسع وتثير قلق الأطباء البيطريين في تربية الدواجن ولقد حظيت هذه المقاومة المتزايدة بإهتمام وطني ودولي كبير.فمنذ إدخال المضادات الحيوية ، كانت هناك زيادة هائلة في مقاومة مسببات الأمراض البكتيرية المتنوعة فان معظم عترات الايكولاى تكون مقاومه للعديد من المضادات الحيوية مثل الاستربتومايسين والتتراسيكلين والفلوروفينيكول وفذلك يجب إجراء إختبار الحساسية لمعرفه المضاد الحيوى الفعال ضد هذا الميكروب  وأيضا من الضرورى التوقف من إستخدام المضادات الحيويه بكثره والبحث عن بدائل صحية طبيعيه للحفاظ على صحه الطيور


د. ريم محمد رضا سيد احمد – معهد بحوث الصحة الحيوانية – مركز البحوث الزراعية – مصر


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى