أخباررئيسيزراعة عربية وعالميةمجتمع الزراعة

ابوستيت :  دور مهم ل “الفاو” في علاج مشكلة الأمن الغذائي ومكافحة الفقر والنهوض بالزراعة في العالم.. صور

وزير الزراعة: مصر اطلقت إستراتيجية للتنمية المستدامة مدتها 15 عاماً

أكد الدكتور عز الدين أبوستيت وزير الزراعة وإستصلاح الأراضى خلال كلمته أمام الدورة الحادية والأربعين لمؤتمر منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة”الفاو”
على الدور الفعال الذى تضطلع به المنظمة لمعالجة العديد من القضايا وعلى رأسها مشكلة الأمن الغذائي ومكافحة الفقر والنهوض بالقطاع الزراعى في العالم ،

وجه ابوستيت  التحية والشكر للدكتور جوزيه دى سيلفيا المدير السابق للفاو على الجهود التي بذلها خلال فترة ولايته المسئولية وعلى جهوده الطيبة نحو دفع عملية الإصلاح لهذه المنظمة العريقة التي نكن لها كل التقدير والعرفان كمنظمة دولية تابعة للأمم المتحدة تعمل في خدمة الزراعة والغذاء للدول الأعضاء بها ولا نزال نتطلع إلى دورها المحورى في المستقبل القريب والبعيد ، وذلك نظراً لما يشهده العالم من متغيرات وتطورات على صعيد إنتاج السلع الزراعية الغذائية الرئيسية والتي تزداد
أسعارها بشكل غير مسبوق عالمياً وكذلك ما يشهده العالم من تغيرات مناخية تؤثر سلباً على الإنتاج الزراعى بصفة عامة .

وقال ابوستيت أن هذا المؤتمر يأتي في ظل العديد من التحديات التي تواجهها دول الإقليم في مجالات الزراعة والرى والغذاء والبيئة وعلى سبيل المثال لا الحصر فإننا نواجه جميعاً تحديات زيادة التصحر وندرة المياه وإتساع المناطق الجافة والأراضى القاحلة ، كما أننا نواجه الحفاظ على البيئة والتنوع البيولوجى والتغيرات المناخية بأثارها السلبية وأمراض الحيوان العابرة للحدود بأثارها الاقتصادية والإجتماعية ونواجه تحدى تحقيق أهداف قمة الغذاء العالمى وتقليص عدد الذين يعانون من نقص الغذاء والجوع في العالم والذين يبلغ عددهم حوالى 821 مليون نسمة .

وأضاف وزير الزراعة ان مصر اطلقت إستراتيجية للتنمية المستدامة مدتها 15 عاماً – رؤية مصر 2030 تتطلع فيها إلى مستقبل يتحقق فيه إقتصاداً تنافسياً متوازناً ومتنوعاً ويتحقق فيه العدالة الاجتماعية وتحسين سبل المعيشة ، وفى إطار هذه الرؤية تبنت وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضى إستراتيجية إستهدفت من خلالها تحقيق نهضة زراعية شاملة لمصر الجديدة بحلول 2030 قادرة على النمو السريع المستدام ومعتمدة على الإبتكار وتكثيف المعرفة آخذة على عاتقها خلق بيئة زراعية جديدة لتشجيع الإستثمارات الزراعية وترشيد إستخدام الموارد الزراعية .

وقال ابوستيت أن وزارة الزراعة وإستصلاح الأراضى المصرية وضعت نصب عينيها تحقيق الأهداف التالية :

1- إطلاح الأطر التشريعية وتحقيق الترابط والتناسق بين الأهداف القومية وتوجهات القطاع الخاص في مجال إستثمار الموارد الزراعية .
2- تهيئة مناخ الإستثمار الزراعى وإستثمار كافة الإمكانات المتاحة .
3- تعظيم الإستفادة من الإتفاقيات الدولية والإقليمية .
4- تدعيم قدرات صغار المزارعين وتحسين دخولهم .
5- زيادة قدرة القطاع الزراعى على خلق فرص العمل وتعزيز مساهماته في تحسين الميزان التجارى .
ومن المتوقع أن يؤدى تنفيذ خطة التنمية الزراعية المصرية إلى زيادة إمكانيات النمو للقطاع الزراعى وتوليد عدد كبير من فرص العمل للشباب وتحقيق مكاسب إنتاجية كبيرة ، من خلال العمل الدؤوب على تحقيق تلك الأهداف والتعاون الإقليمى والدعم الفني لمنظمة الأغذية والزراعة .
وفى هذا الإطار فإننا نرحب بالتعاون في معالجة قضايا الأمن الغذائي والتغذية والإستدامة مع كافة الهيئات الدولية والإقليمية . ومن جهة أخرى فإن مصر من الدول التي تتأثر بشدة من التغيرات المتوقعة للمناخ خاصة في المجال الزراعى والتي تحتاج إلى تضافر كافة الجهود الإقليمية للحد من تلك الآثار .
وفي نهاية كلمته قال ابوستيت إن وفد بلادى قد إطلع على برنامج العمل والميزانية للسنة المالية 2018 – 2021 ، كما شارك في أعمال الدورة الحادية والستون بعد المائة للمجلس التنفيذي للمنظمة وهو يؤكد هنا على ما أعلنه في هذه الإجتماعات من تأييد برنامج العمل والميزانية الذى أعده السيد المدير العام للمنظمة .
وإننى أتمنى أن نصل من خلال هذا المؤتمر العام لمنظمة الأغذية والزراعة إلى نتائج مثمرة وتوصيات بناءه تخدم دولنا وتحقق أهداف إستراتيجياتنا نحو التنمية الزراعية المستدامة وتحقيق الأمن الغذائي .
كما أتطلع إلى تنفيذ توصيات هذا المؤتمر المنبثقة عن نقاشاته الموضوعية وانه لا يسعني سوى أن أكرر الشكر لكل من ساهم في الإعداد لهذه الفعالية وأتمنى أن يسهم هذا المؤتمر في دعم العمل الإفريقي الأوروبي المشترك والعمل سويا لتحقيق الرخاء والرفاهية لشعوبنا من خلال النهوض بالتنمية الزراعية وتحقيق الأمن الغذائي
حضر اللقاء السفير هشام بدر سفير مصر فى ايطاليا والدكتور سعد موسى المشرف على العلاقات الزراعية الخارجية.
هذا وسوف يشارك ابوستيت اليوم في اجتماعات منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة لانتخاب المدير الجديد لها.

ويذكر ان المتحدثين فى الجلسة الختامية عقب كلمات المرشحين لمنصب مدير الفاو هم فيل هوجان بصفته مفوض الاتحاد الاوربى للشئون الزراعية والدكتور عزالدين ابوستيت وزير الزراعة واستصلاح الأراضى بصفته رئيس مجلس وزارء الزراعة بالاتحاد الافريقى لاحاطة أعضاء المنظمة بما إنتهت اليه جلسات المؤتمر الوزارى المشترك من توصيات .



مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى