أخبارمحاصيل

التموين : وفرة في اللحوم الطازجة والمجمدة قاربت على الاكتفاء الذاتي في الدواجن

أكد الدكتور علي مصيلحي ، وزير التموين ، أنه سيكون لدينا السجل التجاري المجمع، والذي يتم الربط فيه بين السجل التجاري والصناعي والموردين والمصدرين  جاء ذلك خلال كلمته في الجلسة العامة بمجلس النواب .
وأوضح وزير التموين علي مصيلحي أن وجود البيانات وتشعبها في بيانات مختلفة، لا يسهل الإجراءات، وكان تحدٍ أمامنا، وقررنا أن نزيل تلك العوائق، بما يؤدي في النهاية إلى إنجاز أكبر قدر من الأعمال والمهام.
وأشار إلى ضرورة توفير المخازن التي تستطيع الحفاظ على السلع التي نستهدف تخزينها بشكل استراتيجي.
ولفت إلى أن وضع المواصفات الفنية وهي مهمة ليست سهلة بالنسبة لتلك المخازن سواء الجافة أو المبردة أو أنفاق تبريد تحت درجات منخفضة، وكان يجب أن يكون هناك كود ومواصفات ويتم اعتمادها من هيئة الرقابة، وهو ما انتهينا فيه إلى 4 مخازن استراتيجية.
وقال وزير التموين : نجحنا في أرشفة كافة العلامات بالتعاون مع الاتحاد الأوروبي على مدار عامين، وتم إتاحة العلامات التجارية من مكاتب السجل التجاري.
وتابع: النهوض بمستويات التشغيل يتطلب الاهتمام بالمشروعات الصغيرة والمتناهية الصغر، ولدينا فيه مشروعين، الأول “جمعيتي”، والثاني العربات المتنقلة، كجزء من تلك المشروعات.
وتوجه بالشكر للنواب اللذين يساعدوننا في الارتقاء بتلك المشروعات، ووصلنا إلى 5990 ضمن المرحلة الثالثة للعربات المتنقلة، والذي أعقبه مبادرة “حياة كريمة” ضمن 50 مركز بالمرحلة الرابعة لتوفير فرص عمل ضمن مشروع سينقل وجه مصر إلى منطقة أفضل، والاهتمام يجب أن يصل إلى أصغر قرية.
وقال الدكتور علي المصيلحي ، وزير التموين والتجارة الداخلية ، إن الهدف الاستراتيجي الأول هو حماية الأمن القومي المصري وخاصة الأمن الغذائي.
وأشار -خلال إلقاء بيانه أمام مجلس النواب- إلى أنه كان متوسط الاحتياطي الاستراتيجي شهر أو شهرين، وكان الهدف أن يكون الاحتياطي الاستراتيجي 3 شهور.
وأبدى المصيلحي سعادته بأن الاحتياطي الاستراتيجي من القمح وصل إلى 5 شهور و3 شهور للسكر، ولدينا تأمين للأرز حتى الموسم القادم، أما الزيت فقال المصيلحي نستورد 95 % ولدينا إحتياطي 3.7 كفاية إنتاجية.
وأوضح الوزير  لدينا توفر في اللحوم الطازجة والمجمدة، قاربت على الاكتفاء الذاتي في الثروة الداجنة.
وأكد أن هذا لم يكن يحدث إلا بوجود رؤية استراتيجية، واليوم نحن في موقف متميز وإتاحة السلع في السوق ولم نعد نسمع لأي احتكارات للسلع الاستراتيجية.
وأكد المصيلحي أن متوسط أسعار السلع ثابتة ولم يتغير بالنسبة للدواجن واللحوم الطازجة، مشيرا إلى اللحوم السودانية الطازجة يتم نقلها بمبردات ويتم بيعها في المستهلكات بـ85 جنيها للكيلو، وتم تخفيض كيلو الدواجن من 37 جنيها إلى 30 جنيها.
وأشار إلى أن حجم السعة التخزينية في الصوامع زادت إلى 500 ألف طن تخزين، موضحا أنه كان من المهم زيادة السعات التخزينية.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى