أخباررئيسي

“البترول”: “روزنفت” الروسية تشتري 30% من امتياز منطقة شروق البحرية

وقع المهندس طارق الملا، وزير البترول والثروة المعدنية، مساء اليوم الإثنين، اتفاقا مع شركات “إيني” الإيطالية و”أبستريم” المملوكة لشركة “روزنفت” الروسية والشركة القابضة للغازات الطبيعية “إيجاس” تدخل بموجبه الشركة الروسية شريكا في منطقة امتياز شروق البحرية، التي يقع فيها حقل ظهر للغاز الطبيعي بالبحر المتوسط، من خلال شراء حصة نسبتها 30% من حصة إيني الإيطالية في منطقة الامتياز.
وتقدر قيمة الصفقة بنحو 125ر1 مليار دولار بالإضافة إلى منحة تنازل بقيمة حوالي 114 مليون دولار، والتي تعتبر أكبر منحة تنازل يحصل عليها قطاع البترول، وستقوم الشركة الروسية بسداد حصتها في الاستثمارات التي تم إنفاقها من قبل في المشروع، وفق بيان لوزارة البترول.
وأكد وزير البترول، عقب التوقيع، أن الاستثمارات المشتركة بين الشركات العالمية الكبرى في تنمية حقل ظهر للغاز تنعكس بشكل مباشر على سرعة استكمال مراحل العمل بالحقل الذي تبدأ باكورة إنتاجه قبل نهاية العام الحالي.
ورحب الوزير بدخول شركة روزنفت الروسية التي تعمل وتستثمر لأول مرة في مصر مؤكدا أن صناعة البترول المصرية أصبحت أكثر جذبا للشركات العالمية والمستثمرين بعد النتائج الإيجابية التي تحققت خلال السنوات الثلاث الأخيرة.
ولفت الوزير إلى أن زيادة استثمارات الشركات العالمية الكبرى في أنشطة البحث عن الثروات البترولية وإنتاجها سوف ينعكس على الاقتصاد المصري بشكل كبير من خلال دعم جهود وخطط زيادة الإنتاج والاحتياطي من البترول والغاز وتأمين احتياجات النمو الاقتصادي من إمدادات الطاقة.
وتعد شركة روزنفت الحكومية الروسية أكبر شركة بترول حكومية على مستوى العالم من حيث حجم الإنتاج والاحتياطي من الثروات البترولية.
يشار إلى أن شركة إيني الإيطالية هي المشغل الرئيسي لحقل ظهر حيث تمتلك 60% من منطقة امتياز شروق في مقابل 30% لشركة روزنفت الروسية و10% لشركة بي بي البريطانية.





مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى