رسائل الدكتور محمد فهيم.. دبور الموالح المتخفي.. التحديات وطرق المكافحة

انتبه …

دبور الموالح المتخفي …. أجيال الربيع

خنفساء_ملاديرا Maladeraأو خنفساء البساتين “الأسيوية” …

تداعيات تغير المناخات … تظهر بعض التحديات ..

يشتكى كتير من مزارعي بساتين الفاكهة وخاصة الموالح والجوافة وغيرها من انتشار كثيف من حشرة تسبب تآكل فى الاوراق الغضة وبكثافة عالية … وتتشابه نوعاً ما هذه الاعراض مع اثار الاصابة بالقواقع او الحلزون او الباذاقات ..

وزاد انتشار هذه الحشرات هذا الموسم بسبب التقلبات المناخية المساعدة لتكاثرها من حيث الربيع البارد الطويل والصيف المبكر.

هذه الحشرة وهي تسمى خنفساء ملاديرا أو خنفساء البساتين الأسيوية وأحياناً “خنفساء يونيو” يُطلق عليها أيضًا اسم برغوث يونيو أو خنفساء مايو و هو اسم لعدد من الخنافس الكبيرة ذات اللون البني … وأحياناً يسموه المزارعين بدبور الموالح ؛ أو “حب القهوة” وتتواجد أكثر ماتتواجد في شمال الدلتا؛ وهي تأتي علي النموات الجديدة في الموالح والجوافة وغيرها…

وحشرة خنفساء الميلاديرا تعيش فى انفاق تحت الارض وتخرج ليلاً لتتغذى على النموات الحديثة الغضه واكثر الاوقات التى تنشط فيها مع نموات الربيع خلال شهر مارس وابريل ومايو وهي خطرة جدا فى هذا التوقيت لوجود الازهار وايضا تنشط فى اخر الصيف مع نموات شهر اغسطس …والذي يزيد من حيرة المزارعين انه عند فحص الاشجار صباحا لا يوجد اى أثر للحشرات التى تسبب هذه الاعراض ..

وهذه الحشرة التي غالبًا ما تُشاهد في المناطق المعتدلة المناخ في نصف الكرة الشمالي أثناء شهري مايو و يونيو و تنتمي إلى خنافس الجعل القديمة التي كانت تقدَّس في مصر …وتنشط هذه الخنافس أثناء الليل وتتغذى الحشرات الكاملة على أوراق الأشجار الغضة و أحيانًا توجد في أعداد هائلة قرب الأشجار … و تضع بيضها داخل الأرض في المروج و الحدائق و الميادين الخضراء و اليرقات الصغيرة ديدان بيضاء كبيرة لها رؤوس بنية و تتخذ الخنفساء من التربة ملجأ في فصل الخريف و تبقى هناك مدة عامين أو أكثر حيث تتغذى على جذور الذرة و الحبوب و الحشائش و الخضراوات و تخرج في شهر مايو أو يونيو على هيئة خنافس مكتملة النمو.

الحشرة:

#خنفساء_ملاديرا Maladeraأو خنفساء البساتين “الأسيوية” …. وهي تتبع رتبة غمدية الأجنحة Coleoptera .. اسمها العلمي: ملاديرا إنسنبلس Maladera insanabilisتبع عائلة الميلولونثيناي Melolonthinae

المكافحة:

لمكافحة الحشرة يلزم الإلمام بدورة حياتها؛ وعوائلها ثم البحث عن الحلقة الأضعف في دورة حياتها وطريقة معيشتها؛ وعن العوائل؛ والحشرة الكاملة لاتنشط إلا ليلا؛ وتختبئ نهارا فى انفاق تحت التربة حتي 25 سم؛ ولذلك مهم جداً:

أولاً: الرش على الأشجار بعد الغروب بالمادة الفعالة الديازينون ديازينون Diazinon 60%EC %60(ديازينوكس 60% بمعدل 300 سم/100 لتر ماء – ديازيت 60% 300 سم/100 لتر ماء – ديازيموكس 60% 300 سم/100 لتر ماء)

ثانياً: “الحقن” مع مياة الري 2-3 لتر سولار+ لتر كلوروبيرفوس 48% للفدان …

ثالثاً: عمل مصايد توزع مصيدة كل 4 أشجار (يتكون محلول المصائد من مادة جاذبة غذائية عصير تفاح / فانتا / + 2 لتر مادة غروية (صابون بوتاسي) / 40 لتر ماء.

الصور: من بساتين الفاكهة (موالح وجوافة) البحيرة – النوبارية – دمياط – وادي النطرون مايو 2020

#رحم_الله_أمي

دكتور محمد علي فهيم

 


تعليقات الفيسبوك