أخباررئيسيزراعة عربية وعالمية

الاسبرين فى الزراعة .. مقال مهم للدكتور محمد أبو رداحة

النباتات تنتج كميات ضئيلة من حامض الساليسيليك (الصفصاف) وهو يعد احد الهرمونات هذه الكمية البسيط تساعد النباتات على مواجهة الظروف الصعبة عندما تتعرض للاصابة بالحشرات او الجفاف او نقص التغذية…. وذلك بتقوية جهاز المناعة للنباتات وباضافة الاسبرين وبكميات معينة ستزيد من هذه المناعة..من خلال التاثير الايجابي على التسريع في نمو النبات مع الزيادة في الانتاج ….
ان حامض الصفصاف أو حامض ساليسيليك  يستخلص طبيعيا من بعض النباتات كالصفصاف الأبيض وإكليلية الجبل ويمكن صنعه كذلك في المختبر ويستخدم في مجال الصيدلة كدواء لصداع الرأس ومسكن للآلام ومضاد للالتهابات ومخفض لدرجة الحرارة و هو المركب الرئيسي للأسبيرين.

حامض السالسيليك (Salicylic acid)

يعتبر حامض السالسيليك (SA) Salicylic acid وتركيبه الكيميائي C6H4(OH)COOH (C7H6O3) من الهرمونات النباتية التي تدخل في تنظيم العديد من العمليات الفسيولوجية في النبات  ، وهو حامض عضوي ذات طبيعة فينولية يصنع من الحامض الاميني phenylalanine على شكل بلورات ذات لون شاحب يستخدم كهرمون نباتي ويشتق من عمليات الأيض لمركب الــ Salicin وهو يشبه كيميائيا الأسبرين (Acetyl salicylic acid).

. لقد أتضح أن حامض السالسيليك يوفر حماية للنبات ضد أنواع الشد البيئي مثل الشد الملحي والشد الجفافي والشد الحراري والشد الناتج من المعادن الثقيلة  ، كما أنه يلعب دور مهم في تنظيم امتصاص الأيونات والتوازن الهرموني وحركة الثغور  ، إضافة لدوره في الإسراع في تكوين صبغات الكلوروفيل والكاروتين وتسريع عملية التركيب الضوئي وزيادة نشاط بعض الأنزيمات المهمة والتي تنعكس إيجابا في سير العمليات الفسيولوجية  في النبات.



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى