الدكتورة باسمة هندى تكتب : استخدام التشعيع الجامي للقضاء علي البروسيلا في منتجات الالبان

تعد منتجات الالبان من اهم الاغذية المتادولة حيث تتميز بارتفاع قيمتها الغذائية وسهولة تناولها كما انها محببة لدى فئات عدة من المستهلكين ويشكل كبار السن والاطفال الشريحة الاعلي في استهلاك منتجات الالبان كما تتميز بانخفاض سعرها مقارنة بمحتواها الغذائى الجيد و سهولة تناولها  مباشرة دون اعداد.

جدير بالذكر الاشارة الي جهود الدولة في العمل علي  وفره الانتاج وتحسينه في مزارع الابقار الحلابه وارساء اسس ومعاير الانتاج الجيد لتوفير منتج غذائي أمن  للمستهلك . وقد اولت  ادارة معهد بحوث الصحة الحيوانية ذلك عنايتها كجهة بحثية عن طريق الاهتمام بأجراء البحوث التطبيقيه التي تعزز الانتاج الجيد للالبان ومنتجاتها وتقديم الاجراءت التطبيقية والتسهيلات للوصول لمنتج امن صالح للاستهلاك الادمي.

ومثال عليها منتج الايس كريم والذي يعد نظرًا لمحتواه الغذائي العالي من بروتين وسكريات ودهون  بيئة خصبة لنمو البكتيريا وقد يكون وسط ناقل للامراض المشتركة وامراض التسمم الغذائي في حالة اعداده من البان ملوثه وعدم تطبيق معاير الانتاج الجيد اثناء التصنيع.

وقد توصل فريق البحث، من خلال البحث التطبيقي الذي تم اجراءه  في المعمل المرجعي لفحوص الاغذية ذات الاصل الحيواني و قسم بحوث البروسيلا بمعهد بحوث الصحة الحيوانية  وبالتعاون مع المركز القومي لبحوث و تكنولوجيا الاشعاع بهيئة الطاقة الذرية  المصرية، الي فاعلية استخدام التشعيع الجامي علي الالبان والايس كريم كمثال لاحد منتجات الالبان.

وقد أقرت منظمة الغذاء والدواء الامريكية ( FDA ) أمكانية استخدام التشعيع الجامي وفقا للمعاير المسموح بها بناء علي توصيات الوكالة الدولية للطاقة الذرية في مجال تشعيع الاغذية    وذلك بغرض حفظ الاغذية وتحسين الحالة الميكروبية لها.

وفي هذا البحث تم تصنيع ايس كريم معمليًا من لبن معقم  وحقنه بعترة من ميكروب البروسيلا ميلتنسيس والتي تعد من الانواع المشتركة بين الانسان والحيوان وتنتقل للانسان عبر تناول الطعام الملوث بالميكروب .

وقد تم اجراء التشعيع الجامي في هذا البحث علي عينات ايس كريم المحقونة وكذلك عينات معقمة غير محقونة ( كعينات ضابطة ) وذلك عن طريق استخدام خلية التشعيع الجامي (“Indian Gamma Chamber 4000 A” with a Co-60 source with dose rate 1.774 kGy/h.) والتي تستخدم عنصر الكوبلت 60 كمصدر للاشعاع الجامي.

وتم فحص جميع العينات للوقوف علي مدى تأثير الاشعاع الجامي علي الميكروب المحقون وكذلك مدى تأثير التخزين في درجة التجميد علي  تواجد الميكروب المحقون  كما تم تقيم المنتج المعالج من حيث حفاظه علي خصائصه المميزة بعد عملية التشعيع.

وكانت النتائج المستخلصه من البحث كالتالي:

  • امكانية القضاء تماما علي ميكروب البروسيبلا مليتنسس المحقون في عينات الايس كريم بتعريضها لجرعة تشعيع 4 كيلو جراي.
  • كما اظهر البحث امكانية تخفيض عدد الميكروب المحقون بجرعات تشعيع 2.5 كيلوجراى ثم القضاء عليه نهائيا بعد تخزين المنتج لمدة اسبوع واحد في درجة حرارة التفريز-18° م.
  • كما تابع القائمون بالبحث تحليل العينات بعد القضاءعلي الميكروب المحقون عن طريق تخزين المنتج واعادة فحصه لمدة اربع اسابيع متكررة متتاليه للتاكد من خلوه من البروسيلا ميلتنسيس وذلك لمحاكاه الواقع الفعلي للمنتج في الاسواق التجارية من حيث امكانيه تخزينه مجمدًا حتي التداول.
  • كما اوضحت النتائج ان جميع المعاملات  تمت دون اي تأثير غير مرغوب فيه علي الصفات الحسية للمنتج او تغير في طبيعة المنتج.

 

الخلاصة: اكدت الدراسة ان التشعيع الجامي طريقة مناسبة للقضاء علي البروسيلا مليتنسيس نهائيا في الغذاء المعالج وعدم نموه مرة اخرى  في الايس كريم بعد التخزين فى درجة حرارة  -18°م وبالتالي ضمان سلامة الغداء بدون تأثير سلبي علي المواصفات الحسية. أو تسبب في اي اضرار للمستهلك

  • هذا واعتمادًا على نتائج الدراسة الحالية، فنوصى بأستخدام الطرق الحديثة ومنها التشعيع الجامي للقضاء علي الميكروبات الممرضة التي قد يحتويها الالبان ومنتجاتها وذلك لتقليل الفاقد الاقتصادي والحفاظ علي الثروه الغذائيه ودعم جهود الدولة المتواصله في توفير غذاء امن للمستهلك مع الحفاظ علي خصائص المنتج الاساسية.

د/باسمة أحمد هندى -المعمل المرجعي لفحص الاغذية ذات الأصل الحيواني – معهد بحوث الصحة الحيوانيه – مركز البحوث الزراعية – مصر 

تعليقات الفيسبوك