تعرف على الاعشاب الطبية الطاردة لديدان البطن

فيما يلى قائمة بأهم الأطعمة التى تقاوم  وتقضى على ديدان البطن وكذا اهم هذه الديدان واعراضها : –

1- الثوم : يحتوي على مركبات كبريتية بنسب عالية، والتي بدورها تعتبر منفّرةً للديدان المعوية وقد أكدت دراسة بريطانية على أن 3 فصوص من الثوم على الريق كفيلة بالقضاء على كل أنواع الديدان والطفيليات وذلك لمدة اسبوع , ويمكن للأشخاص الذين تتحسس معدتهم من ذلك أخذ فصين ثوم وغليهم بنصف كوب حليب ويؤخذ لمدة 3أيام على الريق.
2- بذور اليقطين : تحتوي هذه البذور على مادة بتركيز عالٍ ألا وهي “الكاكروبيتاسين” التي تشلّ حركة الديدان، وتُجبرها على الخروج خارج الأمعاء.
3- الشيح : للأطفال ربع ملعقة مع قشور الرمان يغلى ويشرب على الريق لمدة أسبوع .
4- لحاء شجرة الرمان والاوراق : تحتوي على مواد طاردة للديدان من أهمها مادة “البيونسين” التي تُستخدم أيضاً في تركيب الأدوية المُضادّة للديدان.
5- الجزر: هنالك بعض الأملاح المعدنية والفيتامينات تساعد على قتل بيوض الديدان، ويعتبر الجزر مليئاً بها، وبالأخص فيتامين (سي)، وفيتامين (أ) الذي يُعتبر قاتلاً جيّداً لهذه البيوض.
6- الليمون: يعتبر الليمون من أفضل المضادّات الحيوية الطبيعية، وهو مطهّرٌ عام للأمعاء، لذلك فهو يساعد كثيراً على التخلّص من ديدان الأمعاء.
ديدان الأمعاء: هي كائنات طُفيلية مُتعدّدة الخلايا، عندما تنضج تتمكّن من رؤيتها بالعين المجردة ومعظم هذه الديدان تبقى داخل الأمعاء، ولكن هناك البعض القليل منها يخرج خارج الأمعاء، ويستقرّ في بعض أجزاء الجسم مثل: الكبد، والرئة
أنواع ديدان الأمعاء من أشهر الديدان انتشاراً بين الناس ما يأتي:
1. الديدان الشريطية تعرف الديدان الشريطية، بأنّها من أخطر الديدان الطفيلية وأطولها، وهي عبارة عن ديدان مفلطحة وطويلة ومُقطّعة قد يصل طولها في بعض الأحيان إلى عشرين متراً ، تمتصّ الغذاء المهضوم المحيط بها ولها رأس تستخدمه لتعلق بالأمعاء,
للديدان الشريطية نوعان: الأول الذي ينتقل عن طريق لحم البقر، والثاني عن طريق لحم الخنزير.


الاعراض المصاحبة لوجود الدودة الشريطية:


آلام في البطن. فقدان في الوزن, تعب عام وإرهاق, آلام في العضلات و نقص في الفيتامينات وأهمّها فيتامين. B12
2. الديدان الشعرية الدبوسية تسمى بالديدان الشعرية أو الدبوسية وكذلك الأقصورة أو الحرقص :
هذا النوع من الديدان لا يعدّ خطيراً، فهي ديدان صغيرة تستوطن الامعاء، غالباً في الاطفال، ولكن الأنثى منها تذهب ليلاً إلى فتحة الشرج لتضع بيوضها هناك لتسبّب الحكة عند خروجها، ثم تعود مجدداً. تنتهي دورتها خلال أسبوع داخل الجسم، وبعد ذلك ما تبقى من البيوض تنضج وتتحوّل إلى يرقات ثمّ تدخل إلى الأمعاء أيضاً لتجدّد الإصابة بالمرض.
الاعراض المصاحبة لوجود دودة الشعرية :الحكة الشديدة الليلية عند فتحة الشرج . الدوخة. العسر في الهضم. آلام البطن. نقصان الوزن بشكل ملحوظ.ورائحة الفم الكريهة و الشعور بالأرق والقلق. تسبّب التهاب الزائدة الدودية, وهي معدية تنتقل من شخص لآخر لذا عند العلاج منها يجب أن يقوم كل أفراد الاسرة بذلك .


الوقاية منها : النظافة (غسل اليدين بالماء والصابون)تقليم الاظافر ومنع عادة قضم الاظافر ولعمر أقل من ست سنوات يمكن وضع فص من الثوم المقشر مع زيت الزيتون أو الفازلين في فتحة الشرج , نظافة الخضار و الفاكهة بغسلها جيدا وبعد ذلك نقعها لمدة عشرة دقائق بماء الملح والخل لأن الخل هو الذي يقضي على الديدان والطفيليات , يجب حمام للطفل المصاب كل يوم صباحا مع غسل ملابسه وكل ما يستعمله


3. ديدان الأسكارس :


هي أكثر الديدان المنتشرة و أكبر الديدان التي تعيش داخل الأمعاء الدقيقة أيضاً؛ حيث يصل طولها إلى خمسٍ وثلاثين سم، ومن الممكن أن تعيش لمدة طويلة تصل إلى عامين.
دورة الأسكارس حياتها معقّدة جداً؛ حيث تخرج خارج الأمعاء إلى بعض أعضاء الجسم لتكمل نضوجها، ثمّ تعود إلى الأمعاء الدقيقة لبقية حياتها.


الأعراض حسب العضو الذي تدخله :


ومن أهمّ أضرارها : تعثّر النمو لدى الأطفال ,الالتهاب الرئوي, انسداد الأمعاء, انسداد القنوات الصفراوية, التهابات البنكرياس.

تعليقات الفيسبوك