أخبارخدماترئيسيمجتمع الزراعةمحاصيل

استعدادا لموسم زراعة القمح.. توجيهات بمتابعة منظومة الأسمدة وتوفير معدات الميكنة الحديثة بأسعار مخفضة.. صور

وزير الزراعة يعقد اجتماعا مع قيادات الوزارة استعدادا لموسم زراعة القمح

 

عقد السيد القصير وزير الزراعة واستصلاح الأراضي اجتماعا مع بعض قيادات الوزارة ومديري مديريات الزراعة في المحافظات
وذلك استعدادا لموسم زراعة محصول القمح والذي من المقرر أن يبدأ نوفمبر القادم وخلال الإجتماع وجه القصير بضرورة حث المزراعين على التوسع في زراعة القمح لتحقيق المساحة المستهدفة هذا العام نظرا لأهميته الاستيراتيجية في تحقيق الأمن الغذائي وتقليل فاتورة الاستيراد خاصة بعد أن وضعت الدولة سعرا استرشاديا لأردب القمح 1000 جنية على أن يستفيد الفلاح بالسعر الأعلى وقت حصاد المحصول،

وزير الزراعة وجه أيضا بضرورة توعية المزارعين باختيار التقاوى الجيدة المعتمدة وأيضا بأساليب الزراعة الحديثة التي تسهم في زيادة الإنتاجية وترشيد استهلاك المياه مثل التسوية بالليزر والزراعة على مصاطب مع زيادة الحقول الإرشادية حتى تكون نماذج تحتذى للمزارعين في كل المحافظات
القصير وجه أيضا بتوفير معدات الميكنة الحديثة وبأسعار مخفضة وتشجيع الفلاحين على استخدمها سواء في الزراعة أو الحصاد حيث تسهم في زيادة الإنتاج وتقليل نسبة الهدر والفاقد ،
كما أكد وزير الزراعة على متابعة منظومة توزيع الأسمدة وضرورة صرفها إلى المزارعين قبل موسم الزراعة بوقت كاف ،كما شدد على ضرورة إجراء الحصر الدقيق للمساحة المنزرعة بالقمح من على أرض الواقع مع مطابقتها بكشوف صرف الأسمدة لمنع أي تلاعب ومحاسبة المقصرين في ذلك
حضر اللقاء المهندس مجدى عبدالله رئيس قطاع الهيئات والشركات ومكتب الوزير والدكتور عباس الشناوى رئيس قطاع الخدمات والمتابعة، د علاء عزوز رئيس قطاع الإرشاد الزراعى ، د السعيد حماد رئيس جهاز تحسين الأراضي ، د عادل الاشقر رئيس قطاع الزراعة الآلية ، سعيد صالح مستشار وزير الزراعة للمتابعة ، د محمد يوسف رئيس الإدارة المركزية لشئون مديريات الزراعة ، انور عيسى رئيس الإدارة المركزية للتعاون الزراعي
وبعض مديري مديريات الزراعة بالمحافظات



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى