” الفلاحين” تحذر من عدم التزام المواطنين بالأرياف بالتدابير لمنع انتشار كورونا

حذر الحاج حسين عبدالرحمن ابوصدام نقيب الفلاحين من عدم التزام. المواطنين بالريف المصري بالتعليمات والإجراءات والتدابير التي اتخذتها الحكومه للسيطره علي وباء كورونا والحد من انتشاره حيث يشكل ذلك خطرا كبيرا ويحطم كل المجهودات المتخذه لمنع انتشار هذا الوباء حيث يمكن لهذه القري ان تتحول لبؤر تساهم في تفشي المرض بجميع انحاء الجمهورية.

واضاف ابوصدام ان قلة الوعي بخطورة المرض وبعد هذه القري عن المدن الكبيره وقلة إمكانياتها جعلها بعيده عن اعين الاعلام واعين الجهات الرقابيه.
لافتا ان معظم اهالي القري يعيشون حياة شبه طبيعيه ويستبدلون التجمع في المساجد والكنائس بالتجمع في المنازل والدوارات ولا يلتزم عمال اليوميه بادني درجات الحفاظ علي انفسهم من اانتشار وباء كورونا أثناء الذهاب الي اعمالهم اليوميه

واوضح عبدالرحمن أنه ورغم استحالة بقاء الوضع الحالي بالالتزام بعدم مغادرة المنازل إلا للضرورة إلا أن اتباع الاجراءات اللازمه لمنع انتشار وباء كورونا بالغ الأهمية حتي لا يفلت المرض عن السيطره قبل اكتشاف امصال وادويه له
مطالبا الحكومه بتوفير الكمامات والمطهرات باسعار مناسبه لاهالي الريف وتشديد الرقابه والزام هولاء المواطنين باتباع التعليمات والتدابير التي وضعتها الدوله للحفاظ عليهم ومن تفشي الوباء

وناشد عبدالرحمن المواطنين وخاصة ساكني الريف بعدم التراخي في اتخاذ التدابير اللازمة لحماية انفسهم واهلهم من هذا الوباء وتوخي اعلي درجات الحيطه والحذر اثناء التنقل من المدن للريف والعكس وأثناء الذهاب والإياب من والي اعمالهم

تعليقات الفيسبوك