أخباررئيسي

 الحرب الاهلية فى السودان .. السيسي وسلفاكير يعرضان الوساطة للخروج من الأزمة الحالية

مصر تؤكد على وحدة وسلامة الاراضى السوانية

كتب: خالد أبو الشيخ

عرضت مصر وجنوب السودان، اليوم الأحد، الوساطة بين الجيش السوداني وقوات الدعم السريع بعد المواجهات التي بدأت بينهما يوم السبت في العاصمة الخرطوم ومدن أخرى.

ووفقا لبيان  صادر عن رئاسة الجمهورية فقد ناشدت  كل من مصر وجنوب السودان “تغليب صوت الحكمة والحوار السلمي”، وذلك خلال اتصال هاتفي بين الرئيس عبد الفتاح السيسي ورئيس جنوب السودان سلفا كير.

 

وقال المستشار أحمد فهمي، المتحدث الرسمي باسم رئاسة الجمهورية، بأن الاتصال تناول التباحث حول مستجدات الأوضاع الأخيرة في السودان، في ضوء الروابط التاريخية والعلاقات الأخوية المتميزة بين الدول الثلاث، ودور مصر وجنوب السودان في دعم استقرار وسلامة السودان

وأكد الرئيسان خطورة الأوضاع الحالية والاشتباكات العسكرية الجارية، مؤكدين كامل الدعم للشعب السوداني الشقيق في تطلعاته نحو تحقيق الأمن والاستقرار والسلام.

كما أعرب الرئيسان عن استعداد مصر وجنوب السودان للقيام بالوساطة بين الأطراف السودانية، حيث أن تصاعد العنف لن يؤدي سوى إلى مزيد من تدهور الوضع، بما قد يخرج به عن السيطرة، مؤكدين أن ترسيخ الأمن والاستقرار، هو الركيزة الضامنة لاستكمال المسار الانتقالي السياسي، وتحقيق البناء والتنمية في السودان

وأضاف المتحدث الرسمي أن الرئيسين وجها نداءً للوقف الفوري لإطلاق النار في السودان، مناشدين الأطراف كافة بالتهدئة، وتغليب صوت الحكمة والحوار السلمي، وإعلاء المصلحة العليا للشعب السوداني.

مصر تؤكد على وحدة وسلامة الاراضى السوانية

وفى سياق متصل قالت وزارة الخارجية، اليوم الأحد، إن وزير الخارجية سامح شكري أبلغ نظيره السوداني علي الصادق في اتصال هاتفي قلق مصر البالغ من استمرار المواجهات المسلحة الحالية، وذلك في إشارة إلى الاشتباكات بين قوات الجيش وقوات الدعم السريع منذ أمس السبت.

وأضاف البيان أن شكري أكد أن “الموقف المصري سيظل دائما يدافع عن وحدة وسلامة السودان”.

وتطرق الاتصال أيضا إلى “أهمية الحفاظ على أمن وسلامة جميع المصريين المتواجدين في السودان في ظل الأوضاع الأمنية المتدهورة”.

 

وكان نائب مندوب مصر في الجامعة العربية، عبيدة الدندراوي قال خلال الدورة غير العادية لمجلس جامعة الدول العربية برئاسة مصر لمناقشة الوضع في السودان، الذي عقد بناء على دعوة من كل مصر والسعودية وذلك لبحث لتطورات الوضع في السودان:

 

مصر تطالب جميع الأطراف السودانية بالوقف الفوري لإطلاق النار.

مصر تطالب الأطراف السودانية بالحفاظ على مصالحها على الأراضي السودانية.

مصر تطالب القوى السودانية بتسوية النقاط الخلافية.

قلق ورعب فى الشارع السودانى 

وعلى مستوى المواجهات الجارية بين قوات الجيش السودانى وقوات التدخل السريع شبه العسكرية ، أسفرت المعارك المستمرة في السودان منذ صباح أمس السبت  عن مقتل 56 مدنيا على الأقل و”عشرات” العسكريين وجرح نحو 600 شخص آخرين، حسب ما ذكرت لجنة أطباء السودان المركزية.

ونقلت وكالة الأنباء الفرنسية أن الاشتباكات هزت النوافذ والمباني في مناطق عديدة في العاصمة الخرطوم، في حين سمع دوي انفجارات في ساعة مبكرة من صباح اليوم الأحد.

وقالت لجنة أطباء السودان المركزية إن “إجمالي القتلى المدنيين بلغ 56″، وتحدثت أيضا عن “عشرات الوفيات بين العسكريين” لا تشملهم هذه الحصيلة.

وأشارت إلى أن العدد الإجمالي للجرحى بلغ 595 “من بينها إصابات لعسكريين، منهم عشرات من الحالات الحرجة”.

 





مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى