منوعات

أمل جديد لمرضى القلب الذين لا يستطيعون ممارسة النشاط الرياضي

توصل فريق من الباحثين في معهد “سالك” إلى جزئ يعرف باسم “جى .دبليو 1516″، قادر على تنشيط جين “بي.بي.إيه.أر.دي” لدى الفئران وهي جالسة لا تتحرك وكأنها قامت بالجري لمسافات طويلة ويعمل على تحسين صحتهم دون أن يسبب لهم البدانة ويساعد على تمثيل الأنسولين.

وقد اوضحت الدراسة ان جزئ “جى.دبليو 1516” ساعد الفئران على الجري 270 مترا بدلا من 160 مترا، كما منع استخدام السكريات كمصدر للطاقة بالنسبة للعضلات اثناء ممارسة الرياضة حتى تعطية للمخ عند المجهود الشاق.

وأشارت الدراسة إلى أن الجين أعاد السكريات للمخ.. ففي أثناء المجهود فإن المخ يجب أن يتغذى بالسكريات أما العضلات فتستخدم الدهون كمصدر للطاقة .. اذن فان هذا الجزىء ينشط الجين و يحسن من وقت ممارية الرياضة.


مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى