أخباررئيسيمجتمع الزراعة

اسيوط .. ضبط 10طن لحوم ودواجن وأسماك غير صالحة ..صور

قال اللواء عصام سعد محافظ أسيوط إنه في ضوء المراقبة المستمرة على الأسواق بالمحافظة ومتابعة جودة السلع الغذائية والتموينية المقدمة للمواطنين تم القيام بحملة تموينية بمشاركة ضباط هيئة الرقابة الإدارية بأسيوط والمهندس نبيل الطيبي السكرتير العام المساعد للمحافظة ومدير مديرية التموين وعدد من مفتشي مديرية التموين ومفتشي الأغذية والطب البيطري وتم المرور علي أسواق ومحال حي شرق وغرب والمنطقة الصناعية ببني غالب.

وأوضح محافظ أسيوط إنه تم ضبط 10 طن و790 كيلو لحوم ومجمدات ودواجن وأسماك غير صالحة للاستهلاك الآدمي ومجهولة المصدر وغير المصحوبة بالمستندات الدالة على مصدرها وذلك خلال حملة مكبرة على الأسواق والمحلات بحي شرق وحي غرب أسيوط فضلاً عن التفتيش على مصانع المنطقة الصناعية ببني غالب التابعة لمركز أسيوط برئاسة المهندس نبيل الطيبي سكرتير عام مساعد المحافظة وضباط هيئة الرقابة الادارية وبمشاركة محمد اسماعيل وكيل وزارة التموين بأسيوط وكمال خليفة وكيل مديرية التموين بالمحافظة ومفتشي التموين بالمديرية والإدارات التابعة لها ومباحث التموين وبالتعاون مع جهاز حماية المستهلك ومسئولي مديريات الصحة والطب البيطري والزراعة مضيفاً أن الحملة شملت مراجعة الشهادات الصحية والتأكد من تاريخ الصلاحية للمنتجات بالإضافة إلى فحص المخازن الخاصة بالمجمعات للتأكد من السلامة الصحية وطرق التخزين والحفظ بجانب مراجعة الأسعار والأوزان لافتاً إلى تحرير محضر برقم 1082جنح أمن الدولة طوارئ لسنه 2021مركز أسيوط.

وأشار المحافظ إلى أهمية توفير السلع الأساسية خاصة الغذائية للمواطنين بكميات وأسعار مناسبة وطبقاً للمواصفات المقررة بمراكز وقرى المحافظة لافتاً إلى تشديد الرقابة على الاسواق والمحلات ومنافذ البيع المختلفة للتأكد من سلامة المواد والسلع المعروضة ومتابعة جودتها وصلاحيتها للاستخدام ومكافحة جرائم الغش التجارى الصناعى والغذائي وتوافر الشروط الصحية وسلامة التخزين مشيراً إلى اتخاذ كافة الاجراءات القانونية اللازمة حيال المخالفين للقوانين المنظمة لذلك دون تهاون أو تقاعس والتصدي بكل حسم لأي شكل من أشكال الاستغلال من بعض التجار وضعاف النفوس ومنع أي تجاوزات قد تحدث ليكون ذلك رادعاً لكل من تسول له نفسه الاتجار في صحة المواطنين.

جانب من اللحوم الفاسدة التى تم ضبطها بأسيوط

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى