نقيب الفلاحين يناشد رئيس الوزراء تسهيل اجراءات التقنين لواضعى اليد بالاراضي الصحراويه

ناشد الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب عام الفلاحين المهندس مصطفي مدبولي رئيس مجلس الوزراء تسهيل وتسريع انهاء الإجراءات لواضعي اليد علي الاراضي الصحراويه لتقنين اوضاعم

لافتا ان واضعي اليد علي الاراضي الصحراويه بغرض الزراعه قاموا باستصلاح هذه الاراضي بالجهود الذاتيه وبمبالغ ماليه كبيره ويزرعوها من سنوات دون استفادة للدوله ويسعون بجديه لتقنين اوضاعهم حتي تستقر اوضاعهم وتاخذ الدوله حقها

واضاف ابوصدام ان معظم المحافظات تسير ببطء شديد في هذا الملف وتتغالي في تقدير سعر هذه الاراضي مما يهدر حق الدوله ويعرض مستصلحي هذه الاراضي لاخطار الازاله ويعرقل التنميه الزراعيه المنشودة
مشيرا إلي ضرورة تسهيل الاجراءات وتخفيف الشروط للجادين مع الاخذ في الاعتبار طبيعة هذه الاراضي قبل أن يقوم واضعي اليد باستصلاحها
مع توجيه متحصلات هذه الاراضي لمشروعات تخدم هذه الاراضي كمشاريع الصرف الزراعي وشق الطرق وحفر الابار والامداد بالكهرباء والمشروعات الخدميه الاخري

واوضح عبدالرحمن ان كثير من الاهالي استصلحوا مساحات واسعة بالظهير الغربي لمحافظات الصعيد وينتظرون من فترات طويله السماح لهم بدفع مستحقاتهم دون جدوي
مشيرا إلي أن توجيهات الرئيس عبدالفتاح السيسي تهدف لتخفيف الاعباء عن المواطنين والمزارعين مع الحفاظ علي حقوق الدوله
ولذا نطالب بزيادة اعداد الموظفين المنوط بهم انجاز هذا الملف وزيادة ساعات العمل لتعويض فترة وقف العمل نتيجه لازمة فيروس كورونا  والتأكيد علي سرعة وتيسير الاجراءات تشجيعا وتحفيزا للاستثمار في القطاع الزراعي


تعليقات الفيسبوك